أخباربيروت: تنظيم حملة “رصد القمامة” على شاطىء منطقة جبيل

أخبار

27 مايو

بيروت: تنظيم حملة “رصد القمامة” على شاطىء منطقة جبيل

بيروت/ نظمت جمعية “إنسان للبيئة والتنمية”، أمس الأحد، حملة “رصد القمامة” على شاطىء منطقة جبيل شمال لبنان ، وذلك بحضور وزير البيئة فادي جريصاتي، والعديد من المسؤولين والنشطاء والفاعلين في المجال البيئي.

ونقلت وسائل اعلام محلية عن الفاعلة البيئية ماري تريز سيف قولها إن الحملة ، التي تندرج في اطار حملة “بحار نظيفة”، تواكب اليوم 21 دولة على البحر المتوسط ، حيث تشكل القمامة البلاستيكية البحرية تهديدا متزايدا سريعا في الحياة البحرية، وتؤثر عدم سلامة الاغذية البحرية سلبا على حياة الناس في المناطق الساحلية، وعلى سلامة الاحياء البحرية مثل السلاحف وغيرها.

وأضافت أن “متوسط تركيز النفايات في منطقة البحر المتوسط التي تم رصدها، يفيد أن هناك 57,6 نوع من النفايات تتكون في معظمها من البلاستيك الذي يستعمل لمرة واحدة، مشيرة إلى أن بيانات دراسة تتيح الحصول على معلومات أولية لظاهرة القمامة او النفايات الشاطئية، والتركيز بشكل خاص على الكمية والاتجاه والمصادر المحتملة”.

وطالبت وزير البيئة “بحماية الشواطىء الرملية وجعلها محميات للحفاظ عليها، لانها موئل وموطن للسلاحف البحرية”، مشددة على الرفع من عدد المحميات البحرية ، وتطبيق قانون النفايات عبر تعزيز الفرز من المصدر في كافة المناطق اللبنانية، وإعطاء دور أكبر للبلديات في الفرز والجمع والتوعية، وإيلاء أهمية خاصة لموضوع تخفيف استخدام أكياس النايلون في أفق الغائها واستبدالها بأكياس قابلة للتدوير”.

اقرأ أيضا