أخباربيتر طومسون: العالم لن يسمح أبدا بأي تراجع في معركة مكافحة التغيرات المناخية

أخبار

15 نوفمبر

بيتر طومسون: العالم لن يسمح أبدا بأي تراجع في معركة مكافحة التغيرات المناخية

مراكش –  أكد رئيس الجمعية العامة ال71 للأمم المتحدة، بيتر طومسون، يوم الثلاثاء بمراكش، أن العالم لن يسمح بأي تراجع من أي بلد على الإطلاق في مجال مكافحة تغير المناخ، مؤكدا على ضرورة الاستفادة من الدينامية التي أحدثها اتفاق باريس حول المناخ.

وقال طومسون، في كلمة خلال الجلسة الرسمية للاجتماع رفيع المستوى للدورة ال22 لمؤتمر الأطراف في الاتفاقية الإطار للأمم المتحدة حول التغيرات المناخية (كوب 22)، التي ترأسها صاحب الجلالة الملك محمد السادس، إن “قضية تغير المناخ لم تعد استثمارا موجها نحو الأجيال القادمة، لأن تأثيرها نستشعره اليوم في كل بلد”.

وأبرز أن السنوات الأخيرة كانت الأكثر سخونة في التاريخ نتيجة لانبعاثات الغازات الدفيئة وهو ما أدى إلى احتباس حراري، مضيفا أن الكوارث المناخية أثرت على حياة الملايين من الناس، وأدت إلى فترات طويلة من الجفاف، وذوبان الجليد، وارتفاع مستويات البحار، وتفاقم انعدام الأمن الغذائي، إضافة إلى المزيد من الأوبئة وحركات الهجرة القسرية .

وقال إن “المجموعة العلمية أكدت لنا أنه يمكننا تغيير هذا المسار عن طريق الحد من انبعاثات الغازات المسببة للاحتباس الحراري”، مشيرا إلى أن هذا الهدف يمكن تحقيقه من خلال تحويل الاقتصاد العالمي في إطار مقاربة تقوم على النمو الشامل مع تقليص انبعاثات الغازات المسببة للاحتباس الحراري.

وأعرب بيتر طومسون عن ارتياحه لأن الدول والمجتمعات قدمت بالفعل الدليل على أن هذا الهدف يظل في المتناول، داعيا جميع الدول الأطراف في اتفاق باريس إلى تنفيذه دون تأخير، وتعزيز إسهاماتها الوطنية.

وخلص إلى أن المجموعة الدولية مدعوة، خلال مؤتمر كوب 22 بمراكش، إلى مواصلة الجهود الجماعية في احترام كامل للمبادئ والمسؤوليات المشتركة، مع مراعاة خصوصيات وقدرات كل بلد.

 

اقرأ أيضا