أخبارالاتحاد من أجل المتوسط ​​ يعلن للتو عن إطلاق مشروع لمكافحة النفايات البلاستيكية في البحر الأبيض…

أخبار

21 أبريل

الاتحاد من أجل المتوسط ​​ يعلن للتو عن إطلاق مشروع لمكافحة النفايات البلاستيكية في البحر الأبيض المتوسط ​​

برشلونة / أعلن الاتحاد من أجل المتوسط للتو عن إطلاق مشروع لمكافحة النفايات البلاستيكية في البحر الأبيض المتوسط ، يحمل إسم ” الحفاظ على التنوع البيولوجي لخطر اللدائن في المناطق البحرية المحمية في البحر الأبيض المتوسط “.
وأوضح بلاغ للاتحاد  من أجل المتوسط أن هذا المشروع أطلق بمبادرة من الاتحاد وبرنامج إينتيترغ ميد في الاتحاد الأوروبي ، وجامعة سيينا (إيطاليا) والمعهد الإيطالي لحماية البيئة والبحوث.

وبدعم من برنامج إينتيريغ ميد في الاتحاد الأوروبي بقيمة 5 ملايين يورو ، فإن هذا المشروع ، الذي ستشرف على تنفيذه جامعة سيينا والمعهد الإيطالي لحماية البيئة والبحوث ومجموعة كبيرة من المنظمات الوطنية والإقليمية ، له هدف عام يتمثل في الحفاظ على التنوع البيولوجي والحفاظ على النظم البيئية الطبيعية في المناطق البحرية والساحلية المحمية البحرية من خلال تطبيق نهج منسق للتلوث البحري.

&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&

روما  – تم الاحتفال رسميا مؤخرا بانضمام ثلاثة عشر موقعا جديدا إلى برنامج التراث الزراعي ذات الأهمية العالمية اعترافا وتقديرا للطرق المبتكرة التي يتم بها الجمع بين احتياجات الإنسان وموارد الطبيعة لتوفير سبل عيش ونظم إيكولوجية مستدامة.

وتوجد المواقع الجديدة التي انظمت لبرنامج الفاو في كل من الصين و مصر و اليابان وجمهورية كوريا و المكسيك والبرتغال و إسبانيا وسريلانكا.  و يشمل الانتاج الأساسي لهذه المواقع الفواكه والخضروات والأرز والحرير  و الشاي

وخلال المنتدى العالمي الذي أقيم في روما بهذه المناسبة، قالت نائبة مدير منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة (الفاو) هيلينا ماريا سيميدو إن نظم التراث الزراعي ذات الأهمية العالمية “تعكس انسجاما عميقا بين البشرية و الطبيعة”.

ومع المواقع الجديدة التي أضيفت إلى البرنامج ، أصبح العدد الإجمالي لمواقع نظم التراث الزراعي ذات الأهمية العالمية 50 موقعا. ويسلط البرنامج الضوء على الطرق الفريدة التي ابتدعتها المجتمعات الريفية عبر الأجيال لتعزيز الأمن الغذائي وسبل العيش القابلة للحياة والنظم الإيكولوجية القادرة على الصمود والمستويات العالية من التنوع البيولوجي، بالإضافة إلى تعزيز الجمال الطبيعي.

&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&

بروكسل / اعتمد البرلمان الأوروبي ، مؤخرا في ستراسبورغ ، قواعد جديدة تهدف إلى تعزيز الإنتاج العضوي وضمان أن يتم بيع الأغذية العضوية عالية الجودة فقط في الاتحاد الأوروبي.
وباعتماده بأغلبية 466 صوتاً مقابل 124 معارضاً وامتناع 50 عن التصويت ، ينص هذا التشريع الجديد على ضوابط صارمة قائمة على المخاطر في جميع أنحاء سلسلة الإمدادات الغذائية وينص على أن واردات المنتجات العضوية يجب أن تمتثل للمعايير الأوروبية.
وتهدف القواعد المعتمدة أيضاً إلى تجنب تلوث المنتجات الغذائية بمبيدات كيميائية أو سماد اصطناعي ، من خلال تدابير احترازية.

&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&

لندن / تسعى “كوستا كوفي” البريطانية الى إعادة تدوير نصف بليون كوب قهوة سنويا بحلول عام 2020، قائلة إنها تسعى لأن تكون أول سلسلة مقاه تضمن إعادة تدوير عدد من الأكواب يماثل العدد الذي تطرحه في السوق.

وفي بريطانيا يخضع أقل من واحد في المئة من تلك الأكواب لإعادة التدوير مما دفع السياسيين للمطالبة بفرض ضريبة على الأكواب التي تستخدم لمرة واحدة. وفيما عارضت بريطانيا تلك المطالب، إلا انها تشجع بدلاً من فرض الضريبة على اتخاذ تدابير طوعية للحدّ من استخدام هذه الأكواب.

وقالت “كوستا”إن هناك فكرة خاطئة بأن أكواب القهوة لا يمكن إعادة تدويرها لكنها رغم التكلفة الباهظة لهذه العملية اتفقت مع خمس شركات متخصصة في التعامل مع المخلفات لضمان إعادة تدوير عدد أكبر من تلك الأكواب.

وأشارت “كوستا” الى  أنها ستدفع لشركات إدارة المخلفات 70 جنيهاً استرلينياً (100 دولار أميركي) عن كل طن من الأكواب التي يجري جمعها. وبالإضافة إلى مبلغ 50 جنيهاً تحصل تلك الشركات عليها حالياً يصبح جمع الشركات لتلك الأكواب مجدياً من الناحية الاقتصادية.

اقرأ أيضا