أخبارأكثر من ثلاثة آلاف رجل إطفاء شاركوا أمس الأحد في عملية إخماد حرائق غابات اندلعت بالبرتغال

أخبار

14 أغسطس

أكثر من ثلاثة آلاف رجل إطفاء شاركوا أمس الأحد في عملية إخماد حرائق غابات اندلعت بالبرتغال

البرتغال :
شارك أكثر من ثلاثة آلاف رجل إطفاء أمس الأحد في عملية إخماد حرائق غابات اندلعت بالبرتغال في وقت طلبت في لشبونة من أوروبا المساعدة في مكافحة الحرائق التي تهدد بالانتشار مع استمرار الطقس الحار خلال الأيام المقبلة.
وأجج الطقس الحار والجاف بشكل غير معتاد أسوء حرائق تعيها الذاكرة في البرتغال في بداية هذا الصيف مما أودى بحياة 64 شخصا.
واستمرت الحرائق في الاشتعال في الأسابيع الأخيرة مع كل موجة حر جديدة تصل البلاد.
وقالت وزيرة الداخلية البرتغالية كونستانسيا أوربانو دي سوزا إن بلادها أرسلت طلب المساعدة من أوروبا في ساعة متأخرة من مساء أول السبت بسبب مخاوف من أن يؤدي ارتفاع درجات الحرارة والرياح العاتية خلال الأيام المقبلة إلى زيادة عدد الحرائق .
————————————————————————
في ما يلي النشرة البيئية من أوروبا الغربية :
إسبانيا :
بلغ حجم ثاني أكسيد الكاربون في 2016 في إسبانيا 8ر323 مليون طن، أي بانخفاض بلغ 5ر3 في المائة كمقارنة مع السنة الماضية بفضل انخفاض انبعاثات قطاع الكهرباء.
وأوضح تقرير حكومي رسمي أن استعمال الفحم لإنتاج الكهرباء تراجع بنسة 29 في المائة في حين ارتفع الإنتاج الطاقة الكهرمائية بنسبة 5ر25 في المائة مقارنة مع سنة 2015.
وكانت الانبعاثات الشاملة لثاني أكسيد الكربون بإسبانيا في 2016 قد تجاوزت بنسبة 13 في المائة النسبة المسجلة في 1990 لكنها تراجعت بنسبة 25 في المائة مقارنة مع سنة 2005.
————————————————————————-
ألمانيا :
اتهم المستشار الألماني السابق جيرهارد شرودر خليفته أنجيلا ميركل بتجاهل واجبات منصبها بالذهاب في عطلة بدلا من أن ترأس محادثات بشأن انبعاثات المركبات التي تعمل بوقود الديزل تهدف إلى تحسين سمعة قطاع صناعة السيارات الحيوي.
ويتقدم حزب الاتحاد الديمقراطي المسيحي الذي تنتمي إليه ميركل بفارق كبير في استطلاعات الرأي قبيل الانتخابات المقررة يوم 24 سبتمبر. لكن حكومتها تعرضت لضغوط متزايدة لعدم بذل ما فيه الكفاية للحد من التلوث الذي تسببه المركبات بعد فضيحة انبعاثات ولقربها الشديد من صناع السيارات.
وفي “قمة الديزل” في برلين يوم الثاني من غشت عندما كانت ميركل تقضي عطلة مدتها ثلاثة أسابيع اتفق ساسة وصناع سيارات على تغيير برمجيات محركات 5.3 مليون سيارة تستخدم وقود الديزل.
لكن المدافعين عن البيئة رفضوا الخطة باعتبارها جاءت متأخرة وغير كافية لتحقيق المطلوب. وطرحت هذه الخطة بعد نحو عامين من اعتراف شركة فولكسفاجن لصناعة السيارات بالغش في اختبارات أمريكية على انبعاثات وقود الديزل.

اقرأ أيضا