أخبارالاتحاد الإفريقي .. انتخاب المغرب نائبا لرئيس فريق الخبراء بشأن الاتجار غير المشروع في أنواع…

أخبار

19 سبتمبر

الاتحاد الإفريقي .. انتخاب المغرب نائبا لرئيس فريق الخبراء بشأن الاتجار غير المشروع في أنواع الأحياء والنباتات البرية في إفريقيا


أديس أبابا – شارك المغرب، يوم الثلاثاء بأديس أبابا، في الاجتماع الأول لفريق الخبراء بشأن الاستغلال والتجارة غير المشروعين لأنواع الأحياء والنباتات البرية في إفريقيا.

وتوج اليوم الأول لهذا الاجتماع، الذي ينظم على مدى ثلاثة أيام، بانتخاب رئيس وأعضاء فريق الخبراء.

وعقب المشاورات الإقليمية، تألف المكتب من الرئيس (السنغال) وثلاثة نواب للرئيس (المغرب والغابون وجنوب إفريقيا) ومقرر (إثيوبيا).

ومثل المملكة في هذا الاجتماع خبيران من المندوبية السامية للمياه والغابات ومحاربة التصحر. ويتعلق الأمر بالسيد زهير أمهاوش، رئيس قسم المنتزهات والمحميات الطبيعية، والسيدة حياة مصباح، رئيسة مصلحة المحافظة.

وخلال الجلسة الافتتاحية لهذا الاجتماع، سلط المتدخلون الضوء على أهمية التنوع البيولوجي على صعيد القارة الإفريقية، داعين كافة الدول الأعضاء في الاتحاد الإفريقي لتوحيد جهودها من أجل تنفيذ هذه الاستراتيجية.

ويشكل الاستغلال غير القانوني والاتجار غير المشروع في أنواع النباتات والأحياء البرية مشكلة رئيسية في القارة. ولمواجهة هذه الآفة، حيث شدد المتدخلون، في هذا الصدد، على ضرورة اعتماد مقاربة مشتركة وتعزيز التعاون بين بلدان القارة.

تجدر الإشارة إلى أن المغرب، في إطار استراتيجيته للحفاظ على أنواع النباتات والحيوانات البرية، قام بوضع الإطار التشريعي والتنظيمي بعد اعتماد القانون رقم 29.05 المتعلق بحماية أنواع النباتات والحيوانات المتوحشة ومراقبة الاتجار فيها، فضلا عن وضع مخطط عمل لتنفيذه.

وتتمثل المحاور الرئيسية لهذا المخطط في تنظيم احتجاز أنواع الأحياء البرية، وتحسين التنسيق مع الشركاء على المستوى الوطني والإقليمي في مجال مكافحة الاتجار غير المشروع في أنواع الأحياء البرية، وتعزيز قدرات العناصر المكلفة بمراقبة وتطوير برنامج التحسيس لمكافحة الاتجار غير المشروع في أنواع الأحياء البرية.

يذكر أن فريق الخبراء تم إحداثه خلال الدورة ال16 لمؤتمر وزراء البيئة الأفارقة المنظم في يونيو 2017 بليبروفيل بالغابون. ويتولى هذا الفريق مهمة تنفيذ الاستراتيجية الإفريقية لمكافحة الاستغلال والاتجار غير المشروع في أنواع الحيوانات والنباتات البرية على الصعيد الوطني.

وقد تمت بلورة هذه الاستراتيجية المشتركة كبوصلة لتوجيه الاستجابة المشتركة والمنسقة للبلدان الإفريقية لمكافحة الاتجار غير المشروع في أنواع النباتات والحيوانات البرية. وتسعى هذه الاستراتيجية إلى تعزيز استجابة وطنية وإقليمية ودولية جذرية لحفظ جميع أنواع الحيوانات والنباتات البرية في إفريقيا واستكمال جميع البرامج والمبادرات والأنشطة القائمة في هذا السياق.

ويتمثل الدور الرئيسي لفريق الخبراء في توفير التوجيه اللازم لتنفيذ التدابير الخاصة بكل بلد بغية ضمان تنفيذ هذه الاستراتيجية. وستحدد كل دولة من الدول الأعضاء في الاتحاد الإفريقي نقطتين رئيسيتين على الأقل على الصعيد الوطني من أجل تقديمها وتيسير المناقشات بشأن تنفيذ هذه الاستراتيجية ضمن فريق الخبراء.

وسيجتمع فريق الخبراء مرة واحدة في السنة، وسيعين أعضاء الفريق رئيسا وفقا لمبدأ التناوب الإقليمي بمناسبة انعقاد كل اجتماع ستتم خلاله الدعوة لعقد اجتماعات ويرصد ويقيم التقدم المحرز في تنفيذ هذه الاستراتيجية.

ويهدف اجتماع فريق الخبراء، الذي سيستمر حتى 21 شتنبر الجاري، والذي تنظمه مفوضية الاتحاد الإفريقي، بالتعاون مع برنامج الأمم المتحدة الإنمائي وبرنامج الأمم المتحدة للبيئة، إلى المساهمة في التوصل إلى فهم مشترك لهذه الاستراتيجية، ووضع اختصاصات فريق الخبراء، وتحديد البرامج والأنشطة الرامية إلى ضمان تنفيذ استراتيجية مكافحة الاستغلال غير المشروع والاتجار غير المشروع في أنواع الحياة البرية على المستويات الوطنية والإقليمية وشبه الإقليمية، والتوصل إلى اتفاق على إطار مناسب للرصد وإعداد التقارير ووضع خارطة طريق لتنفيذ هذه الاستراتيجية.

اقرأ أيضا