أخبارمؤتمر “كوب22” سيعزز أجرأة المقتضيات المتعلقة بالتكيف في اتفاق باريس (وزراء بيئة)

أخبار

18 أكتوبر

مؤتمر “كوب22” سيعزز أجرأة المقتضيات المتعلقة بالتكيف في اتفاق باريس (وزراء بيئة)

أكد وزراء البيئة بدول جنوب إفريقيا والبرازيل والهند والصين، خلال الاجتماع الوزاري ال23 لهذه الدول حول التغير المناخي، أمس الاثنين بمراكش، على ضرورة تحقيق تقدم جديد خلال قمة المناخ “كوب22” في اتجاه أجرأة المقتضيات المتعلقة بالتكيف في اتفاق باريس. وجددوا، من خلال البيان المشترك الصادر في أعقاب هذا الاجتماع المغلق، التأكيد على قيام الدول المتقدمة بتوفير الموارد المالية وتطوير وتحويل التكنولوجيا وتقديم الدعم لتعزيز القدرات بالبلدان النامية لتمكينها من تفعيل أنشطتها الطموحة في إطار اتفاق باريس. من جهة أخرى، شدد الوزراء على ضرورة الشروع خلال مؤتمر الأطراف في مناقشة، وعلى نحو إلزامي، المعلومات المقدمة من قبل البلدان المتقدمة والمتعلقة بالموارد المالية العمومية في إطار مباحثاتها التي تعقدها كل سنتين حول تقديم التمويل المناخي بالنسبة للبدان النامية. ودعوا، في هذا الصدد، إلى اعتماد أساليب صلبة في إطار اتفاق باريس بهدف تحديد ومتابعة التمويل المناخي المقدم من قبل الدول المتقدمة. كما أبرزوا ضرورة تقديم الدعم للبلدان النامية من أجل التفعيل الناجع والفعال لأنشطتها المتعلقة بالتقليص من حدة التغيرات المناخية وبالتكيف، وتسريع الاشتغال على الإطار التكنولوجي الجديد والآلية التكنولوجية. وركز الوزراء، أيضا، على القدرة على تفعيل اتفاق باريس، معبرين عن الأمل في أن يتم اعتماد المدد الزمنية المرجعية المحددة من قبل لجنة باريس حول تعزيز القدرات المصادق عليها من قبل جميع الأطراف في دورة ماي 2016 للاتفاقية الإطار للأمم المتحدة بشأن التغير المناخي ببون، خلال مؤتمر “كوب22”. كما أشادوا في ختام هذا الاجتماع باقتراح الصين احتضان الاجتماع الوزاري ال24 لدول البرازيل والصين والهند وجنوب افريقيا حول التغير المناخي. وضم هذا الاجتماع كلا من وزيرة البيئة بجنوب افريقيا ايدنا مولوا ، والممثل الخاص للتغير المناخي بالصين كسي زنهوا، ووزير البيئة والغابات والتغير المناخي بالهند أنيل مادهاف داف، والأمين العام المساعد للبيئة والطاقة والعلوم والتكنولوجيا بوزارة الشؤون الخارجية بالبرازيل السفير أنطونيو ماركوند. كما حضر الاجتماع وزير الشؤون الخارجية والتعاون ورئيس مؤتمر “كوب22 ” السيد صلاح الدين مزوار ، والوزير المصري وائل أبو المجد بإسم المؤتمر الوزاري الافريقي للبيئة، بصفتهما ملاحظين. يشار إلى أن الاجتماع عقد على هامش أشغال اللقاء الوزاري التمهيدي لمؤتمر “كوب22″، الذي سيقام اليوم الثلاثاء وبعد غد الأربعاء بالمدينة الحمراء، بحضور حوالي 400 مشارك على رأسهم وزراء من ثمانين بلدا، إلى جانب ممثلين عن الاتفاقية الإطار للأمم المتحدة بشأن تغير المناخ.
ج/در

اقرأ أيضا