أخبارمبادرة الشباب الأفريقي حول التغيرات المناخية تطلق برنامجا لاحتضان المقاولات الناشئة الخضراء

أخبار

21 ديسمبر

مبادرة الشباب الأفريقي حول التغيرات المناخية تطلق برنامجا لاحتضان المقاولات الناشئة الخضراء

الدار البيضاء – أعلنت مبادرة الشباب الأفريقي حول التغيرات المناخية (African Youth Climate Hub/AYCH) عن إطلاق دعوة لتقديم الترشيحات لبرنامج احتضان المقاولات الناشئة التي تعمل من أجل المناخ والنهوض بالتنمية المستدامة.

وذكرت مبادرة الشباب الافريقي حول التغيرات المناخية في بلاغ توصلت وكالة المغرب العربي للأنباء بنسخة منه اليوم الاثنين، أنه “سعيا منها إلى تشجيع روح المقاولة والمساعدة على بروز هذا الجيل الجديد، قامت جامعة محمد السادس متعددة التخصصات بإحداث برنامج الحاضنة، والذي كان إحدى أولويات مبادرة الشباب الأفريقي حول التغيرات المناخية”.

وأضاف المصدر ذاته أن هذا البرنامج يرمي إلى تحفيز تطوير المقاولات الخضراء الحاملة لحلول مبتكرة في أفريقيا من أجل مكافحة التغيرات المناخية والنهوض بالتنمية المستدامة، مسجلا أنه يتوقع من المقاولات الناشئة أن تضع الاهتمامات الاجتماعية والبيئة على نفس مستوى الاهتمامات الاقتصادية.

ويقترح برنامج الحاضنة الذي يجري تنفيذه بشكل مشترك بين جامعة محمد السادس متعددة التخصصات ومركز الحسن الثاني الدولي للتكوين في البيئة على المقاولات الناشئة برنامجا مشخصا مدته ستة أشهر تستفيد خلالها المقاولات من دعم تطبيقي وعملي ملائم، ومن ورشات عمل بغية تزويدها بأدوات تساعدها على تنفيذ مشاريعها وعلى تحويل أفكارها إلى نماذج أولية تكنولوجية عملياتية.

وسيساعد برنامج تكويني الشباب المقاولين على استيعاب بعض الجوانب المرتبطة بالقانون، والاستراتيجية، والتسويق والتواصل، وعلم النفس، والتكنولوجيات والمعارف في مجال البيئة والتي تعتبر ضرورية من أجل نجاحهم.

وفي إطار هذه النسخة الأولى، ستحتضن مبادرة الشباب الأفريقي حول التغيرات المناخية 10 مشاريع يحملها شباب أفارقة. ولتقديم الترشيحات، يتعين على الشباب زيارة موقع المبادرة على الرابط التالي: youthclimatehub.org وتحميل عرض الحاضنة، وفتح حساب لهم على المنصة وتقديم مشروعهم من خلال ملء الاستمارة على الإنترنت.

وتعد هذه المنصة مبادرة أطلقتها صاحبة السمو الملكي الأميرة لالة حسناء، رئيسة مؤسسة محمد السادس لحماية البيئة في شتنبر 2019 بمدينة نيويورك، بمناسبة قمة العمل من أجل المناخ التي ترأسها الأمين العام للأمم المتحدة.

وترمي مبادرة الشباب الأفريقي حول التغيرات المناخية إلى إعطاء الكلمة للشباب وإسماع صوتهم و إبراز أنشطتهم ومبادراتهم، كما تطمح إلى أن تكون فضاء إيجابيا لتبادل المهارات والمعارف والدعم الملموس للشباب الأفريقي في مجال عالم المقاولات وخلق فرص العمل المراعية للبيئة أو ما يسمى الوظائف الخضراء.

وهذه المبادرة عبارة عن شراكة بين مؤسسة محمد السادس لحماية البيئة، وجامعة محمد السادس متعددة التخصصات والمجمع الشريف للفوسفاط، و”يونغو” (هيئة الأطفال والشباب المنشأة في سياق اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغير المناخ).

اقرأ أيضا