أخبارإيطاليا .. تحويل أكثر من 800 ألف هكتار إلى الزراعة العضوية

أخبار

08 سبتمبر

إيطاليا .. تحويل أكثر من 800 ألف هكتار إلى الزراعة العضوية

روما – ذكرت وكالة الأنباء ( أنسا )، اليوم السبت، أنه منذ سنة 2010 تم تحويل أكثر من 800 ألف هكتار في إيطاليا إلى الزراعة العضوية ،التي حققت في السنوات السبع الأخيرة نموا بنسبة 71 في المائة .

وأضافت أنه وفق أرقام صادرة عن وزارة الزراعة فإن مساحة الزراعة العضوية في إيطاليا تبلغ 15,4 في المائة من مجموع الأراضي الفلاحية على الصعيد الوطني.

وأشارت إلى أن نسبة الأراضي المخصصة للزراعة العضوية ارتفعت بـ 6,3 في المائة خلال السنة الحالية مقارنة مع عام 2017.

وسجلت أن إيطاليا تؤكد من خلال هذه الأرقام أنها من ضمن الدول الرائدة في هذا النوع من الزراعة في أوروبا .

وحسب المصدر ذاته فإن الإقبال على استهلاك المنتجات البيولوجية في إيطاليا سجل نموا بزائد 9,6 في المائة مقارنة مع السنة الماضية.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

في ما يلي النشرة البيئية لأوربا الغربية:

مدريد / وافق مجلس الوزراء الإسباني أمس الجمعة على تخصيص غلاف مالي يقدر ب 4 ر 25 مليون أورو ستوجه لتقييم ورصد وتتبع الاستراتيجيات البحرية وكذا الفضاءات والمناطق البحرية المحمية حتى عام 2021 .

وقالت وزارة الانتقال الإيكولوجي إن المعهد الإسباني لعلم المحيطات سيتكلف بتوفير المساعدة العلمية والتقنية اللازمة من أجل ضمان عملية تقييم ورصد وحماية المناطق البحرية بطريقة منسقة وذلك طبقا لمقتضيات القوانين المؤطرة لمثل هذه العمليات .

ويهم هذا المشروع خمس مناطق بحرية بما في ذلك ( نوراتلاتيكا وسوداتليتيكا وإستريشو وألبوران ) بكل من جزر البليار وجزر الكناري ويستهدف معالجة القضايا المتعلقة بالتنوع البيولوجي البحري والتلوث وكذا انعكاسات وآثار الأنشطة البشرية على النظم الإيكولوجية البحرية والحطام البحري والضوضاء تحت الماء وغيرها .

يشار إلى أن المرحلة الأولى من الاستراتيجية البحرية لإسبانيا التي انتهت هذا العام قد تم تقييمها بشكل إيجابي من قبل المفوضية الأوربية كما حظيت الدولة الإيبيرية بتقدير كبير من حيث إعداد وتطبيق برامج المراقبة والتتبع الموجهة إلى هذه المناطق الطبيعية البحرية وكذا إلى تقييم البيئة البحرية وتسطير وإعداد الأهداف البيئية وتنفيذها .

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
برلين/ أعلن نشطاء مدافعون عن البيئة والمناخ في ألمانيا، عن تنظيم فعاليات احتجاجية جديدة وكبيرة في منطقة غابات هامباخ فورست غرب ألمانيا أمس الخميس.

وكانت الشرطة الألمانية تدخلت مؤخرا لإجلاء العشرات من نشطاء البيئة من الغابة حيث كانوا يتظاهرون احتجاجا على توسيع أحد أكبر مناجم الفحم المفتوحة في ألمانيا من خلال قطع الغابات.

وتعتزم مجموعة (آر دبليو إي) لإنتاج الطاقة الالمانية، التي تمتلك الغابة، قطع حوالي 100 هكتار من الغابات، لاستخراج ليغنيت – وهو فحم يعتبر واحدا من الوقود الأحفوري الأكثر تلويثا .

وقالت متحدثة باسم منظمة “عملية الأشجار المتشابكة” إنه بدءا من يوم غد الجمعة ستنظم فعاليات لعرقلة عمليات الإخلاء واقتلاع الأشجار التي تقوم بها الشرطة وشركة الطاقة الألمانية من خلال العصيان المدني.

وأعلنت عدة منظمات عن تنظيم مظاهرات ووضع متاريس، كما أعلنت عن تنظيم نزهات للتجول داخل الغابات.

وأبدت مجموعة (آر دبليو إي) لإنتاج الطاقة استعدادها وفق شروط معينة ،لعدم البدء في عمليات إزالة الاشجار قبل منتصف أكتوبر المقبل.

اقرأ أيضا