أخبارالمنظمة السويسرية للمزارعين (أونيتير) تطلق مبادرة “من أجل السيادة الغذائية”

أخبار

29 أغسطس

المنظمة السويسرية للمزارعين (أونيتير) تطلق مبادرة “من أجل السيادة الغذائية”

جنيف – أطلقت المنظمة السويسرية للمزارعين (أونيتير) مبادرة “من أجل السيادة الغذائية” لتشجيع المبيعات المباشرة بين المزارعين والمستهلكين ، وكذلك حظر استيراد الأغذية التي لا تتوافق مع المعايير الاجتماعية والبيئية السويسرية.

ويرى مؤيدو هذه المبادرة أنها تقدم المزيد من الاستقلالية للمنتجين مقابل الشركات متعددة الجنسيات من خلال السماح لهم بالتسويق ، على سبيل المثال البذور بينهم.

أما المعارضون ، فإن النص سيحول المنتجين إلى مجرد تابعين للدولة، بالإضافة إلى المشاكل المتعلقة بالإجراءات الإدارية.

وتخشى جميع الأطراف، باستثناء حزب الخضر ، من ارتفاع الأسعار وميزانية الاتحاد.

&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&

في ما يلي نشرة الأخبار البيئية لأروبا الغربية

لشبونة – أكدت دراسة حول الموارد المادية على ضرورة إدارة النفايات بشكل فعال في منطقة العاصمة بورتو، ثاني أكبر مدينة بعد لشبونة، التي تنطوي على قدر أكبر من إعادة استخدام المواد من الرمل والاسمنت والخشب، والانتقال إلى اقتصاد دائري يتم فيه إعادة تدوير هذه المنتجات.

وأوضحت الدراسة أن ما يقرب من 43 في المائة من الموارد المادية المستهلكة سنويا في هذه المنطقة في شمال البرتغال، يتم امتصاصها من قبل الشركات حيث الاستهلاك غير المنتج، والمساهمة في تراكم حوالي 12 مليون طن من المواد سنويا.

وتظهر الدراسة أيضا أن الصناعات ذات الاستهلاك المرتفع غير المنتجة تقع إلى حد كبير في ماتوسينهوس، فييرا، فالي دي كامبرا، فالي دي كامبرا ومايا والبلديات الأولوية لإدخال التدوير وزيادة الإنتاجية من هذا النوع من المواد.
&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&
روما / حذرت منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة (الفاو)، اليوم الأربعاء ، من أن سرعة انتشار مرض حمى الخنازير الأفريقية في الصين، و رصد تواجده في مناطق في البلاد تبعد أكثر من ألف كيلو متر عن بعضها البعض، يشير إلى احتمالية انتشار هذا الفيروس الفتاك في المزيد من الدول في أي وقت.

و أشارت المنظمة إلى أنه لا يوجد لقاح فعال لحماية الخنازير من المرض الذي لا يشكل تهديدا مباشرا على صحة الإنسان، إلا أن عواقب انتشاره يمكن أن تكون مدمرة وفتاكة وتؤدي إلى نفوق الحيوانات المصابة بنسبة 100 في المائة.

و ذكرت الفاو أنه حتى الآن، وفي إطار الجهود المبذولة لمكافحة انتشار المرض، قتلت السلطات الصينية أكثر من 24,000 خنزير في أربع مقاطعات.

تعد الصين من الدول الرئيسية في تصدير الخنازير وتمتلك حوالي نصف الخنازير في العالم، والتي تقدر بنحو 500 مليون .

وبالرغم من أنه ليست المرة الأولى التي يتم فيها اكتشاف انتشار حمى الخنازير الأفريقية في مناطق خارج افريقيا، حيث انتشرت سابقا في أوروبا والأمريكيتين خلال الستينيات ، إلا أن اكتشافها والتنوع في أماكن تفشي المرض أثار مخاوف من انتقاله عبر الحدود إلى البلدان أخرى.

اقرأ أيضا