أخبارالأرجنتين…تنظيم وقفات للدعوة إلى تحيين قانون حماية الحيوانات

أخبار

27 أبريل

الأرجنتين…تنظيم وقفات للدعوة إلى تحيين قانون حماية الحيوانات

بوينوس أيرس – من المنتظر أن تشهد عشر محافظات أرجنتينية اليوم الخميس وقفات تنظمها عدد من المنظمات والجمعيات البيئية للدعوة إلى تحيين قانون حماية الحيوانات.

وتتزامن هذه الوقفات مع طرح مقترح لتعديل القانون بمجلس النواب، في أفق تحديثه من خلال اعتماد عقوبات أشد على سوء معاملة الحيوانات وتعريضها للخطر.

وذكرت تقارير إعلامية محلية أن الوقفات ستتم في 12 نقطة مختلفة بالأرجنتين، لاسيما بمحافظات قرطبة، وميندوزا، وسان خوان، ولا بامبا، وسانتياغو ديل إستيرو، وبوينس آيرس، وريو نيغرو، وسانتا في.

=================================

في ما يلي نشرة الاخبار البيئية لأمريكا الجنوبية لليوم الخميس 27 أبريل 2017 :

* الأرجنتين:

– توقع وزير الطاقة الأرجنتيني، خوان خوسي آرانغورين، أن يرتفع حجم الاستثمارات التي سيستقطبها حوض “باكا مويرتا” جنوب غرب البلاد، والذي يتوفر على احتياطات مهمة من الغاز غير التقليدي، إلى حوالي 20 مليار دولار خلال سنة 2019.

ونقلت وكالة “تيلام” للأنباء عن آرانغورين، قوله، على هامش لقاء أمس الأربعاء بهيوستن مع مسؤولي عدد من شركات النفط الكبرى، حضره الرئيس ماوريسيو ماكري الذي يقوم حاليا بزيارة للولايات المتحدة، إن التحفيزات التي أعلنتها الحكومة لاستغلال احتياطات حوض “باكا مويرتا” ستجذب ما بين 6 و8 مليار دولار خلال العام الجاري وما بين12 و15 مليار دولار العام المقبل، و20 مليار دولار في السنة الموالية.

وكانت الحكومة الأرجنتينية وقعت، في يناير الماضي، اتفاقا مع مجموعة من الشركات النفطية وحكومة محافظة نيكين ونقابات القطاع بخصوص استغلال احتياطات مهمة من الغاز غير التقليدي بحوض “باكا مويرتا”.

وتلتزم الشركات التي ستشارك في استخراج الغاز من الحوض بتفعيل خطط استثمارية تصل في المجموع نحو 5 مليار دولار خلال السنة الجارية و15 مليار دولار سنويا اعتبارا من سنة 2018.

ويضم حوض “باكا مويرتا” العملاق في باتاغونيا، والبالغة مساحته نحو 30 ألف كلم مربع، احتياطيات هامة من المحروقات التقليدية وغير التقليدية تجعله محط جذب لاستثمارات الشركات.

=================================

* الشيلي:

– بدأ الائتلاف من أجل المناخ والهواء النقي للحد من ملوثات المناخ قصيرة الأمد، الذي يضم أكثر من 50 بلدا عضوا، أمس الاربعاء اجتماعا في العاصمة الشيلية سانتياغو، بحضور وزير البيئة، مارسيلو مينا.

ويهدف هذا الاجتماع الذي يمتد لخمسة أيام إلى مناقشة مواضيع مختلفة تتعلق بملوثات المناخ قصيرة الأمد، الموجودة في الهواء، والتي تساهم في التغيرات المناخية وتؤثر على صحة الإنسان في المدن في مختلف أنحاء العالم.

ويعد الكربون الأسود والميثان والأوزون من بين هذه الملوثات، التي تساهم في الاحتباس الحراري وتضر بصحة الإنسان وتتسبب في الوفيات المبكرة.

=================================

* البرازيل:

– سجلت نسبة إزالة الغابات في منطقة الأمازون خلال سنة 2016، للعام الثاني على التوالي، ارتفاعا بواقع 29 في المائة، على الرغم من التحسن المستمر في جهود البرازيل في السنوات الماضية من أجل الحفاظ على المساحات الغابوية.

وحسب المعطيات التي يرصدها المعهد الوطني البرازيلي لأبحاث الفضاء، من خلال الأقمار الصناعية، فقد سجلت غابات الامازون المطيرة فقدان نحو 800 ألف هكتار خلال سنة 2016، وهي المساحة الأعلى من نوعها منذ سنة 2008.

وسجلت أكثر من نصف المساحات الغابوية المفقودة في مناطق ينص القانون على الحفاظ على 80 في المائة من غطائها النباتي الأصلي.

وأظهرت معطيات المعهد، مع ذلك، أن نسبة إزالة الغابات في منطقة الأمازون سجلت، منذ سنة 2004، انخفاضا بواقع 71 في المائة.

اقرأ أيضا