أحداثالبحرين .. مشاركة جلالة الملك في قمة برازافيل حول حوض الكونغو تجسيد للبعد التضامني تجاه إفريقيا…

أحداث

29 أبريل

البحرين .. مشاركة جلالة الملك في قمة برازافيل حول حوض الكونغو تجسيد للبعد التضامني تجاه إفريقيا (وكالة الأنباء)

المنامة – أبرزت وكالة أنباء البحرين (بنا)، اليوم الأحد، أن مشاركة صاحب الجلالة الملك محمد السادس في القمة الأولى لقادة ورؤساء دول وحكومات لجنة المناخ لحوض الكونغو والصندوق الأزرق لحوض الكونغو ببرازافيل “تجسد البعد التضامني العميق والراسخ للمملكة المغربية تجاه القارة الإفريقية”.

وأوضحت الوكالة أن هذه المشاركة تعكس، بالفعل، سياسة جلالة الملك “المتجددة في القارة الإفريقية، وإرادته القوية ضمن الرؤية الملكية الإستراتيجية لتحقيق إقلاع حقيقي لهذه القارة”، من خلال اعتمادها على قدراتها الذاتية والاستغلال الأمثل لمؤهلاتها الاقتصادية والطبيعة والبشرية، وضمان تنمية شاملة ومستدامة لتحسين أوضاع الساكنة، مع الحفاظ على التنوع والتوزان البيئي للقارة، لاسيما في المناطق المهددة بفعل التصحر وتراجع المساحات الغابوية وسوء استغلال المياه.

وأشارت إلى أن مشاركة جلالة الملك في هذه القمة ستعزز “المقاربة الإيكولوجية للتدبير المندمج للنسيج الغابوي والمياه بحوض الكونغو، بما ينعكس إيجابا على تحقيق تحول جذري في نمط الإنتاج الاقتصادي والمعيشي للساكنة، من خلال توفير البنيات التحتية الضرورية وتطوير الأنظمة المائية، فضلا عن النهوض بالسياحة البيئية ومعالجة النفايات الملوثة للمياه”.

وتندرج قمة برازافيل في إطار تنزيل وتتبع قرارات مؤتمر (كوب22) بمراكش، بشأن إنشاء صندوق أزرق لحوض الكونغو. ويعد المغرب، الذي احتضن في نونبر 2016 إطلاق هذه المبادرة القارية والذي كان حاضرا سنة 2017 في حفل توقيع مذكرة تفاهم لإحداث الصندوق الأزرق لحوض الكونغو، أحد الأطراف المعنية بهذا الصندوق الدولي للتنمية.

ويهدف الصندوق الأزرق إلى تمكين دول المنطقة من الانتقال من اقتصاد قائم على استغلال الغابات إلى اقتصاد يعتمد بشكل أكبر على الموارد المستدامة.

اقرأ أيضا