أخبارالمخطط الوطني لحماية السلاحف البحرية يروم أيضا الحفاظ على موائل وتغذية أنواع السلاحف البحرية التي…

أخبار

06 ديسمبر

المخطط الوطني لحماية السلاحف البحرية يروم أيضا الحفاظ على موائل وتغذية أنواع السلاحف البحرية التي تعيش بالبحر بالبيرو

-البيرو: يهدف المخطط الوطني لحماية السلاحف البحرية للفترة 2019-2029، خفض عدد الأحياء من هذا النوع التي تنفق بسبب الأنشطة البشرية، إلى أزيد من 50 بالمائة.

وقالت المصلحة الوطنية للغابات والحياة البرية إن المخطط المذكور، الذي نشر أمس الخميس في الجريدة الرسمية “إل بيروانو”،  يروم أيضا الحفاظ على موائل وتغذية أنواع السلاحف البحرية التي تعيش بالبحر بالبيرو.

ووفق الهيئة، التابعة لوزارة الفلاحة والري، تعيش في البلد الجنوب أمريكي خمسة أنواع من السلاحف البحرية السبعة المعروفة في العالم، وتوجد في وضع هش ومعرضة لخطر الانقراض.

وتعد البيرو إحدى البلدان التي يسجل بها أعلى معدلات الصيد للسلاحف البحرية بشكل عرضي في شرق المحيط الهادي.

وبحسب دراسة أجراها الصندوق العالمي للطبيعة، فإن حوالي 5900 سلحفاة يتم صيدها سنويا في ثلاثة موانئ في البلاد.

وتمت المصادقة على المخطط الوطني لحماية السلاحف البحرية للفترة 2019-2029 بعد عشر سنوات، نظمت خلالها العديد من المنظمات الحكومية و هيئات المجتمع المدني ورشات عمل إقليمية تم خلالها تلقي مساهمات مختلف الجهات المعنية بحماية هذه الأحياء البحرية.

اقرأ أيضا