أخباربولونيا تتجه إلى وضع قانون بشأن إدارة النفايات

أخبار

04 سبتمبر

بولونيا تتجه إلى وضع قانون بشأن إدارة النفايات

وارسو – قدمت وزارة البيئة البولونية ،الاثنين، مشروع قانون بشأن إدارة النفايات في محاولة لمكافحة المخالفات المرتبطة بها .

وأكد مركز التشريعات الحكومية أن قانون إدارة النفايات المقترح قد تمت صياغته للحفاظ على النظافة في المواقع والتجمعات السكنية بالخصوص ،وتنظيم رمي النفايات في حاويات خاصة إسوة بما هو جاري به العمل في كثير من الدول المتقدمة في هذا المجال ،مثل اليابان وألمانيا .

وأضاف المصدر أن الخطة الحكومية ،التي سيؤطرها القانون المقترح ،ستمنح البلديات إمكانية الإشراف على نظام تدبير النفايات في محيطها الجغرافي وكذا مراقبة  شركات جمع النفايات وضبط المخالفات المسجلة على هذا المستوى .

واشار المصدر الى أن تقريرا سابقا لوزارة البيئة ،والذي شمل أكثر من 2100 بلدية (حوالي 90 في المائة من إجمالي بلديات بولونيا) ، أثبت أن قيمة جمع النفايات بشكل منظم عن كل شخص شهريا بلغت  8 زلوتي (حوالي 2 يورو) ، في حين أن قيمة نفايات القمامة غير المفرزة كلفت ميزانية الدولة نحو 14 زلوتي (حوالي 5ر3 يورو) وقد تتطور هذه القيمة الى نحو 32 زلوتي (حوالي 8 يورو ) في حال عدم الإسراع بتنفيذ النظام الجديد لجمع النفايات.

وأظهر التقرير أن  16 في المائة على الأقل من مالكي العقارات في بولونيا لا يقومون بتصنيف نفاياتهم قبل رميها بشكل نهائي وهو ما يعني أن نحو ستة ملايين مواطن بولوني لا يعير أي اهتمام لعملية فرز النفايات .

وحسب المصدر ،قررت الحكومة منح المواطنين الذين يقومون بتجميع النفايات البيولوجية الخاصة وفرزها عن باقي النفايات تحفيزات ضريبية.

***********************************

في ما يلي نشرة أخبار البيئة من شرق أوروبا:

روسيا/ تعتزم وزارة الموارد الطبيعية والبيئة الروسية إشراك مجتمع خبير في تنفيذ أفضل التقنيات المتاحة في المشروع الوطني للبيئة .

ومن المتوقع أن تبدأ آلية “التمويل الأخضر” ، على وجه الخصوص ، في استخدام أداة مالية جديدة مثل “السندات الخضراء” ، التي كان يتعذر الوصول إليها في روسيا.

وسوف يتطلب إدراج الأولوية الفيدرالية أموالا إضافية من الميزانية الفيدرالية تزيد على 27 مليار روبل.

ويقدر التمويل الخارج عن الميزانية بنحو 4.8 تريليون روبل حيث سيتم تحديث التقنيات بعد نتائج الموافقة على المشروع الوطني بأكمله فيما يخص “علم

البيئة”.

ويعتمد المشروع الفيدرالي على صناعة تنافسية صديقة للبيئة تعمل على زيادة الطلب على التكنولوجيا المحلية وتحفيز إنتاج المعدات والمنتجات البيئية

للهندسة الايكولوجية ،وذلك من خلال دعم الدولة للشحنات التجريبية للمعدات.

ووفقا للتقديرات الأولية، سيتم التقليص من حجم الواردات من المعدات في الهندسة البيئية من 50 بالمائة عام 2018 إلى 34 بالمائة سنة 2024 “.

ووفقا للمرسوم الرئاسي الروسي ،فانه من الضروري إزالة كافة الكائنات التي لها تأثير سلبي كبير على البيئة، واعتماد “نظام التنظيم البيئي، من خلال

استخدام أفضل التقنيات المتاحة”.

اقرأ أيضا