أخبارالدنمارك..إنشاء مزرعة رياح جديدة في شمال غرب غوتلاند

أخبار

19 ديسمبر

الدنمارك..إنشاء مزرعة رياح جديدة في شمال غرب غوتلاند

كوبنهاغن –  وافقت السلطات البلدية في ألبورج وفيستيمرلاند على إنشاء مزرعة رياح جديدة في شمال غرب غوتلاند.

وستضم الحديقة 36 توربينا بحد أقصى 150 مترا، ستقوم شركة الطاقة السويدية فاتينفول بإقامتها.

وقال هانز هنريكسن، وهو مستشار محلي للجنة تخطيط المدينة وحملة بلدية ألبورغ، إنه راض عن القرار.

وأضاف “لقد كان السكان المحليون جزء مهما من القرار، ويضع المشروع معايير جديدة للملكية المحلية والتفاعل المجتمعي”.

****************************
كوبنهاغن  – حصلت الشركة الهولندية المصنعة لتوربينات الرياح فيستاس على طلب شراء 33 ميغاواط من شركة الكهرباء الألمانية “إينويرباهر”، وهي شركة تابعة لشركة “إنيرسيتي جي”.

وسيتكون المشروع، الواقع في “كليتفيتز” في براندنبورغ، بشرق ألمانيا، من عشرة توربينات V117 ميغاواط، والتي سيتم تركيبها في منطقة تعدين قديمة مفتوحة، مما يجعل هذا المشروع مثالاً في سوق الطاقة الألماني للانتقال من الوقود الأحفوري إلى الطاقات المتجددة.

ويعتبر هذا المشروع امتدادا لمنتزه “كليتفيتز” الحالي وسيسهم بشكل كبير في انتقال الطاقة في ألمانيا .

وقال إيفو غرونهاغن، الرئيس التنفيذي لشركة إنيرسيتي، إنه عندما يتم تشغيله بالكامل، سينتج حوالي 95 ألف ميغاواط / ساعة، وهو ما يكفي لتشغيل حوالي 30 ألف منزل.

وينبني المشروع على خبرة “فيستاس” الواسعة في المشاريع السابقة في منطقة “كليتفيتز”. وتم تشغيل أول توربينات رياح فيستاس في المنطقة في عام 1999.

ويشمل العقد توريد وتركيب وتشغيل توربينات الرياح، بالإضافة إلى عقد خدمة لمدة 15 عاما.

ومن المقرر أن يتم التسليم في نهاية عام 2019 وأوائل عام 2020.

****************************

— صادرت الوكالة الدنماركية للأغذية والطب البيطري ما يقارب 200 طائر من مزرعة دواجن قامت ببيع البط والأوز والديك الرومي دون ترخيص.

وأكدت الوكالة في بيان أنها استحوذت على الدواجن بعد أن أبلغها المستهلكون.

وقد تم بيع ما مجموعه 100 طائر من قبل المزرعة، على الرغم من أنها لا تملك التصاريح اللازمة لذبح وبيع الدواجن، وفقا للمعلومات المقدمة من صاحبها للسلطات.

وتم العثور على أكثر من 200 من الديك الرومي المتجمد والبط والأوز دون تاريخ إنتاج إلزامي في مزرعة في إيسبيرغ، غرب غوتلاند.

كما لم يقم المالك بتقييمات المخاطر والضوابط للمعايير اللازمة لتشغيل المشروع بشكل قانوني.

****************************

ستوكهولم / أعلنت شركة الطاقة “فاتينفول” في ستوكهولم أمس الثلاثاء قرارها بالاستثمار في مصنع جديد للتدفئة بدون وقود في أوبسالا، شمال ستوكهولم.

وقررت الشركة المملوكة للدولة استثمار ما مجموعه 3.5 مليار كرونة في مرافق الإنتاج والبنية التحتية للشبكات في أوبسالا من أجل تبسيط إنتاج الحرارة والتخلص التدريجي من الوقود الأحفوري.

وتلتزم “فاتينفول” بإنقاص انبعاثات ثاني أكسيد الكربون إلى النصف بحلول عام 2020 ويصبح محايدا للكربون بحلول عام 2030، وهو هدف تعتقد أنه سيتم تحقيقه الآن.

وقال ماغنوس هول، الرئيس التنفيذي لشركة فاتنفال، إن “هذا يعد استثمارا كبيرا ومهما في جهودنا الرامية إلى خلق مستقبل خالٍ من الأحافير لنا ولعملائنا. كما سيقدم استبدال الوقود الأحفوري في أوبسالا إسهاما كبيرا لجهود البلدية”. وتابع “إن أوبسالا تهدف إلى أن تصبح محايدة مناخيا بحلول عام 2030”.

الاستثمار في بناء مصنع جديد للتدفئة يعني أن “فاتينفول سيحرق 100 في المئة من الوقود المتجدد أو المعاد تدويره.

وقالت أولريكا ياردفيلت،التي تم تعيينها حديثا كرئيسة قسم التدفئة في “فاتينفول-السويد” :”لقد استمعنا إلى أصحاب المصلحة في أوبسالا، الذين أوضحوا أن توليد الطاقة المحلية أمر مهم للمنطقة، وقد اتخذنا بالفعل خطوة جديدة في استكشاف سبل توفير الظروف اللازمة لذلك ».

****************************

أوسلو / وقعت شركة الطاقة السويدية فاتينفول ومجموعة ألكيم الصناعية النرويجية اتفاقية لتوفير الكهرباء على المدى الطويل للفترة 2020-2026.

وتنص هذه الاتفاقية، التي تعد أول اتفاقية رئيسية للإمداد مع “إيلكيم”، على توفير 260 جيغاواط / ساعة سنويا، ليصبح المجموع ما يقرب من 1.8 تيراواط ساعة.

وقال بيورن بروفيك، مدير المبيعات في “فاتينفول-النرويج”: إنه “من دواعي سرور فاتينفول أن تبدأ تعاون طويل الأمد مع “إيلكيم” وأن نثبت قدرتنا على مواصلة الشراكة طويلة الأمد مع الصناعة الأساسية النرويجية”.

وتستهلك عمليات “إيلكيم” الكثير من الكهرباء، بما في ذلك استخدام الأفران الكهربائية لإنتاج السيليكون والحديد ومنتجات الصلب.

وقال مورتن فيغا، المدير المالي لشركة ألكيم : “نحن سعداء جدا بهذه الاتفاقية، التي تضمن لنا أسعار تنافسية ويمكن التنبؤ بها. بالنسبة لشركة “إيلكيم”، تمثل الاستدامة جوهر استراتيجيتنا التجارية ونهدف إلى تقليل انبعاثات ثاني أكسيد الكربون الأحفوري بشكل دائم. ولذلك نرحب بالتعاون مع فاتينفول، أحد أكبر منتجي الكهرباء من مصادر الطاقة غير الأحفورية في منطقة الشمال”.

************************************

هلسنكي / اتخذ صندوق استثمار الطاقة الشمسية في فورتوم روسانو قراراً بالاستثمار في بناء مزرعة رياح بقدرة 100 ميغاواط في روسيا، والتي ستبدأ الإنتاج في النصف الأول من عام 2020.

وتعتبر “فورتويم-روسانو” شراكة متساوية بين شركة “فورتيوم” في فنلندا وشركة “رانانو” لتكنولوجيا النانو الروسية. وقد اكتسبت طاقة رياح تبلغ 1،823 ميغاواط في المزادات التي أجريت هذا العام والسنة الماضية.

وخلال أكتوبر، اتخذ الصندوق قرارا بالاستثمار في مشروع طاقة الرياح بقدرة 200 ميغاواط، بعد أن اختار بالفعل تنفيذ برنامج بقدرة 50 ميغاواط. ومن المقرر أن يتم الانتهاء من مزرعة الرياح الصغيرة في النصف الأول من عام 2019، في حين يتوقع أن يكون أكبرها على الإنترنت في النصف الأول من عام 2020.

************************************

هلسنكي / يبدأ برلمان السامي في فنلندا ووزارة النقل والاتصالات الفنلندية مفاوضات بشأن مشروع التقرير المتعلق بخط السكك الحديدية في القطب الشمالي في 21 دجنبر.

وستنتهي يوم الجمعة مجموعة العمل لمراجعة مسار السكك الحديدية القطبية إلى كيركينيز، ولكن لن يتم نشرها حتى يناير المقبل.

والتقرير المذكور هو دراسة أولية ولم يتخذ أي قرار بشأن بناء السكك الحديدية أو الاختيار النهائي للمسار في فنلندا أو النرويج.

وقد عُقد الاجتماع الأخير للفريق العامل المعني بالسكة الحديدية القطبية في 27 نونبر الماضي في هلسنكي.

**********************

تالين / ازداد استخدام الموارد الطبيعية في استونيا في عام 2017، عندما تم استخراج 15.6 مليون طن من النفط الصخري، بزيادة 23.2 في المئة عن العام السابق، وفقا لإحصائيات بيانات استونيا.

وتم استخراج ما مجموعه 4.8 مليون متر مكعب من الرمال، بزيادة 16.3 في المئة عن عام 2016.

وقد ارتفع استخراج الجير بنسبة 18.4 في المئة على أساس سنوي ليصل إلى 2.4 مليون متر مكعب في حين زاد استخراج الحصى بنسبة 12.1 في المئة إلى 1.6 مليون متر مكعب.

وتم استخراج ما مجموعه 885.400 متر مكعب من الدولوميت، بزيادة قدرها 40.1 في المئة عن عام 2016، في حين زاد استخراج الجفت بنسبة 28.5 في المئة إلى 664.900 طن.

وزاد نصيب الفرد من استهلاك المياه العذبة بنسبة 1.8 في المئة إلى 1،355 متر مكعب، في حين زاد استهلاك الطاقة بنسبة 11 في المئة إلى 7.2 مليون طن من المكافئ النفطي.

**********************

— لم تكن المفاوضات بشأن اعتماد قواعد تنفيذ اتفاقية باريس في مؤتمر الأطراف 24 في كاتوفيتشي ببولونيا سهلة، حسب قول وزير البيئة الإستوني سييم كيسلر.

وقال المسؤول ذاته إن “المفاوضات لم تكن سهلة وكان على جميع الأطراف أن تتنازل، لكن النتائج في كاتوفيتشي تظهر أن الدول مستعدة للعمل معا لتحقيق أهدافها”.

وأيدت إستونيا المبادئ التوجيهية السياسية طويلة الأجل نحو اقتصاد منخفض الكربون. والهدف هو خفض انبعاثات غازات الدفيئة بنحو 80 في المئة من مستويات عام 1990 بحلول عام 2050

اقرأ أيضا