أخبارالصين تحقق نجاحا كبيرا في حل المشكلات البيئية منذ عام 2010

أخبار

12 ديسمبر

الصين تحقق نجاحا كبيرا في حل المشكلات البيئية منذ عام 2010

الصين – حققت الصين نجاحا كبيرا منذ أن بدأت في حل المشكلات البيئية مثل تلوث الهواء والماء وتراكم القمامة والتصحر منذ عام 2010، وفقا لما ذكر هانز جوزيف فيل، مؤسس مجموعة “ووتش إينرجي” الألمانية البحثية حول الطاقة.

وأبرز جوزيف فيل في مقابلة مع وكالة (شينخوا)، أنه في العديد من المدن الصينية مثل بكين، زاد عدد الأيام نظيفة الهواء بشكل كبير، وبرزت الصين كدولة رائدة في السوق العالمية للطاقة المتجددة، وخاصة في الطاقة الشمسية وطاقة الرياح وتقنيات تخزين الطاقة، بالإضافة إلى ذلك، قللت القطارات النظيفة فائقة السرعة من الاضطرابات المناخية التي تسببها الحركة الجوية.

وأضاف أن الصين قطعت أشواطا كبيرة في مجال التشجير ليس فقط في صحراء غوبي، ولكن أيضا في المناطق الحضرية من خلال برامج تخضير حضرية، حيث تمتص هذه الأشجار ثاني أكسيد الكربون وتدفع الصحراء للوراء.

وقال إن الصين تقوم بدور مهم في حماية المناخ العالمي في ضوء أهميتها بالنسبة للبيئة العالمية وتحقيق أهداف اتفاق باريس.

وأوضح البرلماني السابق في البوندستاغ الألماني أن تبادل الصين للمبادرات التشريعية البيئية وتجارة التقنيات النظيفة مع ألمانيا وأوروبا على مستوى عال، وينبغي تعزيز ذلك بشكل أكبر، مضيفا أن الصين يمكنها أيضا استخلاص العبر من تاريخ حماية البيئة في ألمانيا وأوروبا.

وقال إن الصين بامكانها في المستقبل أن تسرع تنمية الاقتصاد المتجدد، والنقل بدون انبعاثات، وتواصل إعادة التحريج والتخضير، وتطوير الزراعة العضوية، والمباني الصديقة للبيئة، مضيفا أن تجارة التقنيات والبضائع البيئية بين الصين وبقية العالم من شأنها أن تخلق الكثير من فرص العمل.

وأشار إلى أنه مع تقدم مبادرة الحزام والطريق المقترحة من قبل الصين، يمكن أن تخدم السكك الحديدية التي تربط بين الصين وألمانيا كممر تجاري مهم عبر القارات للتقنيات المناخية والبيئية والمنتجات المستدامة.

اقرأ أيضا