أخبارالمغرب يوقع على إعلان بروكسل بشأن التغيرات المناخية والحفاظ على المحيطات

أخبار

19 فبراير

المغرب يوقع على إعلان بروكسل بشأن التغيرات المناخية والحفاظ على المحيطات

بروكسل – وقع المغرب، اليوم الثلاثاء، على إعلان بروكسل بشأن التغيرات المناخية والحفاظ على المحيطات.

ووقعت على الإعلان السيدة نزهة الوفي، كاتبة الدولة المكلفة بالتنمية المستدامة، وذلك خلال الجلسة الافتتاحية للمؤتمر الأول الرفيع المستوى بشأن تغير المناخ والمحافظة على المحيطات.

ويهدف هذا الإعلان، الذي وقعه عدد من وزراء البيئة والتنمية المستدامة، إلى تشجيع البلدان على اتخاذ مبادرات وإجراءات للحفاظ على المحيطات وحمايتها من الأضرار والأخطار البيئية عبر المشاريع والإجراءات كتلك التي تدخل في إطار المساهمات المحددة وطنيا بشأن المناخ.

كما يعزز هذا الإعلان الجهود التي يبذلها المغرب لسنوات عديدة في مجال الحفاظ على البيئة البحرية ومكافحة التغير المناخي وتطوير الطاقات المتجددة.

وشارك في هذا المؤتمر رئيس الوزراء البلجيكي، شارل ميشيل، و الأمير ألبير أمير موناكو، وكذلك أعضاء الحكومة البلجيكية وعدد من الوزراء من مختلف البلدان.
وأبرزت كاتبة الدولة المكلفة بالتنمية المستدامة خلال هذا المؤتمر السياسة الإرادية للمغرب في مجال إدماج الطاقات المتجددة في المنظومة الطاقية الوطنية.

وأكدت أن المغرب ينتنمي إلى المناطق ذات مؤهلات قوية في مجال الطاقات البحرية المتجددة، مشيرة إلى المشروع الكهربيمائي بالمغرب )هيدلوليين أو ماروك( الذي تم إطلاقه في2017 من قبل معهد البحث في الطاقات الشمسية والطاقات المتجددة، والذي يهدف إلى تطوير نموذج لخريطة المؤهلات الوطنية في مجال الطاقات البحرية المتجددة.

وتوقفت السيدة الوافي أيضا عند البرامج التي أطلقتها المملكة على مستوى مراقبة جودة المياه، والوقاية من التلوث الأرضي الذي يزحف نحو الشواطئ المتوسطية ومحاربة التلوث البحري المرتبط بالحوادث.
وشكل المؤتمر الدولي حول التغيرات المناخية والحفاظ على المحيطات، المنعقد اليوم الثلاثاء ببروكسل، فرصة للمشاركين لبحث الرهانات التي تواجهها المجالات البحرية وتجديد التزامها من أجل التقليص من الاثار السلبية للتغيرات المناخية على المحيطات.

اقرأ أيضا