أخبارالبيرو…تنظيم مهرجان الأشجار بهدف التحسيس بأهمية حماية البيئة

أخبار

14 سبتمبر

البيرو…تنظيم مهرجان الأشجار بهدف التحسيس بأهمية حماية البيئة

ليما – نظمت مؤخرا جهة لامبايكي، في الشمال الغربي للبيرو، مهرجان الأشجار، وذلك بغية التحسيس بأهمية حماية البيئة وصونها بما يكفل تحقيق التنمية المستدامة وتعزيز العمل البيئي، والارتقاء بكافة الجهود المبذولة في هذا الإطار.

وتهدف هذه المبادرة، التي نظمت بمناسبة اليوم الوطني للشجرة، إلى زيادة الوعي بأهمية المنافع البيئية والاجتماعية والاقتصادية للغابة، والتشجيع على عملية التشجير.

وتم خلال هذا المهرجان، الذي أطلق عليه اسم “فستياربول” عرض مجموعة من النباتات والأشجار.

وفي كلمة له بالمناسبة، قال خيلمر رويز فرنانديز، عن وزارة البيئة البيروفية، إن من شأن هذه الأنشطة أن تخلق ثقافة بيئية في المدارس وداخل الأسر وبالتالي خلق مناخ صحي في المدينة.

*********************************************

في ما يلي نشرة الأخبار البيئية لأمريكا الجنوبية لليوم الخميس 14 شتنبر 2017 :

*الارجنتين:

-أفادت وسائل إعلام محلية، استنادا إلى مصادر قضائية، بوجود مواد ملوثة بنهر أريناليس الواقع بمحافظة سالطا (شمال). وأضافت نقلا عن مصادر من النيابة العامة لمحافظة سالطا أن الأبحاث التي قام بها خبراء تابعون لهيئة التحقيقات القضائية على عينات من مياه النهر كشفت وجود تلوث بالمعادن الثقيلة.

وأمام هذا الوضع تقرر توسيع التحقيقات من أجل تحديد الخطوات اللازم اتباعها بهدف الكشف عن مصدر هذا التلوث البيئي.

***********************************************

– اكتشف فريق من العلماء الأرجنتينيين المتخصصين في علوم الأحياء والجيولوجيا والحفريات بالحديقة الوطنية بتالامبايا (لا ريوخا) بقايا أحفورية لأنواع من الحيوانات غير معروفة حتى الآن.

وحسب هؤلاء العلماء، المنتمين للمجلس الوطني للأبحاث العلمية والتقنية، فإن هذه الفقريات تعود إلى العصر الترياسي الذي سبق ظهور الديناصورات والثدييات قبل نحو 237 مليون سنة.

***********************************************

*البرازيل:

-بمناسبة اليوم العالمي لتنظيف الشواطئ، الذي يصادف 16 شتنبر، ينظم مكتب الأمم المتحدة بالبرازيل أسبوع “البحار النظيفة” الذي سينطلق بشاطئ كوباكابانا في ريو دي جانيرو.

وحسب بيان لمكتب الأمم المتحدة بالبرازيل، فإنه من المقرر القيام، خلال الفترة الممتدة من 16 الى 24 من الشهر الجاري، ب60 عملية تنظيف تهم شواطئ 11 ولاية.

وتهدف هذه المبادرة، المنظمة بالشراكة مع معهد أكوالونغ البيئي، إلى تعزيز عمليات تنظيف الشواطئ وإذكاء الوعي بضرورة الحفاظ على الحيوانات والنباتات البحرية.

وقال دينيس هامو، ممثل برنامج الأمم المتحدة للبيئة بالبرازيل، “إن هذه التعبئة الوطنية مهمة لإبراز مشكلة تلوث البحار وبعض الأماكن لمعالجة الوضع بشكل واقعي”.

اقرأ أيضا