أخبارتخصيص غلاف مالي بقيمة 10 ملايين دولار للحد من تفشي الجراد في شرق إفريقيا

أخبار

جراد
24 يناير

تخصيص غلاف مالي بقيمة 10 ملايين دولار للحد من تفشي الجراد في شرق إفريقيا

نيويورك – خصص الصندوق المركزي لمواجهة الطوارئ التابع للأمم المتحدة غلافا ماليا بقيمة 10 ملايين دولار للمساعدة في زيادة الاستجابة لتفشي الجراد المدمر في شرق إفريقيا.

ويشمل نطاق تفشي الجراد كلا من القرن الإفريقي وجنوب غرب آسيا والبحر الأحمر ، حيث يعد الأسوأ من نوعه منذ 25 عاما بالنسبة لإثيوبيا والصومال ، والأسوأ الذي تشهده كينيا منذ 70 عاما.

وسيوجه المبلغ الذي خصصه الصندوق المركزي لمواجهة الطوارئ إلى منظمة الفاو ، بهدف تمويل وزيادة عمليات الرش الجوي للمبيدات ، التي تعتبر ، بالنظر إلى حجم الأسراب الحالية ، الوسيلة الفعالة الوحيدة لتقليل أعداد الجراد.

وقال مارك لوكوك ، وكيل الأمين العام للشؤون الإنسانية ومنسق الإغاثة في حالات الطوارئ ، “لقد بدأ التفشي المدمر للجراد في تدمير النباتات في جميع أنحاء شرق إفريقيا بسرعة مقلقة. الآن ، تقف الأسر الضعيفة التي كانت تعاني بالفعل من نقص في الغذاء

مكتوفة الأيدي ، “يجب أن نتحرك الآن.”

وحذر لوكوك من العواقب الوخيمة لهذه الظاهرة ، إذا تركت من دون رقابة ، مشيرا إلى أنها يمكن أن تنتقل إلى المزيد من البلدان في شرق إفريقيا ، داعيا إلى الاستجابة بسرعة وحزم لاحتوائها.

اقرأ أيضا