أخباربورصة الدار البيضاء ووكالة (فيجيو إيريس) تطلقان مؤشرا مرجعيا في المجال الاجتماعي والبيئة والحكامة

أخبار

27 سبتمبر

بورصة الدار البيضاء ووكالة (فيجيو إيريس) تطلقان مؤشرا مرجعيا في المجال الاجتماعي والبيئة والحكامة

الدار البيضاء – أعلنت بورصة الدار البيضاء ، اليوم الخميس ، عن إطلاق مؤشر مرجعي في المجال الاجتماعي والبيئة والحكامة (كازبلا أو إس جي 10) وذلك بتعاون مع الوكالة الدولية المستقلة للبحوث وخدمات البيئة والمجال الاجتماعي والحكامة (فيجيو إيريس).

وأوضح السيد كريم حجي ، المدير العام للبورصة في كلمة بالمناسبة ، أن إحداث هذا المؤشر يأتي تلبية لحاجيات فئة جديدة من المستثمرين المسؤولين اجتماعيا، وذلك من خلال وضع رهن إشارتهم مؤشرا مرجعيا يلبي احتياجاتهم .

وحسب السيد حجي ، فإن هذه العملية تروم أيضا  إلقاء الضوء على الساحة المالية للدار البيضاء  على الصعيد الدولي ، وفي الوقت ذاته تعزيز تطوير الممارسات الجيدة ل”البيئة والمجال الاجتماعي والحكامة” بالنسبة للمقاولات التي تلجأ إلى العرض العمومي للادخار.

وأضاف حجي أنه تم إحداث مؤشر (كازبلا أو إس جي 10) تحت إشراف لجنة علمية شكلتها البورصة لضمان مصلحة السوق والمستثمرين .

وتتألف هذه اللجنة من ممثلين عن الهيأة المغربية لسوق الرساميل ، وجمعية شركات وصناديق إدارة الاستثمار المغربي ، والفيدرالية المغربية لشركات التأمين وإعادة التأمين، والجمعية المغربية للاكتواريين وخبراء مستقلين ( مهنيي الأسواق المالية وخبراء السوق المالي والاقتصادي وجامعيين خبراء في مجال الإحصاءات والمال).

ومن جانبه ، قال فؤاد بنصديق ، رئيس الشؤون المؤسساتية بوكالة “فيجيو إيريس” إنه إلى جانب التصنيف المالي التقليدي لمخاطر السيولة المالية للمقاولات ، فإن الجهات المصدرة لرؤوس الأموال تولي اهتماما بشكل متزايد لمخاطر الاستدامة التي تنشأ من قدرة الشركات على ممارسة مسؤولياتها الاجتماعية والبيئية والأخلاقية بشكل ملموس ، مضيفا أنه مع هذا المؤشر الجديد، تعطي بورصة الدار البيضاء للمستثمرين إشارة صريحة عن تطورها.

وتمكن هذه المنهجية المقاولات المدرجة في بورصة الدار البيضاء من الانخراط أكثر في العمل على احترام المعايير الدولية خاصة فيما يتعلق بحقوق الإنسان ، والعمل اللائق، وحماية البيئة.

ويأتي إحداث مؤشر (كازبلا أو إس جي 10) بالنظر للأهمية المتزايدة لإدارة أصول الاستثمار المسؤولة اجتماعيا على الصعيد العالمي .

كما يندرج إطلاق هذا المؤشر استجابة للالتزامات التي تعهدت بها بورصة الدار البيضاء على هامش الدورة الثانية والعشرين لمؤتمر (كوب 22)، في إطار “خارطة الطريق للقطاع المالي المغربي وإعلان مراكش”.

ويتألف مؤشر (كازبلا أو إس جي 10) من عشر قيم مدرجة في نظام المداول المستمر في بورصة الدار البيضاء والمتمثلة في كل من التجاري وفا بنك، والبنك المركزي الشعبي، والبنك المغربي للتجارة الخارجية، والبنك المغربي للتجارة والصناعة، وكوزيمار، واتصالات المغرب، ولافارج هولسيم المغرب، وليدك، ومناجم، وتأمينات الوفاء، وتتم مراجعة هذه التركيبة سنويا وفقا للتقييمات المدققة من “فيجيو إيريس”.

وتم تقييم الشركات التي تكون المؤشر وتصنيفها على أساس مطابقتها ل33 معيارا وأكثر من 331 مؤشرا للمسؤولية البيئية والحكامة والاجتماعية والمجتمعية التي تطبقها “فيجيو إيريس، و يأخذ هذا التقييم في الاعتبار أهمية التزامات هذه المقاولات، وفعالية نظمها التدبيرية، وقدرتها على السيطرة على المخاطر وتحسين أدائها.

اقرأ أيضا