أخبارالمهرجان الثالث لـ “المحيطات”.. تنظيم “قافلة خضراء” بالصويرة للتربية والتحسيس بضرورة حماية البيئة

أخبار

25 مارس

المهرجان الثالث لـ “المحيطات”.. تنظيم “قافلة خضراء” بالصويرة للتربية والتحسيس بضرورة حماية البيئة

الصويرة –  تم، يوم السبت بالصويرة، تنظيم “قافلة خضراء” تهدف إلى إطلاع وتربية وتحسيس الجمهور بضرورة حماية البيئة، وذلك في إطار الدورة الثالثة لمهرجان “المحيطات” (من 21 إلى 23 مارس الجاري).

وحظي هذا النشاط التحسيسي، المنظم على الواجهة البحرية للصويرة من طرف كتابة الدولة المكلفة بالتنمية المستدامة، بإقبال كبير من طرف الشبان والصغار بالمدينة، بالإضافة إلى مجموعات من تلاميذ العديد من المؤسسات التعليمية.

وبهذه المناسبة، تم تقديم شروحات للتلاميذ الصغار وكذا توزيع كتيبات توضح من خلال الصور الأخطار التي تهدد البيئة، والسلوكات المشينة التي ينبغي تجنبها، و”أفضل الممارسات” البيئية المواطنة، الواجب اعتمادها من أجل طبيعة مستدامة وناجعة.

وقال الممثل الإقليمي للمديرية الجهوية للبيئة بمراكش – آسفي، السيد ياسين القاع، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، إن كتابة الدولة المكلفة بالتنمية المستدامة تطمح، من خلال هذا النوع من “القافلة الخضراء”، إلى تحقيق اللامركزية والنهوض على نطاق أوسع بأنشطة التحسيس البيئي والتربية البيئية والتنمية المستدامة.

وأضاف أن هذه “القافلة الخضراء” تعد وسيلة للتواصل والتربية على البيئة التفاعلية والاستماع إلى الساكنة من حيث الإعلام والتحسيس والتعبئة، مشيرا إلى أنه من خلال هذه التظاهرة التربوية البيئية التي استفادت من مساهمة متطوعين من المدرسة العليا للتكنولوجيا بالصويرة، جدد الأشخاص المستهدفون التزامهم بالمساهمة في الجهود المبذولة من أجل بيئة نظيفة.

ويتميز مهرجان “المحيطات”، المنظم من طرف المعهد الفرنسي بالصويرة، ببرمجة أنشطة غنية ومتنوعة تجمع بين رياضات التزحلق وحماية البيئة. وتضمن برنامج هذه الدورة الجديدة، التي تعد فضاء للتعلم وتبادل وتقاسم المعرفة والخبرات، سلسلة من الأنشطة التي تشمل عرض أفلام وشرائط وثائقية “بلاستيك أوشين” و”بيوند” و”بلو”.

وكان المشاركون في هذا المهرجان على موعد مع سلسلة من المعارض الخاصة بالأعمال الفنية والندوات والورشات والعروض العلمية حول مواضيع مثل “المحيط والبيئة” و”المحيط وركوب الأمواح” و”المحيط والحياة”.

كما يشكل المهرجان فرصة للفنان الصويري الشاب، نور الدين وارحيم، لإنجاز سلسلة من اللوحات الجدارية، بالإضافة إلى افتتاح معرض للتصوير الفوتوغرافي بعنوان “الرائدات” للفنان فرانسوا بورين، وتلقين دروس في الرياضات البحرية لفائدة الصغار بعدد من الأندية بالمدينة.

 

اقرأ أيضا