أخبارالصين تمنح لأول مرة شركة خاصة رخصة تصدير منتجات نفط مكررة

أخبار

10 يوليو

الصين تمنح لأول مرة شركة خاصة رخصة تصدير منتجات نفط مكررة

شنغهاي – منحت الصين شركة “تشيجيانغ” للبترول والكيماويات رخصة لتصدير منتجات النفط المكررة، ما يجعلها أول شركة خاصة لتكرير النفط تحصل على مثل هذا الترخيص.

وتتيح هذه الرخصة للشركة بيع المنتجات النفطية مباشرة للسوق الدولية ومنافسة شركات التكرير، التي تملكها الدولة والمساهمة في تخفيف ضغوط تخمة المعروض في السوق المحلية الصينية.

لكن الشركة لا تزال في حاجة إلى الحصول على حصة حكومية تحدد حجم صادراتها قبل أن تبدأ في إرسال شحنات.

وفي الوقت الراهن، تسمح السلطات فقط لبضع شركات تكرير مملوكة للدولة بتصدير منتجات النفط المكررة ومنها “سينوبك” ومؤسسة البترول الوطنية الصينية “سي.إن.بي.سي” وشركة الصين الوطنية للنفط البحري (كنوك) ومجموعة “سينوكم” والشركة الوطنية الصينية لوقود الطيران.

وتمارس شركات تكرير النفط المستقلة ضغوطا على الحكومة منذ وقت طويل للسماح لها بتصدير الوقود المكرر، وقال وانغ تشاو محلل النفط في مجموعة “سبليم إنفورميشن”، ومقرها الصين، “من المستبعد أن تحصل شركات تكرير مستقلة أخرى على تراخيص تصدير، فتشيجيانغ استثناء، نظرا لأنها تقع في منطقة تجارة حرة لها سياسة خاصة”.

وأنشأت الصين منطقة تجارة في مدينة تشوشان الساحلية في إقليم تشيجيانغ في عام 2017 لتعزيز تجارة النفط والغاز.

وسجلت واردات الصين من النفط الخام انتعاشا في أبريل الماضي، مقارنة بمستواها في مارس، إذ كثفت شركات التكرير الإنتاج في ظل تعاف للطلب على الوقود مع تراجع تأثير تفشي فيروس كورونا.

وبلغت واردات النفط الخام نحو 42.82 مليون طن الشهر الماضي، ما يعادل 10.42 مليون برميل يوميا، ويزيد ذلك على 9.68 مليون برميل يوميا استوردتها بكين في مارس، لكنه يقل قليلا عن 10.64 مليون برميل يوميا في أبريل 2019.

وسجلت الواردات خلال الأشهر الأربعة الأولى من العام الحالي 170 مليون طن، ما يمثل 10.26 مليون برميل يوميا، بارتفاع 1.7 في المائة، مقارنة بالفترة نفسها قبل عام.

اقرأ أيضا