أخبارالحصول على شهادة الجودة البيئية العالية يروم ضمان استدامة مشروع “غرين تك فالي”

أخبار

14 مارس

الحصول على شهادة الجودة البيئية العالية يروم ضمان استدامة مشروع “غرين تك فالي”

سلا – قال عادل الخيام المدير العام لشركة “ماريتا” للعقار المشرفة على مشروع “غرين تك فالي” المقام على ضفة الشمالية لأبي رقراق ، اليوم الأربعاء ، إن الحصول شهادة الجودة البيئية العالية يروم ترسيخ الجودة وضمان استدامة المشروع.

وأوضح السيد الخيام في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء على هامش إطلاق إجراءات الحصول على شهادة الجودة البيئية العالية، أن الرهان بالنسبة ل”غرين تك فالي” يتمثل في إنجاح تموقعه وضمان استدامته، مع الاستمرار في إدماج الابتكار والجودة لفائدة المستفيدين من المشروع.

كما أشار المسؤول عن الشركة فرع المجموعة العقارية “ماريتا غروب”، إلى أن هذا المشروع يندرج في إطار مقاربة للتنمية المستدامة، من خلال إنجاز مركب يحترم البيئة وذي استهلاك طاقي منخفض، مسجلا أن الشركة انخرطت في القيام بمتطلبات الحصول على شهادة الجودة البيئية بدعم تقني مع  مكتب “فيريتاس ماروك” .

من جهته قال المدير العام لمكتب ” فيرتاس ماروك” يوسف العدناني إن المكتب يحرص باعتباره الجهة الداعمة تقنيا لحصول المشروع على شهادة الجودة البيئية ، على بلوغ مستوى رفيع  بهدف تحسين كفاءة وجودة المشروع  وكذا النهوض بالتنمية المستدامة.

وأضاف أنه  بالاستناد إلى مرجعية دولية لمنح الشهادة للمباني المستذامة “فإننا نستهدف الحصول على  مستوى “ممتاز” في هذا المشروع  بل و”استثنائي” في حال نجحنا في تحقيق  عدد من الانجازات “.

ومن ضمن الأهداف البيئية المحددة في إطار تهيئة هذا المشروع التقليص من استهلاك الطاقة الإجمالي للمباني وخفض الانبعاثات المسببة للاحتباس الحراري، واللجوء إلى أنظمة الإنارة الذكية، والتقليص من  الاستهلاك الاجمالي للماء .

ويطمح مشروع “كرين تيك فالي”، المركب الجديد للأعمال والترفيه والصحة والمركز التجاري، أن يكون حلقة ضمن المشروع الكبير لتهيئة ضفتي نهر أبي رقراق . وتبلغ كلفة إنجاز المشروع العقاري  2,5 مليار درهم على مدى ثلاث سنوات، في قلب المنطقة التجارية الجديدة باب البحر، في الضفة الشمالية لنهر أبي رقراق على امتداد قنطرة الحسن الثاني قبالة المارينا الجديدة.

اقرأ أيضا