أخباردول منطقة الشرق الأدنى وشمال أفريقيا يمكنها أن تعول على دعم الفاو المتواصل لها في مكافحتها دودة…

أخبار

12 مارس

دول منطقة الشرق الأدنى وشمال أفريقيا يمكنها أن تعول على دعم الفاو المتواصل لها في مكافحتها دودة النخيل الحمراء، إحدى أكبر الآفات الغازية في العالم

روما – قال المدير العام لمنظمة الأغذية و الزراعة للأمم المتحدة (الفاو) جوزيه غرازيانو دا سيلفا، أمس الاثنين، إن دول منطقة الشرق الأدنى وشمال أفريقيا يمكنها أن تعول على دعم الفاو المتواصل لها في مكافحتها دودة النخيل الحمراء، إحدى أكبر الآفات الغازية في العالم.

وأوضح المدير العام للفاو  أن “تطويق دودة النخيل الحمراء و القضاء عليها في نهاية المطاف هو أمر ممكن، والفاو تتصدر الجهود في هذا المجال”.

وتعتبر سوسة النخيل الحمراء التي نشأت في جنوب شرق آسيا وانتشرت بسرعة في الشرق الأدنى وشمال أفريقيا، أكثر الآفات خطرا وتدميرا لأشجار النخيل في العالم. ومن الصعب الكشف عنها في وقت مبكر لأنها تتغذى على الأنسجة النامية للأشجار من الداخل.

ويتعرض نخيل التمر، المتجذر في اقتصادات وثقافات شعوب الشرق الأدنى وشمال أفريقيا، لخطر شديد، بما يهدد سبل عيش ما يقدر بـ 50 مليون مزارع في المنطقة.

اقرأ أيضا