أخباراختفاء نحو ثلاثة ملايين طائر من الدنمارك خلال 40 سنة

أخبار

06 فبراير

اختفاء نحو ثلاثة ملايين طائر من الدنمارك خلال 40 سنة

 كوبنهاغن – كشف تقرير جديد، صدر اليوم الثلاثاء، عن اختفاء نحو ثلاثة ملايين طائر من الأراضي الفلاحية الدنماركية خلال أربعة عقود.

وأشار تقرير لمجلة “الطيور والطبيعة” إلى أن 15 نوعا من أصل 22 نوعا من الطيور، كانت مرتبطة سابقا بالأراضي الزراعية في البلاد، قد شهدت تراجعا في أعدادها، في حين ارتفع عدد سبعة أنواع أخرى.

وقد أظهرت تقديرات جمعية علم الطيور الدنماركية أن السنوات الأربعين الماضية عرفت تراجعا كبيرا في أعداد الطيور، حيث يصل في بعض الأنواع إلى أكثر من 50 في المائة.

وأكد نيلس أندرسن، الخبير لدى الجمعية، أن العدد الإجمالي للطيور، التي فقدت من الأراضي الصالحة للزراعة، قد يصل إلى مليونين و950 ألف طائر، بعد مقارنة الأرقام مع إجمالي التقديرات المسجلة في سنة 2011.

وقال أندرسن إن نتيجة التحليل تظهر انخفاضا كبيرا في أعداد الطيور في المناطق الفلاحية، مضيفا أن هذا “يدل على أننا فقدنا الكثير من الأمور في الطبيعة على مدى السنوات الأربعين الماضية”.

وأبرز أن “التقدم في الإنتاج الفلاحي كانت له تداعيات على التنوع البيولوجي، حيث إن الموائل الحيوية الصغيرة التي يمكن أن نجد فيها الطيور قد اختفت”.

ورأى رئيس الجمعية، إيغون أوستيرغارد، أنه لم يكن هناك حل سريع لهذه المشكلة، مبرزا أن ذلك “يرجع إلى التغيير الذي حدث في أساليب الفلاحة”.

وعبر عن الأمل في أن تحدث سياسات الدعم الفلاحي في الاتحاد الأوروبي بحلول سنة 2020 العديد من التغييرات على الوضع الحالي.

اقرأ أيضا