أخبار“لاس فونداس” تتمكن بمنتزه أوهيخينس من إعادة تدوير أزيد من طنين من النفايات على هامش الاحتفال…

أخبار

20 سبتمبر

“لاس فونداس” تتمكن بمنتزه أوهيخينس من إعادة تدوير أزيد من طنين من النفايات على هامش الاحتفال بالأعياد الوطنية بالشيلي.

-الشيلي:

-تمكنت “لاس فونداس” بمنتزه أوهيخينس من إعادة تدوير أزيد من طنين من النفايات على هامش الاحتفال بالأعياد الوطنية بالشيلي.

و يرجع الفضل في هذا الإنجاز إلى مجموعة من الإجراءات التي اتخذت بهذا الشأن من قبيل استخدام أكواب قابلة لإعادة الاستعمال، وإعادة تدوير النفايات خلال الأيام الأربعة الأولى من الاحتفالات.

و كلمة “فوندا” التي تعني نزل هو نوع من الفنادق يعود أصلها إلى الكلمة العربية “فندق”، و في الشيلي يطلق على النزل “فوندا” أو “رامادا” بينما في السلفادور وغواتيمالا  فالكلمة تعني غرفة الأكل، بينما في ريو دي لا بلاتا يشير إلى مطعم تقصده الفئات الشعبية.

*************************

-الأرجنتين:

-شارك مدير التربية البيئية و المشاركة المواطنة بالكتابة المكلفة بالبيئة و التنمية المستدامة، خافيير غولشتاين، في حفل إطلاق مشروع مدارس من أجل التنمية المستدامة بمدينة مار ديل بلاتا.

و استلهمت مبادرة “مدارس من أجل التنمية المستدامة” من نموذج مدرسة التنمية المستدامة بمدرسة مارسيلين توماسيو بميلانو (إيطاليا)، حيث تم توقيع اتفاقية بين هذه الأخيرة و بلدية خينرال بويريدون.

و تندرج مبادرة المدارس المستدامة في إطار الاستراتيجية الوطنية للتعليم الوطني 2016-2020، و تروم تحقيق التدبير المسؤول للموارد و إنجاز مشاريع في مجال التربية البيئية.

*************************

-البيرو:

-أفادت وزارة البيئة بأن البيرو ستوقع الاتفاقية الإقليمية المتعلقة بالوصول إلى المعلومة والمشاركة العامة والوصول إلى العدالة في القضايا البيئية بأمريكا اللاتينية ومنطقة الكاريبي، والمعروفة باسم اتفاق إيسكازو.

و تتناول هذه الاتفاقية الجوانب الأساسية لحماية البيئة و الحفاظ عليها، و حق الوصول إلى المعلومة والعدالة في مجالات الاستخدام المستدام للموارد الطبيعية، والحفاظ على التنوع البيولوجي، ومكافحة تدهور الأراضي و التغيرات المناخية و مواجهة الكوارث.

يذكر أن دول أمريكا اللاتينية و منطقة الكاريبي اعتمدت الاتفاقية المذكورة بمدينة إيسكازو بكوستاريكا في 4 مارس 2018.

*************************

-كولومبيا:

-حذر مدير قسم العلوم البيولوجية والبيئية بجامعة خورخي تاديو لوثانو ببوغوتا، أندريس فرانكو هيريردا، من مستوى التلوث الذي بلغه نهر ماغدالينا، الأكبر بالبلد الجنوب أمريكي و الذي يعبر 11 جهة و يمتد على طول 1528 كلم.

وقال الخبير الكولومبي، في مقال نشرته الصحف المحلية، إن تلوث حوض النهر وروافده من المحتمل أن يتفاقم أكثر بسبب مياه الصرف الصحي و المخلفات الصناعية التي تصب فيه باستمرار.

و أضاف أن آثار هذا التلوث تضر بالتنوع البيولوجي للنباتات والحيوانات بالمناطق التي يعبرها النهر، مضيفا أن الموارد السمكية بالنهر تراجعت إلى النصف ما بين سنتي 1986 و 2016.

اقرأ أيضا