أخباربرشلونة… زرع شجرة ” باولونيا” في سياق محاربة التلوث بالمدينة

أخبار

17 مايو

برشلونة… زرع شجرة ” باولونيا” في سياق محاربة التلوث بالمدينة

اسبانيا –

في سياق محاربة التلوث تم في مدينة برشلونة زرع شجرة ” باولونيا” وهي من الاشجار الاكثر محافظة على البيئة في العالم.

وقد تم جلب هذا النوع من الشجر من مقاطعة نانجينغ بالصين من قبل مصمم داخلي في مدينة ” جيرونا” ( حوالي 100 كلم شمال برشلونة) .

يذكر أن برشلونة تعتبر من المدن الاكثر تلوثا في أوروبا ، بحيث يقول الخبراء إن 95 في المائة من ساكنتها يعانون من أثار جسيمات ملوثة في الهواء.

//////////////////////////

بروكسيل – في ما يلي نشرة الاخبار البيئية من أروبا الغربية :

أفادت دراسة أنجزها مركز البحث الايكولوجي والتطبيقات الغابوية التابع لجامعة برشلونة المستقلة أن غياب تدبير الغابات بإسبانيا وتغير المناخ سرع ظاهرة استبدال غابات الصنوبر بغابات البلوط وغيرها من الأشجار ذات الأوراق العريضة.

وتابعت الدراسة، التي أشارت إلى أن هذه الظاهرة تسير بوتيرة أسرع مما كان متوقعا، أن غابات شمال ووسط شبه الجزيرة الايبيرية هي الأكثر تضررا من هذا الاستبدال، خاصة وأن أشجار البلوط تبقى أكثر قدرة على مقاومة التغيرات المناخية.

وبحسب الباحث، جوردي فايريدا، من مركز البحث الايكولوجي والتطبيقات الغابوية، فإن مساحات الأشجار ذات الأوراق العريضة بشبه الجزيرة الايبيرية، مثل البلوط، زادت بحدة مع انتشار الحرائق والجفاف، فيما يحاول الصنوبر مقاومة هذه الاضطرابات البيئة الفجائية.

– قال مدير المنظمة البيئية غير الحكومية سيو/بيرد لايف، أسونسيون رويز، في مقابلة مع وكالة (إفي فيردي) إنه يتعين أن يلعب الدفاع عن البيئة، الذي هو جزء من قيم يتقاسمها مواطنو الاتحاد الأوروبي وأوروبا، دورا رياديا في توجيه المجتمع الدولي نحو التنمية المستدامة.

وشدد رويز على أن “أوروبا لا تعيش أفضل لحظتها، لكن البيئة والكوكب تحتاجان لأوروبا”، وأن التدهور البيئي وصل حدا “مقلقا للغاية”، وأن موائل الطيور، التي تشكل مقياسا حقيقيا للوضع الصحي للأرض، باتت مهددة بالانقراض، مشيرا إلى أن التحدي الحالي ليس الحفاظ على الأنواع المحلية بل حماية كل الحيوانات المشتركة من أجل استمرار حياة الإنسان.

////////////////////

ايطاليا –

– انتشرت قوات الأمن بكثافة ليلا بميليندونيو (جنوب إيطاليا) من أجل تأمين عملية النقل، المثيرة للجدل، لأشجار الزيتون في إطار مشروع أنبوب الغاز العابر للبحر الأدرياتيكي.

ويندرج هذا الورش في إطار مشروع ضخم يمتد لألف كلم يربط بين أوروبا وأذربيدجان، ويعارضه المدافعون عن البيئة والمزارعون المحليون، الذين يعتبرون أنه يمس بالزيت الزيتون المورد المحلي المهم.

ويهدد هذا المشروع 200 شجرة زيتون. وقد حاول حوالي 200 شخص بدون جدوى الاعتراض على نقل أشجار الزيتون التي تم اجتثاثها لنقلها لمستودع مؤقت.

اقرأ أيضا