أخبارالعديد من أحياء بلديات الجزائر العاصمة تعرف انتشارا للنفايات المنزلية

أخبار

نفايات
16 أبريل

العديد من أحياء بلديات الجزائر العاصمة تعرف انتشارا للنفايات المنزلية

الجزائر – تعرف العديد من أحياء بلديات الجزائر العاصمة، انتشارا فظيعا للنفايات المنزلية، بسبب تأخر جمعها من قبل أعوان النظافة لمؤسسة جمع ونقل النفايات المنزلية “إكسترانت”، المكلفة بعملية الجمع على مستوى 31 بلدية، تقع ضمن قطاع اختصاصها، بسبب الأعطاب المتكررة للشاحنات التي تستعملها.

وقد أدت الاعطاب المتكررة التي تصيب الشاحنات، إلى تأخر جمع النفايات المنزلية بعدة بلديات، التي تحولت نقاط الرمي بها إلى شبه مفارغ عمومية وسط الأحياء السكنية، خاصة ببعض البلديات التي تتوقف فيها عمليات الجمع عدة أيام، مثلما حدث مؤخرا ببلديات شرق العاصمة، على غرار الرويبة والرغاية وغيرهما.

وأفادت مصادر من مؤسسة “إكسترانت”، بأن المشكل الرئيس يعود إلى تعطل الشاحنات المستعملة في جمع النفايات، بسبب الافراط في استعمالها، حيث تُستخدم هذه الأخيرة في جمع القمامة عدة مرات في اليوم، رغم أن إمكانياتها محدودة، وتسمح بالقيام بدورة واحدة فقط في اليوم.

وقد انعكست هذه الوضعية على نوعية الخدمات المقدمة في ما تعلق بنظافة الأحياء التي أصبحت في حالة يُرثى لها، بسبب انتشار النفايات وتجميعها في مكانها لعدة أيام؛ مما أدى إلى تشويه المحيط، وانتشار الحشرات الضارة خاصة البعوض، والكلاب الضالة، وكذا الروائح الكريهة.

وقد أثار ذلك قلق سكان الأحياء التي تعاني من هذه الوضعية، التي تزداد سوءا خلال شهر رمضان، الذي تتضاعف فيه كمية النفايات المنزلية. كما ستتأزم الأمور أكثر مع حلول موسم الحر، الذي تنتشر فيه الروائح الكريهة والحشرات.

ويتساءل المواطنون عن مدى قدرة مؤسسة “إكسترانت” على تحمل المسؤولية في ما يخص رفع القمامة في الشهر الفضيل، في ظل عدم الاستقرار الذي تعرفه هذه الأخيرة، والتي عرفت تغيير مديرها العام الذي تم تعيينه في يناير الماضي، قبل أيام فقط، فضلا عن قلة الإمكانيات اللازمة للقيام بمهمة جمع النفايات، وتوفير الإطار المعيشي المناسب للمواطنين.

وفي هذا الصدد، طالب سكان العديد من الأحياء، الجهات الوصية، وعلى رأسها ولاية الجزائر، بالتدخل للتكفل بهذا الانشغال، قبل تأزم الوضعية أكثر، ووضع مخطط عمل لجمع النفايات ونقلها خارج الأحياء، خاصة خلال الشهر الفضيل، الذي تزيد فيه كمية النفايات التي تنتجها العائلات.

اقرأ أيضا