أخبارالتدابير ذات الأولوية للتخفيف من آثارمشكلة البيئية هو المحافظة على الغابات بالبيرو

أخبار

27 أبريل

التدابير ذات الأولوية للتخفيف من آثارمشكلة البيئية هو المحافظة على الغابات بالبيرو

 بوينوس أيريس – في ما يلي نشرة الأخبار البيئية لأمريكا الجنوبية لليوم الجمعة 27 أبريل 2018:

-البيرو:

-و فقا للقانون الإطار بشأن التغيرات المناخية، الذي تبنته البيرو مؤخرا، فإن من بين التدابير ذات الأولوية للتخفيف من آثار هذه المشكلة البيئية والاجتماعية هو المحافظة على الغابات.

و بحسب المادة 16 من الفصل الرابع، فالدولة مدعوة على الخصوص إلى بلورة وتنفيذ الإجراءات الرامية إلى الحد من انبعاثات الغازات الدفيئة، واحتجاز الكربون، مع إعطاء الأولوية للإدارة المستدامة للغابات و حمايتها، و التشجير وإعادة التشجير و استخدام وتغيير استخدام الأراضي.

و بحسب وزارة البيئة، فإن القانون الجديد يسلط الضوء على الدور الهام الذي تلعبه الغابات في مكافحة التغيرات المناخية والحاجة إلى مواجهة إزالتها على مختلف المستويات.

و من بين مهام الوزارة، بوصفها السلطة الوطنية المعنية بالتغيرات المناخية، مراقبة و تقييم الحد من الانبعاثات الناجمة عن إزالة الغابات وتدهورها.

و من جهة أخرى، و من أجل حماية الغابات و المحافظة عليها و استعادة الغطاء الغابوي في المناطق التي فقدته، يعزز القانون المشاركة النشطة للمجتمعات المحلية.

**************************

-الأرجنتين:

-انعقد خلال يومي 25 و 26 أبريل الجاري ببوينوس أيريس لقاء تم فيه تدارس الكيفية التي تمكن الشركات من إيجاد حلول للتصدي لتحديات التنمية المستدامة وتعزيز الممارسات التجارية المسؤولة.

و في كلمة له خلال مشاركته في الجلسة الختامية لهذا اللقاء، قال وزير البيئة و التنمية المستدامة، سيرخيو بيرغمان، “علينا أن نتحدث عن الاستدامة في مجال الأعمال”، مضيفا “لهذا نحتاج إلى قادة على جميع المستويات”.

و من جانبه، أشار ريني ماوريسيو فالديز، المنسق المقيم للأمم المتحدة في الأرجنتين، إلى أن قطاع الأعمال على مستوى العالم تدارس الطريقة التي يمكن من خلالها للشركات المساهمة في تسريع تحقيق مخطط التنمية المستدامة.

و شارك على الخصوص في هذا اللقاء، الذي نظمته الشبكة الأرجنتينية للميثاق العالمي ومكتب الميثاق العالمي للأمم المتحدة، ممثلي شركات أرجنتينية و دولية ونشطاء من المجتمع المدني.

**************************

-البرازيل:

-يتهدد غابة الأمازون الاستغلال غير القانوني للأخشاب الثمينة ، خاصة خشب “إبي”  الذي يشتد الطلب عليه لصناعة الأثاث بالأساس.

و في البرازيل، يتعين على الشركات التي ترغب في استغلال “إبي”، وهي أخشاب يمكن أن يصل ثمن المتر المكعب الواحد منها إلى 2500 دولار، الإعلان عن ذلك و احترام الحصص التي تسمح بها السلطات.

و بحسب رومولو باتيستا، عضو في فرع منظمة غرينبيس بالبرازيل، فإن الشركات تستخدم خطط إدارة الغابات التي تحتوي على “بيانات كاذبة عن أشجار قيمة ليتم استعمالها لاستغلال هذه الأشجار في مكان آخر”.

و وفقا للمنظمة، فإن 77 بالمائة من  ال 586 عملية استغلال للأشجار التي تم فحصها في ولاية بارا تعود لخشب “إبي”.

**************************

-الشيلي:

-و قع تسرب نفطي، الأربعاء الماضي، على الساحل المقابل لهانغا روا بجزيرة “بسكوا” بجنوب شيلي بعد تسرب وقود من سفينة لنقل البضائع.

و قد تسرب ما مجموعه 50 لترا من الوقود مما تطلب تدخل البحرية الشيلية لتنظيف المكان.

و أكدت حاكمة جزيرة “بسكوا”، تاريتا ألراكون، أن هذا الحادث لم يتسبب في إلحاق أي ضرر بالجزيرة ، ولم يؤثر على المواقع الأثرية في هذه المنطقة، في حين أعلنت سلطات الميناء عن فتح تحقيق لتحديد أسباب الحادث.

**************************

-كولومبيا:

-تم تقديم مشروع حزام الأمازون الأخضر خلال اجتماع الدول الأعضاء في مبادرة “20×20″، الذي انعقد الخميس الماضي بالعاصمة البيروفية ليما، و ذلك بحسب ما ذكرته وسائل الإعلام المحلية.

و قال وزير البيئة والتنمية المستدامة، لويس خيلبرتو موريو، إن هذا المشروع يروم خلق حاجز طبيعي أمام تدهور النظم البيئية في الأمازون، وفقا لما أعلنته الوزارة على موقعها الالكتروني.

و أشار إلى أنه يهدف أيضا إلى تعزيز الإدارة المستدامة للغابات، وحماية البيئة، وترسيم الأراضي الزراعية لإنهاء إزالة الغابات في الأمازون.

و تسعى كولومبيا، التي بلورت استراتيجية شاملة لمكافحة إزالة الغابات، إلى استعادة مليون هكتار من الغابات على المدى الطويل.

اقرأ أيضا