أخبارالرياض: اعتماد مجلس الوزراء على لائحة العقوبات عن مخالفات مصانع ومحلات المياه يأتي للحفاظ على…

أخبار

20 فبراير

الرياض: اعتماد مجلس الوزراء على لائحة العقوبات عن مخالفات مصانع ومحلات المياه يأتي للحفاظ على مصادر المياه

الرياض – أكدت وزارة البيئة والمياه والزراعة السعودية، أن اعتماد مجلس الوزراء المنعقد أمس الإثنين على لائحة العقوبات عن مخالفات مصانع ومحلات المياه، يأتي للحفاظ على مصادر المياه وضمان استدامتها للأجيال القادمة.

وفي هذا الإطار، قال وكيل الوزارة لشؤون المياه فيصل السبيعي، إن اعتماد المجلس للائحة الجزاءات الجديدة “جاء أكثر حيوية وصرامة”، ويعزز توجه الوزارة في إطار جهودها لتحقيق الأهداف المتضمنة في رؤية المملكة 2030 والرامية بهذا الخصوص إلى المحافظة على مصادر المياه وتنظيمها، وحمايتها، وضمان استدامتها للأجيال القادمة.

ونقلت وسائل اعلام محلية، عن السبيعي قوله إن مشروع اللائحة الجديدة “يأتي ترسيخا لأهمية المياه كعنصر أساسي للحياة وحماية لمصادرها من الاستنزاف والتلوث، ورفع مستوى فعالية وكفاءة إدارة مصادرها ضمن مفهوم الإدارة المتكاملة للمياه”.

وبحسب الوزارة، تستهدف لائحة العقوبات الجديدة رفع كفاءة إنتاج واستخدام ونقل وتوزيع المياه، وحسن صيانة وتشغيل منشآت خدماتها من أجل تحقيق المصالح المشتركة للأجيال الحالية والقادمة، فضلا عن تعزيز مشاركة القطاع الخاص في تقديم خدمات المياه ضمن بيئة نظامية واستثمارية جاذبة”.

أخبار البيئة من العالم العربي

الدوحة/ تحتضن الدوحة، على مدى خمسة أيام، دورة تدريبية خاصة بأمن المصادر المشعة، تنظمها وزارة البلدية والبيئة القطرية، ممثلة بإدارة الوقاية من الإشعاع والمواد الكيميائية، وذلك بالتعاون مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية.

ونقلت وسائل إعلام محلية عن مديرة إدارة الوقاية من الإشعاع والمواد الكيميائية، عائشة أحمد الباكر، قولها إن هذه الدورة تأتي ضمن أنشطة الخطة الوطنية لدعم الأمن النووي (2017-2019)، التي “تشمل الإطار التشريعي والتنظيمي والوقاية والكشف والاستجابة والاستدامة، وتحدد في نفس الوقت الاحتياجات والجهات المسؤولة والإطار الزمني للتنفيذ”.

ولفتت المسؤولة الى أن الوزارة تعمل، في سياق تنفيذ هذه الخطة، على ضمان حماية الإنسان والبيئة وتوازنها الطبيعي من خلال الحرص على التقائية عمل كافة المتدخلين في الأهداف والإنجاز وصولا الى إرساء أسس الاستدامة البيئية، خاصة عبر توجيه جهود إدارة الوقاية من الإشعاع والمواد الكيميائية إلى “تعزيز ثقافة الأمن والأمان الإشعاعي والنووي، ومراقبة الاستخدامات السلمية للطاقة النووية”، والتركيز على “بناء القدرات وتدريب الكوادر البشرية وتوفير المعدات والأجهزة ووضع الإجراءات والتعليمات والمعايير”.

وذكرت بأن معايير الأمان الصادرة عن الوكالة الدولية للطاقة الذرية الى جانب “مدونة قواعد السلوك بشأن سلامة المصادر المشعة وأمنها”، والتوجيهات المتعلقة باستيراد وتصدير المصادر المشعة، وغيرها من التوصيات ذات الصلة، جميعها توفر ما يساعد الدول على وضع نظام مراقبة وحماية مناسب ومستدام كفيل بتأمين سلامة الإنسان ومحيطه البيئي.

***********************

الشارقة/ دشنت بلدية الشارقة أمس الاثنين “حديقة الزبير العامة” وذلك في إطار سياسة توفير المساحات الخضراء وترسيخ الثقافة البيئية لدى الجميع على مستوى الإمارة. .
ويأتي تدشين الحديقة بالتزامن مع انطلاق أسبوع التشجير الثامن والثلاثين الذي تنظمه وزارة التغير المناخي والبيئة الاماراتية  تحت عنوان “بيئة خضراء مستدامة” .

وقال ثابت سالم الطريفي مدير عام بلدية الشارقة في حفل نظم بالمناسبة ان البلدية تحرص على الاهتمام بالحدائق والمساحات الخضراء وتوعية أفراد المجتمع بأهمية المحافظة على البيئة والمشاركة في مختلف الفعاليات التي تنظمها الهيئات والمؤسسات الوطنية خاصة البيئية ومن ضمنها أسبوع التشجير الثامن والثلاثين.

وبموازاة مع افتتاح الحديقة تم تنظيم عدة انشطة منها  معرض للأدوات الزراعية ومشتل للفواكه والحدائق، ومعرض لمنتجات مشرفات الحدائق،ومحاضرات توعوية وورشات عمل للجمهور.

***********************

المنامة/ أعلنت بلدية محافظة المحرق، أمس الاثنين، عن إطلاق حملة شاملة للنظافة بسواحل المحافظة، لاسيما ساحل “الساية”، لإزالة القمامة الملقاة على رمال السواحل وتنظيفها من المخلفات المتراكمة.

وأكدت البلدية، بهذه المناسبة، حرصها على تعزيز دور الشراكة المجتمعية وتفعيل السلوك الحضاري تجاه البيئة، مشيرة إلى أهمية تضافر جميع الجهود وتكاثفها لتعميم ثقافة ملكية السواحل العامة للجميع من أجل المحافظة عليها من مخاطر إلقاء المخلفات والنفايات وتمتع مرتاديها بقضاء أوقات ممتعة في أجواء صحية خالية من الأمراض البيئية الناجمة عن السلوكيات الخاطئة للأفراد.

وأوضحت البلدية أن تنظيم هذه الحملة يندرج في إطار الحفاظ على البيئة والحياة الفطرية، مما يسهم في تحقيق أهداف المملكة الإنمائية في مجال التنمية المستدامة.

************************

عمان/ أكد المدير العام للمركز الوطني للبحث والإرشاد الزراعي الأردني، نزار حداد، حرص المركز على الاهتمام بدراسات الأثر البيئي والتغير المناخي ضمن برامجه الخاصة.

وأشار خلال افتتاحه أمس بمقر جمعية البيئة، لورشة تدريبية عن تقييم الأثر البيئي، أن المركز ينفذ العديد من الدورات والأنشطة والبرامج التي تعنى بتعزيز الوعي بأهمية هذا القطاع والارتقاء والنهوض بالعمل الزراعي، معربا عن الاستعداد لتقديم كل ما من شأنه خدمة البيئة ورسالتها.
من جانبه، أشار مدير مركز التدريب وبناء القدرات في الجمعية خالد العنانزة، إلى أبرز أهداف تقييم الأثر البيئي، ومنها تعديل وتحسين التصميم الخاص بالمشروع، وتأكيد الاستخدام الأمثل للموارد، وتحديد قياس التأثيرات الرئيسة للمشروع، ومنع حدوث أي ضرر يؤثر على العناصر البيئية المتعددة.

اقرأ أيضا