أخباركولومبيا البريطانية تعلن عن تشكيل لجنة استشارية مكلفة باقتراح استراتيجيات للحد من التلوث الناجم عن…

أخبار

03 نوفمبر

كولومبيا البريطانية تعلن عن تشكيل لجنة استشارية مكلفة باقتراح استراتيجيات للحد من التلوث الناجم عن الكربون على حكومة الإقليم

++كندا:
أعلنت كولومبيا البريطانية عن تشكيل لجنة استشارية مكلفة باقتراح استراتيجيات للحد من التلوث الناجم عن الكربون على حكومة الإقليم، مع تعزيز النمو الاقتصادي.
وفي هذا الصدد، أشار وزير البيئة جورج هيمان إلى أن اللجنة ستتولى تحديد الأهداف المرتبطة بالحد من انبعاثات الكربون في المقاطعة، مؤكدا أن الحكومة تعتزم وضع هدف مؤقت جديد في أفق سنة 2030، يتمثل في خفض الانبعاثات بنسبة 40 في المائة عن مستويات عام 2007.
وكانت الحكومة الليبرالية السابقة للاقليم قد شكلت سنة 2015 لجنة للخبراء في سياسة المناخ وأصدرت 32 توصية في هذا الشأن.
———————————————————————————
في مايلي النشرة البيئية لأمريكا الشمالية :
++الولايات المتحدة الامريكية:
أعلنت الإدارة الامريكية أنها ستعقد جلسة استماع علنية فى غرب ولاية فيرجينيا حول خطتها الرامية إلى إلغاء خطة تعود الى عهد الرئيس أوباما وتهدف الى الحد من انبعاثات الكربون المسببة لظاهرة الاحتباس الحراري.
وذكرت وكالة حماية البيئة (إيبا) أنها ستتلقى الملاحظات حول مشروع إلغائها المقترح لخطة الطاقة النظيفة (بيك) في تشارلستون، عاصمة الولاية، يومي 28 و29 نونبر الجاري.
وقال سكوت برويت، مدير وكالة حماية البيئة إن الوكالة “قررت الذهاب إلى معقل بلاد الفحم للإنصات الى الناس الأكثر تضررا من خطة الطاقة النظيفة، وتلقي ملاحظاتهم بخصوص مقترح إلغاء خطة الطاقة النظيفة “.
———————————————————————————
++المكسيك:
شكلت القضايا المرتبطة بتغير المناخ محور مباحثات أجراها الاربعاء فى مكسيكو سيتي، الرئيس المكسيكي أنريكى بينيا نييتو مع وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لو دريان.
وشدد الرئيس المكسيكي خلال هذا اللقاء على الأهمية التي توليها المكسيك لمسألة حماية البيئة والتزامها بتنفيذ بنود اتفاق باريس حول المناخ.
———————————————————————————-
/ أفاد خبراء بأن المكسيك التي تعد ثالث أكبر منتج للبن في العالم، فقدت 60 في المائة من انتاجها خلال خمس سنوات بسبب ظاهرة الاحتباس الحراري، مؤكدين أن المزارعين ما زالوا يعانون من تبعات التغيرات المناخية.
وتشير دراسة حديثة نشرتها الأكاديمية الأمريكية للعلوم إلى أنه في ظل سيناريو للاحترار المعتدل أو الذي يفوق درجتين مئويتين، بحلول عام 2050، سينخفض إنتاج البذور الى نسبة تتراوح بين 73 و88 في المائة في المناطق الأكثر ملائمة لزراعة البن، في ظل التأثير المشترك لاختفاء أصناف من النحل والشجيرات.

اقرأ أيضا