أخبارأخبار بيئية من العالم العربي

أخبار

13 يناير

أخبار بيئية من العالم العربي

  القاهرة –  صرح وزير البيئة المصري، خالد فهمي، بأن الوزارة تتعامل مع 75 مليون طن من المخلفات سنويا، يتمثل جزء منها في المخلفات الزراعية التي تمثل ٢٢ مليون طن، والمخلفات الخطرة تمثل نصف مليون طن سنويا.
وأكد فهمى، في تصريح صحفي، على دعم وزارة البيئة للمحافظات والوزارات، كالزراعة والصحة في التخلص من المخلفات الطبية والمخلفات الإلكترونية  وإدارة  المخلفات الصلبة.

///////////////////////////

الرياض/ أكدت وزارة البيئة والمياه والزراعة السعودية، أن منع الاحتطاب ما زال قائما بناء على نظام المراعي والغابات، الذي يحظر الإضرار بالأشجار والشجيرات النامية في أراضي المراعي والغابات.
ونقلت صحيفة (الاقتصادية) عن المتحدث الرسمي للوزارة خالد المسعودي تأكيده أن المخالفات التي تقع على بائعي الحطب والمحتطبين تتضمن قطع الشجرة الواحدة وعليها غرامة خمسة آلاف ريال (ريال سعودي يعادل حوالي 0.26 دولار)، وألفين ريال لكل شجيرة، فيما تصل غرامة نقل الحطب 10 آلاف ريال عن كل طن يتم نقله من الحطب أو الفحم المحلي.
وقال إن مجلس إدارة صندوق التنمية الزراعية وافق منذ أكثر من عام على تيسير منح القروض لاستيراد الحطب والفحم من خارج المملكة بهدف المحافظة على الغطاء النباتي الطبيعي في المملكة والحد من ظاهرة الاحتطاب انسجاما مع قرار مجلس الوزراء القاضي بإعفاء مستوردي الحطب والفحم من الرسوم الجمركية.

////////////////////

الدوحة/ أفادت صحف محلية، استنادا إلى أحدث إحصاءات بيئية، بأن حجم المخلفات المنزلية في كل مناطق قطر بلغ 6 آلاف طن يوميا.
وذكرت أنه لمواجهة هذا التزايد في حجم المخلفات وضعت وزارة البلدية والبيئة القطرية خطة توسعية لإنشاء مراكز جديدة يكون بمقدورها معالجة هذه الكميات المتزايدة، خاصة وان مركز معالجة النفايات بمسيعيد (منطقة صناعية وسياحية تقع على بعد 50 كلم جنوب الدوحة) أصبح يستقبل كميات فائضة عن طاقته الاستيعابية.
وأوضحت المصادر ذاتها ان الوزارة تعتزم ، استنادا الى مخطط جاهز لديها، إنشاء مراكز جديدة في المنطقة الشمالية لاستيعاب مجمل النفايات المنزلية التي يتم تجميعها بشكل يومي، مع اعتماد عمليات فرز اولية للنفايات انطلاقا من مختلف مصادر انتاجها.
ونقلت عن أحد الخبراء قوله إن “المحطات المزمع إقامتها تحمل مواصفات قياسية عالية الجودة” للمعالجة ولحماية البيئة المحيطة، موضحا أن هذه الخطوة تأتي في إطار التوسعات العمرانية التي شهدتها البلاد في الآونة الأخيرة والكثافة الملحوظة في عدد السكان، وللانشغال العام بقضايا البيئة.

//////////////////////////

عمان / أكد مدير مرصد الطيور في العقبة التابع للجمعية الملكية لحماية الطبيعة (الأردن)، فراس رحاحلة، أن الجمعية تقوم بمراقبة الأنواع والأعداد الكبيرة من الطيور التي تعبر المملكة من خلال برامج مراقبة دورية تتركز في المناطق ذات الأهمية البيئية العالية في استقطاب الطيور المهاجرة.
وأضاف رحاحلة، في تصريح نقلته وسائل إعلام محلية، أن منطقة مرصد طيور العقبة يعبرها ما يفوق نصف مليون طائر سنوياً خلال موسمي الربيع والخريف، وصنفت إلى 198 نوعا شكلت بمجموعها 46 في المائة من الطيور المسجلة في المملكة، واشتملت على 19 نوعا من الأنواع النادرة على مستوى مساحة الأردن بأكملها ما زاد في أهميتها البيئية باعتبارها أهم منطقة في المملكة لاستقطاب الطيور المائية.
واعتبر أن العقبة تشكل منطقة عبور للأنواع المهاجرة، وليست منطقة إقامة، ولكن الظروف الجوية الدافئة خلال الشتاء تدفع الكثير من الأنواع المائية كالبط وطيور الغاق، التي تتواجد بأعداد تقدر ببضعة آلاف، للإقامة في بيئات العقبة بشكل عام وبيئات المرصد بشكل خاص خلال فترات الشتاء.

///////////////////////////////

بيروت/أطلق لبنان، أمس الخميس، خطة وطنية للطاقة المتجددة للسنوات 2016 – 2020.
وأوضح وزير الطاقة والمياه اللبناني، سيزار أبي خليل، خلال إطلاق الخطة أن الوزارة تلتزم بالوصول الى 12 في المائة طاقة متجددة بحلول 2020 وهو ما يساهم في التزامات لبنان ل 2030 وفق آلية مساهمة لبنان المحددة وطنيا لمكافحة التغير المناخي.
وتتضمن الخطة، وفق الوزير، الآليات والمحاور والتكنولوجيات التي تضمن تحقيق 12 في المائة من اجمالي استهلاك الطاقة الكهربائية والحرارية أي ما يوازي توفير 767 كيلوطن مكافىء نفط، وهو ما سيؤدي الى تخفيض في فاتورة لبنان لنفطية سنة 2020″.
وأشار الى أنه سيتم في شهر فبراير المقبل إصدار ثلاث رخص إنتاج الطاقة الريحية بقدرة 200 ميغاوات، وكذا إنتاج الطاقة الكهرومائية عبر القطاعين العام والخاص بقدرة تصل الى 331 ميغاوات.
ودعا القطاع الخاص الى تقديم إعلان نوايا للاستثمار في بناء محطات الطاقة الشمسية الفوتوفولتية بقدرة كلية بين 120 و 180 ميغاوات.

////////////////////////

أبوظبي/ سجلت المشاريع التي نفذتها إمارة دبي ، خلال السنة الماضية، انخفاضا كبيرا في انبعاثات ثاني أكسيد الكربون.
وأوضحت إحصائيات (مركز دبي المتميز لضبط الكربون) أن هذه المشاريع سجلت انخفاضا بمقدار 419.500 طن أي ما يعادل 5.080.564 درهما علما أنها تندرج أيضا ضمن إطار استراتيجية دبي لخفض الكربون .
وأشار المركز إلى أن الأعوام القادمة ستشهد زيادة في عدد المشاريع والأنشطة ضمن قطاع الطاقة المتجددة، مما سيسهم في مواصلة خفض الانبعاثات الضارة.
وأبرز أن إمارة دبي حققت انجازا هاما في مجال الطاقة خلال العام الماضي مع تسجيل سبعة مشاريع في إطار برنامج التنمية النظيفة التابع لاتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغيير المناخ .

اقرأ أيضا