أخبارالاندماج الطاقي الإفريقي في مجال الطاقات المتجددة أولوية السياسة الإفريقية للمغرب

أخبار

06 فبراير

الاندماج الطاقي الإفريقي في مجال الطاقات المتجددة أولوية السياسة الإفريقية للمغرب

بريتوريا – قال سفير المغرب في جنوب إفريقيا، السيد يوسف العمراني، ببريتوريا، إن الاندماج الطاقي الإفريقي في مجال الطاقات المتجددة يشكل أولوية للسياسة الإفريقية للمغرب.

وأضاف العمراني، خلال ندوة نظمها معهد الدراسات الأمنية (مقره بريتوريا) أمس الأربعاء، حول موضوع “التحديات المناخية، أية آفاق لإفريقيا بعد كوب 25 “، أن “المغرب لا يمثل فقط محورا بين إفريقيا وأوروبا، بل فاعلا رئيسيا ومحوريا بفضل البرامج الضخمة لمشاريع الربط مع بلدان إفريقيا جنوب الصحراء والدول المغاربية”.

وأشار السفير ، خلال هذا اللقاء المنظم بالتعاون مع سفارتي إسبانيا والشيلي في جنوب إفريقيا، إلى أنه في ظل الرؤية السديدة لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، أخذ المغرب زمام المبادرة على الساحة، لأكثر من عقد من الزمان، لإرساء مقاربات، بناءة ومبتكرة على المستويين الداخلي والدولي، تتطلع إلى المستقبل في مجال تغير المناخ”.

وقال إنه تماشيا مع هذه الرؤية الملكية، وضع المغرب، بنهج متضامن واستباقي، الإقلاع الإفريقي في قلب أولويات سياسته، مؤكدا أن إفريقيا توجد اليوم في طليعة الابتكار الطاقي.

وفي هذا السياق ، ذكر المسؤول أن المغرب دشن سنة 2016 بورزازات وسط الصحراء ، محطة عملاقة للطاقة الشمسية “نور” ، الأكبر في العالم ، بطاقة إنتاجية تبلغ حوالي 580 ميغاوات.

وقال إن “المملكة المغربية مقتنعة بأن تنفيذ أي استراتيجية مستدامة وقابلة للتطبيق لمكافحة التغيرات المناخية يجب أن تحظى بدعم جميع البلدان الإفريقية من خلال تعزيز وتنسيق التعاون”.

وبعد أن قدم المحاور الأساسية للسياسة المغربية ، أكد العمراني أن المملكة وضعت إستراتيجية وطنية طموحة مكنتها من انتاج 42 في المائة من حصة الطاقات المتجددة ضمن المخطط الطاقي الوطني مع طموح لرفع هذه النسبة إلى 52 في المائة في أفق العام 2030.

وبخصوص التحدي المناخي بالقارة، أعرب السفير عن رغبته في رؤية إفريقيا تتحدث بصوت واحد لطلب تعبئة الموارد الضرورية لنجاح انتقالها الطاقي.

وفي هذا الإطار، دعا السفير جنوب إفريقيا، التي تستعد لتولي رئاسة الاتحاد الإفريقي ، إلى رفع التحدي المناخي والطاقات المتجددة كمحور رئيسي لرئاستها للمنظمة الإفريقية لسد العديد من حالات العجز في الكهرباء التي تواجهها عدة بلدان القارة.

وقال العمراني إن إفريقيا تحظى بالريادة وتملك الرؤية والأدوات الضرورية، مضيفا أن انخراط جميع البلدان اليوم، ليس مسألة رغبة، بل ضرورة لبلورة مقترحات ملموسة والمضي قدما نحو الأمام.

 

اقرأ أيضا