أخبارالفاو: الأسر الزراعية يجب أن تكون في صلب العملية الهادفة إلى توسيع نطاق الزراعة الإيكولوجية

أخبار

06 سبتمبر

الفاو: الأسر الزراعية يجب أن تكون في صلب العملية الهادفة إلى توسيع نطاق الزراعة الإيكولوجية

روما / أكد المدير العام لمنظمة الأغذية و الزراعة للأمم المتحدة (الفاو) جوزيه غرازيانو دا سيلفا ، اليوم الخميس، أن الأسر الزراعية يجب أن تكون في صلب العملية الهادفة إلى توسيع نطاق الزراعة الإيكولوجية.

وقال دا سيلفا ، في كلمته الختامية خلال الندوة الدولية الثانية حول الزراعة الإيكولوجية التي احتضنها مقر (الفاو) في روما إن “الوقت حان لتوسيع نطاق الزراعة الإيكولوجية”، مضيفا أنه تم الانتقال بنجاح من الحديث عن ماهية الزراعة الإيكولوجية إلى وضع أهداف محددة الآن لتحقيقها خلال الأعوام القليلة القادمة، مع وجود دعم قوي من المجتمع المدني والحكومات التي عملت بجد لإنجاح هذه الندوة”.

وتابع “عندما نتحدث عن الزراعة الإيكولوجية فإننا لا نتحدث عن قضايا فنية فقط. أود أن أؤكد على الجانب الاجتماعي. فعندما نقول إننا سنعزز دور الزراعة الايكولوجية في عمل الفاو فهذا يعني أننا سنقوم بتعزيز دور الأسر الزراعية وأصحاب الضيعات الفلاحية الصغيرة وصيادي الأسماك .

ودعا تقرير ل( الفاو ) إلى وضع خطة عمل عشرية مفصلة للزراعة الإيكولوجية والبدء في تنفيذ مبادرة توسيع نطاق الزراعة الإيكولوجية.
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
فيما يلي النشرة البيئية لأوروبا الغربية:
مدريد / بلغ عدد الصواعق التي ضربت شبه الجزيرة الإيبيرية وجزر البليار خلال شهر غشت الماضي 776 ألف وهو أعلى معدل تقريبا منذ عام 2000 .

وقال المتحدث باسم الوكالة الاسبانية للأرصاد الجوية في تصريحات لوكالة الأنباء الإسبانية ( إفي ) إن شهر غشت عرف نشاطا كهربائيا قويا حيث تم تسجيل أكثر من 260 ألف ومضة في يوم واحد فقط وهو يوم تاسع غشت ” .

وأوضح المسؤول أن نشاط وحركية الغلاف الجوي سيكون خلال شهر شتنبر الجاري ” أكثر دينامية ” وبالتالي من الطبيعي أن تتشكل خلال هذه الفترة العديد من السحب والعواصف الرعدية .
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

لندن / تم مؤخرا في ريتشموند جنوب غرب لندن، تدشين قارب مصنوع بالكامل تقريبا من نفايات بلاستيكية أعيد تدويرها في محاولة للتوعية بزيادة مستويات القمامة في الممرات المائية في بريطانيا.

وقام بتصنيع القارب الذي يمكن أن يحمل 12 راكبا، مارك إدواردز الذي صنع أيضا القارب الملكي (جلوريانا) بمناسبة احتفالات عام 2012‭ ‬ باليوبيل الماسي لجلوس الملكة إليزابيث على العرش.

وسيقوم قارب (بيت بروجكت)، برحلات منتظمة على نهر التايمز لالتقاط النفايات البلاستيكية التي ستستخدم بدورها في صنع المزيد من مثل هذه القوارب.

وقال مارك إدواردز للصحفيين بمناسبة تدشين القارب “رجعنا إلى التكنولوجيا التي ورثناها من عهد الفايكنغ”.

وتابع أن صنع القارب تطلب عملا كثيرا ” لكن هذا لا شيء أمام صنع مركب سيبقى 100 عام“.

وقالت مؤسسة (هبب) الخيرية التي كانت وراء المشروع، إنه يتم كل عام تنفيذ عمليات لإزالة 300 طن من النفايات من نهر التايمز مشيرة إلى أن نسبة كبيرة من هذه النفايات هي عبارة عن عبوات طعام وشراب ملقاة من اليابسة.

وأضافت على موقعها الإلكتروني ”معظم القمامة تلتهمها الطيور والأسماك والكائنات الأخرى وهو ما يؤدي إلى وجود مواد بلاستيكية في أحشاء 70 في المئة من أسماك نهر التايمز“.

اقرأ أيضا