أخبارالمغرب انخرط بشكل فعال في تثمين الطاقات المتجددة وتعزيز التنمية النظيفة (خبير فرنسي)

أخبار

15 نوفمبر

المغرب انخرط بشكل فعال في تثمين الطاقات المتجددة وتعزيز التنمية النظيفة (خبير فرنسي)

فاس – قال الخبير الجغرافي الفرنسي جيل لبوزان إن المغرب انخرط بشكل فعال في تثمين قطاع الطاقات المتجددة وتعزيز التنمية النظيفة بفضل مخطط فعال يهدف الى تقليص اعتماده على الطاقات الأحفورية وتطوير مخزونه من الطاقات البديلة والنظيفة.

وسلط الخبير الفرنسي الضوء، خلال ندوة نظمتها أمس الاثنين الجامعة الأورومتوسطية بفاس بشراكة مع المعهد الثقافي الفرنسي حول موضوع “أي عبر يمكن استخلاصها من التغيرات المناخية”، على الإجراءات المتخذة من قبل المغرب من أجل تطوير الطاقات المتجددة عبر إطلاق مشاريع كبرى في مجال الطاقات الشمسية والريحية.

وأكد السيد لبوزان أن المغرب يتمتع بدينامية و”واقعية” في مجال اهتمامه بالطاقات المتجددة والتي تبرز بشكل كبير من خلال المشاريع الكبرى التي أطلقها، خاصة بمدينة ورزازات عبر تدشينه لمركب “نور 1 ” للطاقة الشمسية.

وأوضح الخبير الفرنسي أن المؤتمر العالمي للمناخ، الذي تحتضنه مدينة مراكش (كوب 22) جاء لتنزيل التزامات اتفاق باريس لمكافحة التغيرات المناخية.

وحسب السيد لبوزان، فإن من شأن مؤتمر (كوب 22) بمراكش أن يحقق نجاحا كبيرا في مجال دعم وتقوية الجهود المبذولة من أجل مواجهة التغيرات المناخية واعتماد مقاربات لمواجهة انعكاساتها السلبية على مختلف مناحي الحياة، مشيرا إلى أن مصادقة الولايات المتحدة والصين على اتفاق باريس سيساهم بشكل كبير في تعزيز الجهود المبذولة في هذا الإطار، خاصة بالنظر لدورهما في انبعاثات الغازات المسببة للاحتباس الحراري، مبرزا أن هذا الاتفاق التاريخي يروم بالدرجة الأولى إبقاء ارتفاع درجة حرارة الأرض عن مستوى أقل من درجتين.

يشار الى أن جيل لبوزان، الذي يشغل منصب مدير البحث بالمركز الوطني للبحث العلمي (فرنسا)، يشتغل على التحولات الجغرافية الطاقية بفرنسا.

اقرأ أيضا