أخبارأخبار بيئية من شرق أوربا

أخبار

06 ديسمبر

أخبار بيئية من شرق أوربا

وارسو – صادقت المفوضية الأوربية مؤخرا على مخطط يوناني لتطوير قطاع الكهرباء المحلي انطلاقا من الطاقات المتجددة والأنظمة المتطورة للتوليد المشترك للطاقة.

ويشمل المشروع اليوناني تطوير الطاقات المتجددة في إنتاج الكهرباء من خلال مشاريع صغيرة ومتوسطة قد يقوم بها أفراد، ومشاريع كبرى ينجزها القطاع الخاص أو الدولة.

وقالت المفوضية الأوربية إنها ستقدم دعمها للمشاريع الكبرى التي ستتم بناء على طلبات عروض مدققة لضمان أرخص كلفة ممكنة، مبرزة أن هذا المشروع اليوناني الذي يمتد على مدى عشرين سنة سيساهم في تقليص انبعاث غازات ثاني أكسيد الكربون كما أنه يتماشى مع الأهداف الأوربية في مجال الحفاظ على المناخ.

+++++++++

ستطلق بولونيا التي تعتمد بدرجة كبيرة على الفحم الحجري في إنتاج الكهرباء في 30 ديسمبر الجاري صفقة لإقامة وحدات لانتاج الكهرباء من للطاقات المتجددة وذلك للمرة الأولى.

وأفادت وسائل الاعلام المحلية أن الامر يتعلق بطلبات عروض لانتاج الكهرباء من مصادر متجددة متنوعة من طاقة شمسية وريحية وبيوغاز والتوليد المشترك المركز للطاقة.

+++++++++++

استنشق مواطنو جمهورية التشيك في العام 2015 هواء ذي جودة رديئة في نحو 40 في المائة من تراب البلد وهو ما يمثل ضعفي النسبة المسجلة العام 2014 في مؤشر على توالي تدهور الهواء والمناخ.

ووفقا لتقرير لوزارة البيئة التشيكية قدم يوم الاثنين فان هذا الوضع مرده بالخصوص لمستويات الحرارة المرتفعة التي عرفتها البلاد في الصيف الماضي وأثرت سلبا على الهواء حيث سجل تمركز شديد للأوزون والغازات في الفضاء.

ذكر أندرياس ميتافيديس مدير إدارة الطاقة بالشركة اليونانية للكهرباء أنه خلال الفترة الممتدة ما بين 2014 و2023 ستخرج من الخدمة محطات لإنتاج الكهرباء من الطاقات الأحفورية بقوة 4095 ميغاوات وبالتالي يتعين البحث عن بدائل جديدة بما في ذلك الطاقات المتجددة الشمسية والريحية.

وأضاف في تصريحات نشرتها الصحف المحلية أن اليونان توجد حاليا من بين أفضل الدول الاوربية في التقليص من انبعاث الغازات المسببة للاحتباس الحراري وتمكنت وفق التقارير الأوربية خلال الفترة ما بين 2005 و2015 من التقليص بنسبة 31 في المائة من الغازات في مقابل هدف 5ر6 في المائة الذي كان محددا.

وأكد أن اليونان ماضية في تنفيذ التزاماتها في مجال المناخ بموجب اتفاق باريس.

+++++++++++

تؤمن الشركات الخاصة في تركيا نصف الطاقة الكهربائية المنتجة وهي النسبة المرشحة لمزيد من النمو في السنوات المقبلة.

وأبرمت تركيا مؤخرا ثلاث اتفاقيات مع القطاع الخاص لانتاج الكهرباء ما يرفع عدد الشبكات المستغلة من قبل القطاع الخاص الى 21.

وخلال سنة 2009 كانت المؤسسات العمومية تساهم بنسبة 9ر45 في المائة في إنتاج الكهرباء مقابل 1ر54 في المائة للقطاع الخاص.

 

اقرأ أيضا