أحداثالمناظرة الفرنكوفونية الأولى للتقييم البيئي والاجتماعي في ماي المقبل بالدار البيضاء

أحداث

30 أبريل

المناظرة الفرنكوفونية الأولى للتقييم البيئي والاجتماعي في ماي المقبل بالدار البيضاء

الدار البيضاء – تحتضن مدينة الدار البيضاء خلال الفترة الممتدة ما بين 2 و 5 ماي القادم المناظرة الفرنكوفونية الاولى للتقييم البيئي والاجتماعي.

وتأتي هذه المناظرة، المنظمة من طرف كتابة الدولة المكلفة بالتنمية المستدامة بشراكة مع المؤسسة الفرونكوفونية للتنمية المستدامة التي تعد هيئة فرعية للمنظمة الدولية للفرونكفونية، في إطار البرنامج الرباعي 2019-2022 لدعم وتقوية القدرات في مجال التقييم البيئي والاجتماعي في الدول الفرونكوفونية.

وتشكل هذه التظاهرة، حسب بلاغ للجهة المنظمة، فرصة سانحة للصياغة النهائية والجماعية لبطاقات المعلومات المتعلقة بالآليات التنظيمية والمؤسساتية للمساطر والأدوات والتوجيهات ، مع حصر طبيعة المشاريع ودراسات التأثير المنجزة والممارسات الجيدة للحماية البيئية والاجتماعية في هذه الدول .

وتهدف هذه المناظرة إلى إجراء التحليل المقارن للسياسات والموارد والفرص التي تمكن من وضع قاعدة خرائطية وبيانات إحصائية موثوقة من أجل إعداد استراتيجيات وخطط عمل لتحقيق المستوى الأمثل للتقييم البيئي في الدول.

كما تروم تشخيص الوضعية الحالية وتحديد الرؤى للتقييم البيئي والاجتماعي في الدول والحكومات أعضاء المنظمة الدولية للفرونكوفونية.

ويتضمن برنامج هذه المناظرة، التي ستتخللها زيارة ميدانية للمدينة الخضراء ببوسكورة، سلسلة من الورشات يشارك فيها عدد من الفاعلين خاصة بالقطاعات الوزارية والخبراء في مجال التقييم البيئي الاجتماعي بالبلدان الفرونكفونية.

اقرأ أيضا