أخبارالمؤتمر ال 14 للتنوع البيولوجي بشرم الشيخ: عرض أمثلة لآثار التغيرات المناخية على التنوع البيولوجي…

أخبار

20 نوفمبر

المؤتمر ال 14 للتنوع البيولوجي بشرم الشيخ: عرض أمثلة لآثار التغيرات المناخية على التنوع البيولوجي من خلال نموذج محمية وادي الحيتان بمحافظة الفيوم

القاهرة –  تم، أمس الاثنين، ضمن فعاليات المؤتمر ال 14 للتنوع البيولوجي الذي تحتضنه شرم الشيخ حاليا تحت شعار “الاستثمار بالتنوع البيولوجي من أجل الإنسان و الكوكب”، تنظيم ندوة في موضوع “رحلة التنوع البيولوجي عبر 40 مليون سنة”.

وذكر بيان لوزارة البيئية أنه تم، خلال هذه الندوة، عرض أمثلة لآثار التغيرات المناخية على التنوع البيولوجي من خلال نموذج محمية وادي الحيتان بمحافظة الفيوم (جنوب) .

وأكد مدير عام المحميات المركزية بالوزارة، محمد سامح، أن موقع وادي الحيتان يعكس آثار التغيرات المناخية على الطبيعة، مشيرا إلى أن هذه المحمية كانت منذ 40 مليون سنة أرضا غنية بالتنوع البيولوجي الممثل في العديد من أنواع الحيتان (7 أنواع) و أسماك القرش (90 نوعا) و الحيوانات اللافقرية (70 نوعا)، إلا أنها أصبحت بفعل التغيرات المناخية صحراء تفتقد لهذا التنوع البيولوجي.

“”””””””””””””””””””””””””””””””
— انطلقت أمس الاثنين بمنطقة البحر الأحمر شمال مصر، فعاليات مؤتمر الفرص الاستثمارية والاستكشافية عن البترول والغاز، بمشاركة ممثلين عن شركات عربية وأجنبية عاملة في مجال البحث والتنقيب عن الغاز والبترول.

وكشف وزير البترول والثروة المعدنية، طارق الملا، في تصريحات صحفية، عن طرح أول مزايدة عالمية للبحث والاستكشاف عن البترول والغاز في منطقة البحر الأحمر قبل نهاية العام الجاري، مشيرا إلى أن هذه المنطقة هي من المناطق “البكر الواعدة” التي لم تشهد نشاطا بتروليا من قبل وتتطلب عمليات استكشاف موسعة للوصول إلى المكامن البترولية والغازية غير المكتشفة بعد.

الرياض/ تتجه السعودية إلى اعتماد تعريفة رسوم الطاقة المتجددة بالمملكة، حيث تعكف لجنة رفيعة المستوى تضم ممثلين لعدد من الجهات المعنية على وضع دراسة لتحديد تعريفة رسوم الطاقة المتجددة.

ونقلت وسائل إعلام سعودية، أمس الاثنين، عن نائب المدير العام للشؤون الفنية بهيئة تنظيم الكهرباء والإنتاج المزدوج السعودية، شريف آل براك، قوله إن الهيئة تعمل مع مختلف الجهات المعنية؛ لوضع تنظيمات للطاقة الشمسية الكهروضوئية الصغيرة.

وأوضح أن هذه التنظيمات تتمثل في تسهيل عملية نشر هذا المنظومة، وتحديد الشروط والمتطلبات والرسوم المتعلقة بتنظيم أنظمة الطاقة المتصلة بأنظمة التوزيع، وضمان فعالية وأمان وتركيب وصيانة وتشغيل الخدمة، وذلك لضمان جودة الخدمة وفعاليتها.

وأشار إلى أنه بحلول 2030، سيبلغ إنتاج المملكة من الطاقة المتجددة 9.5 جيغاواط، وذلك لوجود عوامل محفزة، منها المحافظة على البيئة، فضلا عن القيمة الاقتصادية المضافة من قبيل خلق فرص وظيفية وتوطين الصناعات، وخفض الحمل على الشبكة هذا غير الفوائد العديدة الأخرى للمستهلك.

من جهته، قال الرئيس التنفيذي لقطاع الطاقة المتجددة بمدينة الملك عبد الله للطاقة الذرية والمتجددة، محمد قروان، إن المدينة تهدف إلى استحداث الوظائف في مجالي الطاقة الذرية والمتجددة وتوطين 35 في المائة من الصناعات في مجال الطاقة المتجددة، و30 في المائة توطين الصناعات في مجال الطاقة النووية.

ولفت إلى أن المدينة تهدف إلى زيادة المحتوى المحلي؛ عن طريق توطين تقنيات في مجال الطاقة المتجددة بالشراكة مع القطاع الخاص عبر تسريع نمو قطاع الطاقة المتجددة في المملكة.

“”””””””””””””””””””””””””””””””

أبوظبي/ استضاف مجمع دبي للعلوم، أمس الأول الأحد، الدورة العاشرة من فعاليات “سلسلة القيادة الخضراء”، تحت عنوان “مشاركة الشباب: المستقبل الأخضر الآن”، والتي ركزت على الدور الحاسم لمشاركة الشباب في تحقيق اقتصاد دبي المستدام.

وناقش المشاركون الكيفية التي تحد فيها الشركات من بصمتها الكربونية بالتعاون مع قادة المستقبل والمسؤولين عن غرس مفاهيم الوعي البيئي لدى الأجيال القادمة.

يذكر أن “سلسلة القيادة الخضراء”، التي انطلقت في عام 2013 على يد الأعضاء المؤسسين لشراكة دبي للاقتصاد الأخضر ، تهدف الى تعزيز اقتصاد دبي وطموحاتها في هذا المجال والانخراط مع الجهات المعنية وأصحاب المصلحة من ذوي الفكر المستقبلي في القطاعين العام والخاص سعيا إلى احتضان نموذج رائد في مجال الاستدامة.

وأبرزت نوال الحوسني الممثلة الدائمة للإمارات لدى الوكالة الدولية للطاقة المتجددة “أيرينا ” نائبة المدير العام لأكاديمية الإمارات الدبلوماسية، في كلمة بالمناسبة، الدور الذي تضطلع به السلطات لتسهيل الانتقال نحو مستقبل أكثر خضرة واستدامة، مضيفة أن القيادة الخضراء توفر منصة لبناء الجسور وإقامة الشراكات بين الأطراف المعنية، وتتيح منبرا لمشاركة الشباب في بناء المستقبل.

الدوحة/ تنظم إدارة البحوث الزراعية بوزارة البلدية والبيئة القطرية، بالتعاون مع المركز الدولي للبحوث الزراعية في المناطق الجافة “إيكاردا”، دورة تدريبية، تمتد على مدى ثلاثة أيام بدءا من أول أمس الأحد، في موضوع “تصنيع المكعبات العلفية من الصبار العلفي الأملس والمخلفات الزراعية”.

ومن المنتظر أن يتم، خلال هذه الدورة، الاطلاع على تجارب الصبار العلفي الأملس، وعمليات تصنيع المكعبات العلفية والنسب المعتمدة في تركيبها، واصناف الحيوانات الممكن تغذيتها بهذه الأصناف ومدى تأثير ذلك على نموها وإنتاجها للحليب واللحوم.

وذكرت الوزارة، في تقرير إخباري نشرته على موقعها الإلكتروني، أن هذه الدورة تأتي في إطار الجهود المستمرة التي تبذلها الإدارة لتوفير مصادر جديدة من الأعلاف البديلة القليلة الاحتياجات المائية والملائمة للظروف المحلية، بما يساهم في سد احتياجات الثروة الحيوانية من الأعلاف.

وأوضح مسؤول بإدارة البحوث الزراعية، في كلمة افتتاح الدورة، أن هذه “القوالب العلفية تتميز بكونها جيدة القيمة الغذائية ومتجانسة ومتوازنة”، فضلا عن أن إنتاجها غير مكلف وتحضيرها وتخزينها سهل للغاية، مشيرا الى أنه تم إدخال 38 صنفا من الصبار العلفي الأملس من مختلف دول العالم بالتعاون مع “ايكاردا”، وذلك لاعتماده في هذه العملية الإنتاجية.

وخلص التقرير الى “نجاح” تجربة صناعة المكعبات العلفية من الصبار العلفي الأملس و نجاعته في ظل الظروف المناخية المحلية، ومردوديته المهمة كمحصول علفي وغذائي بديل عن الأعلاف التقليدية العالية الاستهلاك المائي،

“”””””””””””””””””””””””””””””””

عمان/ افتتحت مديرية أوقاف محافظة المفرق الأردنية، مؤخرا، بالتعاون مع الوكالة الألمانية للتعاون الدولي، مشروع معالجة وإعادة استخدام المياه الرمادية، في حديقة أحد المساجد بكلفة مالية بلغت 30 ألف دينار (42 ألف دولار).

ويهدف المشروع، الذي جاء ضمن برنامج الصرف الصحي والنظافة، إلى توفير المياه وخفض كلفة المعالجة وتدوير المياه بشكل مثالي.

وقال أمين عام وزارة الأوقاف، عبد الله العبادي، بالمناسبة، إن الوزارة انطلقت في خططها وبرامجها للمحافظة على المياه وتوجيه استخدامه بطريقة شرعية صحيحة دون إسراف وتبذير عبر الاستفادة من مياه الوضوء باستخدامات متنوعة، كري المزروعات وإعادة تأهيل المياه الرمادية وفق أحكام شرعية منضبطة بالتعاون مع عدد من المؤسسات والدوائر الوطنية والدولية.

وعرض مساعد أمين عام وزارة المياه والري، عدنان الزعبي، للوضع الحالي للمياه والتحديات التي تواجه الأردن في هذا المجال والمشاريع المتعلقة بإعادة تدوير المياه الرمادية في المساجد.

وقالت مديرة برامج المياه والصرف الصحي بالوكالة الألمانية للتعاون الدولي، فروك نيومان، إن المشروع يمثل إضافة نوعية في التعاون بين الحكومتين الأردنية والألمانية، باعتباره يمثل التعاون مع وزارة الأوقاف التي تضم الأئمة والوعاظ أصحاب الكلمة المؤثرة والقوية في المجتمعات.

وعرض مدير المشروع، بيورن زاميرش، للشراكة بين وزارة الأوقاف والوكالة، لافتا إلى دور القيادات الدينية في إيصال خطاب مؤثر وتأثيرهم في التغيير الإيجابي لدى أبناء المجتمعات نحو استهلاك المياه عبر خطب الجمعة.

وقال مدير مديرية أوقاف المفرق، أحمد الحراحشة، إن الوضع القائم يحتم التكاتف والتعاون في إيجاد سبل المحافظة على الموارد وترشيد الاستهلاك ومنع الإسراف وترك العادات السلبية في هدر المياه.

””””””””””””””””””””””””””””

الكويت/ أعلن فريق حماية الطيور بالجمعية الكويتية لحماية البيئة أنه رصد طيورا نادرة عبرت سماء الكويت خلال الفترة الأخيرة، ومنها العقاب الذهبي والمنقط.

وأكد عضو الفريق حمود الشايجي، في تصريح صحافي مؤخرا، استمرار أعضائه في مواصلة الرصد للوقوف على الحالة العامة للطيور المهاجرة والمستوطنة، مع إعداد تقارير موثقة سنوية كتلك المعتمدة من قبل الاتحاد العالمي للطيور البرية.

وأضاف أن مواسم الهجرة السنوية الخريفية والربيعية أو الشمالية والجنوبية هي فترة عبور الكثير من الطيور عبر خط الكويت بأحجام وأعداد كبيرة أبرزها الجوارح.

وأوضح أن موقع الكويت الجغرافي يعد معبرا رئيسيا ونقطة حساسة ومنفذا وحيدا للطيور المهاجرة التي تأتي من روسيا وجبال القوقاز وكازاخستان وأذربيجان وشمال إيران وتركيا ودول وسط آسيا وتتجه إلى إفريقيا في فصل الخريف لقضاء الشتاء هناك، ثم العودة إلى الشمال مرة أخرى في فصل الربيع متجنبة العبور فوق البحار.

وأشار الشايجي إلى أن من بين الأنواع الرئيسية التي تعبر الكويت طيور العقبان والنسور والحوامة، حيث تمر من منتصف شهر شتنبر حتى منتصف أكتوبر، ثم تقل أعدادها آواخر شهر نونبر.

وذكر أن شهر أكتوبر يعد أحد أهم الأوقات التي تشهد عبور الطيور المهاجرة، إذ تكون مشاهدة طيور العقبان الكبيرة فيه بأعداد كبيرة، ما يدل على بدء هجرة طيور الحوامة، لافتا إلى أن من أبرز أنواع العقبان عقاب البادية، والعقاب المنقط الكبير، والنسر الأسمر.

“”””””””””””””””””””””””””””””””

بيروت / أطلق مركز “القوات اللبنانية” في بيت ملات (محافظة الشمال) ، حملة “الفرز من المصدر”، لتكون أول بلدة في منطقة الجومة والثانية في عكار التي تبدأ بفرز النفايات في المنازل.

وأكدت وسائل إعلام محلية، نقلا عن مسؤولين ومتدخلين في حفل اطلاق المبادرة، على أهمية مشروع الفرز من المصدر وانعكاس هذه الخطوة على الحياة العامة للمواطنين ونظافة البيئة، وجمالية البلدة وصحة أبنائها، معتبرين أن المشروع البيئي، الذي سيكون له امتداداته الإيجابية على المنطقة ككل، لا تقيده الحدود الجغرافية وصحة المواطن بل أيضا خفض فاتورة الدواء لأبناء المنطقة.

وشددت على أسس وأهداف المبادرة التي أطلقها المركز بالتعاون مع البلدية، لجعل المنطقة القروية فضاء أخضر ونظيفا ومجالا سينعم من خلاله الأهالي بالهواء النقي والتخفيف من الآثار السلبية لمشاهد النفايات.

وتم بالمناسبة، توزيع مستوعبات للنفايات على شكل سلال لتسهيل عملية فرز ما هو قابل للتدوير من عدمه.

اقرأ أيضا