أخبارسنة 2017 تحتل المرتبة الثالثة في تصنيف السنوات الاكثر سخونة في الولايات المتحدة (تقرير)

أخبار

10 يناير

سنة 2017 تحتل المرتبة الثالثة في تصنيف السنوات الاكثر سخونة في الولايات المتحدة (تقرير)

واشنطن  – أفاد تقرير للوكالة الأمريكية للمحيطات والغلاف الجوي أن سنة 2017 احتلت المرتبة الثالثة في تصنيف السنوات الاكثر سخونة على الإطلاق في الولايات المتحدة، بمتوسط درجة حرارة بلغ (12,5 درجة مئوية).

وذكر المصدر ذاته أن فقط سنتي 2012 و 2016 كانتا أكثر دفئا من عام 2017 على مدى السنوات ال 123 الماضية، منذ بدء تسجيل بيانات الأرصاد الجوية والإحصاءات في البلاد، مشيرا إلى أن السنوات الخمس الأكثر سخونة في الولايات المتحدة سجلت في العقد الماضي.

وأشار التقرير، على سبيل المثال، الى أنه في سنة 2017، شهدت كل ولاية أمريكية متوسط درجات حرارة فوق المتوسط، بينما كانت سنة 2017 في 32 ولاية من اصل الخمسين المشكلة للولايات المتحدة، من بين العشر سنوات الاكثر سخونة على الإطلاق.

//////////////////////////////////////////////////////

في مايلي نشرة الاخبار البيئية لأمريكا الشمالية ليوم الاربعاء 10 يناير2018:

++كندا:

قال مدير مشروع (ايكو-ويست) داني روبدوكس إن بلديات الريف الكندية يمكنها المساعدة في تحقيق أهداف خفض الغازات الدفيئة.

ومن أجل الوصول إلى هذا الهدف، أضاف روبيدوكس أنه سيكون من الضروري تقييم كيفية اقتناء السيارات الكهربائية وتركيب محطات الشحن الكهربائية وتشجيع استخدام السيارات بما يساعد البلديات على أن تكون أكثر إيكولوجية في ممارساتها.

ويروم مشروع (أيكو- ويست) تشجيع البلديات في غرب كندا على المشاركة في بناء اقتصاد “أخضر” على المستويين المحلي والإقليمي من خلال إنشاء قوائم جرد انبعاثات غازات الدفيئة، فضلا عن تطوير خطط العمل المحلية لمكافحة تغير المناخ.

//////////////////////////////////////////////////////

++بنما:

عقدت السكرتارية التقنية للإسكان والبيئة والتنمية، التابعة للجنة الإسكان والبيئة بالبرلمان البنمي، أول أمس الاثنين، لقاء تشاوريا جديدا حول مشروع القانون رقم 42، والذي يروم تحيين التشريعات الوطنية المنظمة لاستخدام الموارد المائية ببنما.

وأوضح بلاغ للبرلمان أن اللقاء عرف حضور عدد من النواب وممثلي عدد من الهيئات المعنية، بينها “سلطة قناة بنما”، الهيئة المشرفة على إدارة المعبر المائي بالبلد الكاريبي.

وأضاف المصدر ذاته أن السكرتارية تستعد لإدخال التعديلات اللازمة على المشروع قبل إحالته على لجنة الإسكان والبيئة عند منتصف الشهر الجاري، لمناقشته وطرحه لاحقا للتصويت بالبرلمان.

ويشمل المشروع، الذي يضم 135 مادة، مقتضيات عامة تتعلق بتدبير الموارد المائية واستخدام وحماية وجودة المياه وقيمتها الاقتصادية، وكذا المسؤولية المترتبة عن الإضرار بالموارد المائية وتسوية النزاعات المرتبطة بهذه الأخيرة.

اقرأ أيضا