أخبارالنمسا تدعم نقل الغاز من روسيا الى ألمانيا عبر بحر البلطيق وإنجاز مشروع “السيل الشمالي2”

أخبار

Copenhague
10 May

النمسا تدعم نقل الغاز من روسيا الى ألمانيا عبر بحر البلطيق وإنجاز مشروع “السيل الشمالي2”

فيينا  – أكدت النمسا أنها تدعم نقل الغاز من روسيا الى ألمانيا عبر بحر البلطيق وإنجاز مشروع “السيل الشمالي2” (نورث ستريم 2) ،الذي تعترض عليه بعض دول العالم مثل بولونيا والولايات المتحدة والدنمارك وأوكرانيا لأسباب اقتصادية وأخرى سياسية .

وقالت وزيرة الاقتصاد النمساوية مارغريت شرامبوك، في تصريح صحافي نشر اليوم الجمعة ، إن بلادها تدعم إنشاء خط نقل الغاز “السيل الشمالي-2″، الذي سينقل الغاز الطبيعي من روسيا إلى ألمانيا دون العبور من أوكرانيا ،التي ستشكل مع بيلاروسيا الى غاية متم العام الجاري المعبر الأساسي للغاز الروسي نحو دول أوروبا الغربية والوسطى والجنوبية.

وأكدت شرامبوك أن فيينا تدعم هذا المشروع، لضمان إمدادات الطاقة لأوروبا لفترة طويلة ،والتخفيف ما أمكن من الضغوطات والمشاكل السياسية ،خاصة بين روسيا وأوكرانيا ، التي غالبا ما تقوض العمل العادي لخطوط أنابيب نقل الغاز .

وذكرت الوزيرة النمساوية ، أن بلادها تدعم كذلك، طرق نقل الغاز الأخرى، بما في ذلك توريد الغاز المسال من الولايات المتحدة، معتبرة أن” ذلك يجب أن لا يكون بديلا  لمشروع “السيل الشمال -2″، بل كإضافة له تراعي مصالح الدول الأوروبية” .

ومشروع “السيل الشمالي-2” مشروع تبلغ كلفته 11 مليار دولار ويتضمن مد أنبوبين بطاقة 55 مليار متر مكعب من الغاز الروسي سنويا عبر قاع بحر البلطيق إلى ألمانيا، وسيمر عبر المياه الإقليمية لفنلندا، والسويد، وربما الدنمارك التي لا تزال مترددة في منح الرخص الضرورية له.

وفي مارس الماضي، أكدت شركة “غازبروم” الروسية أن تنفيذ مشروع “السيل الشمالي -2” يجري على قدم وساق، مشيرة إلى أنه تم مد نحو 830 كيلومترا منه.

اقرأ أيضا