أخبارسياسات المناخ الأكثر تشددا يمكن أن تؤثر على صناعة النفط والغاز النرويجية (محافظ البنك المركزي)

أخبار

21 فبراير

سياسات المناخ الأكثر تشددا يمكن أن تؤثر على صناعة النفط والغاز النرويجية (محافظ البنك المركزي)

أوسلو – قال محافظ البنك المركزي النرويجي إن سياسات المناخ الأكثر تشددا يمكن أن تؤثر على صناعة النفط والغاز النرويجية وتؤدي إلى التخلص التدريجي من هذا القطاع في وقت أقرب مما هو متوقع.

وأضاف أولسن، في كلمة أمام مجلس الرقابة على البنك المركزي النرويجي : “إننا نواجه أزمة مناخية لا يمكن حلها إلا من خلال المشاركة في جهد عالمي مشترك”.

ومن المتوقع أن يتقلص الطلب على الوقود الأحفوري مع تغير أنماط الاستهلاك وتحول أساليب الإنتاج نحو خفض الانبعاثات، حسبما ذكر محافظ البنك المركزي.

وأضاف أن “ذلك يمكن أن يؤثر على أعمال النفط والغاز النرويجية، لقد عرفنا دائما أن النفط والغاز سينضبان عاجلا أم آجلا، فهما موارد غير متجددة، وقد تعني سياسة مناخية أكثر صرامة أن ذلك سيحدث في وقت أقرب من المتوقع”.

ومع ذلك، فإن الطلب على النفط والغاز في العالم لا يزال قائما، وسيبقى قطاع النفط والغاز النرويجي مربحا “لفترة أطول”، حسب ما قال أولسن.

اقرأ أيضا