أخبارالرباط.. المغرب والولايات المتحدة يستكشفان فرصا جديدة للتعاون في مجالي المياه والكهرباء

أخبار

29 فبراير

الرباط.. المغرب والولايات المتحدة يستكشفان فرصا جديدة للتعاون في مجالي المياه والكهرباء

الرباط – عقد المدير العام للمكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب، السيد عبد الرحيم الحافيظي، اليوم الجمعة بالرباط، اجتماع عمل مع وفد أمريكي، خصص لاستكشاف فرص التعاون والاستثمارات في مجالي المياه والكهرباء في المغرب.

وذكر بلاغ للمكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب أن هذا الاجتماع يندج في إطار تعزيز علاقات التعاون بين المملكة المغربية والولايات المتحدة الأمريكية.

وضم الوفد الأمريكي، برئاسة مساعد وزير التجارة الأمريكي للأسواق العالمية والمدير العام للخدمات التجارية للولايات المتحدة وللخارج (وزارة التجارة)، إيان ستيف، كل من الوزير المستشار في الشؤون التجارية والمسؤول الإقليمي رفيع المستوى للتجارة، ريك أورتيز، وكذا السيدة حليمة برامي، أخصائية تجارية مكلفة بالماء.

وأكد السيد الحافيظي، خلال هذا الاجتماع، على الأهمية التي توليها المملكة المغربية، تحت القيادة المستنيرة لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، لتطوير قطاع المياه.

وذكر بالحدث الرئيسي المتمثل في التوقيع في 13 يناير 2020، تحت رئاسة جلالة الملك، على اتفاقية تنفيذ البرنامج الوطني للتزويد بالماء الشروب ومياه السقي 2020-2027، والذي تبلغ تكلفته أكثر من 115,4 مليار درهم، مضيفا أن المكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب وضع ، في إطار هذا البرنامج، مخططا لمشاريع بمبالغ مالية بلغت 38,7 مليار درهم.

من جهة أخرى، أكد السيد الحافيظي على البرنامج الطموح الذي أرسته المملكة لتطوير طاقة إنتاج الكهرباء انطلاقا من الطاقات المتجددة والتي ستصل إلى 52 في المائة بحلول عام 2030.

من جانبه -يضيف البلاغ- أشاد السيد ستيف بالإنجازات الكبيرة للمغرب في مجال المياه، مؤكدا أن المخطط الوطني للتزويد بالماء الشروب ومياه السقي 2020-2027 يمثل نموذجا للعالم.

وأعرب عن اهتمام المقاولات الأمريكية المتخصصة في تقنيات المياه بمواكبة هذا المخطط الاستراتيجي، لا سيما فيما يتعلق بالسدود وتحلية مياه البحر وتحسين الأداء.

كما سلط السيد ستيف الضوء على الخبرة الأمريكية في مجال الطاقة، مشيرا إلى استعداد المقاولات الأمريكية التي تنشط في هذا المجال للعمل مع المقاولات المغربية لانجاز المشاريع التي تمكن من تعزيز وتطوير الكفاءات المحلية.

واتفق الطرفان، في ختام هذا الاجتماع، على إرساء إطار شراكة للاستفادة من فرص التعاون التكنولوجي والتجاري بين الولايات المتحدة الأمريكية والمملكة المغربية في مجال مياه الشرب، والتطهير والكهرباء من خلال إبراز أوجه الابتكار التكنولوجي والبحث والتطوير.

وخلص البلاغ إلى أن الجانبين اتفقا، في هذا السياق، على العمل معا على صياغة مذكرة تفاهم، والتي سيتم توقيعها في قمة الأعمال الأمريكية الإفريقية التي من المتوقع أن تنعقد في مراكش في يونيو 2020.

 

اقرأ أيضا