أخبارمعالجة المياه العادمة بتديلي مسفيوة بإقليم الحوز … تجربة نموذجية لحماية الفرشة المائية بالوسط القروي

أخبار

17 أكتوبر

معالجة المياه العادمة بتديلي مسفيوة بإقليم الحوز … تجربة نموذجية لحماية الفرشة المائية بالوسط القروي

تعتبر الجماعة القروية تديلي مسفيوة بإقليم الحوز من الجماعات النموذجية والفريدة على مستوى جهة مراكش أسفي في مجال معالجة المياه العادمة وإعادة استعمالها بالوسط القروي لمواجهة مظاهر التلوث البيئي والحفاظ على الفرشة المائية بمنطقة تزخر بمؤهلات طبيعية وفي حاجة ماسة لموارد مائية نقية، وذلك بالاعتماد على تقنيات ذات تكلفة منخفضة وصديقة للبيئة. وتضم هذه الجماعة التي تبعد عن مدينة مراكش بحوالي 50 كيلومترا في اتجاه ورزازات، مشروعين نموذجيين صديقين للبيئة يتجليان في محطتين لمعالجة مياه الصرف الصحي وإعادة استعمالها لسقي عدد من النباتات، الأولى مشيدة بمركز الجماعة والثانية بدوار تمتيلت، بهدف الحد من المخاطر الصحية والبيئية التي قد تهدد ساكنة المنطقة وتؤثر في الوقت ذاته على جريان المياه بأسفل الدواوير. ويكتسي هذا النوع من المشاريع المندمجة للتنمية الاقتصادية والاجتماعية الصديقة للبيئة والمندرجة في إطار الاستراتيجية الوطنية للصرف الصحي بالعالم القروي، أهمية كبيرة لما تنطوي عليه من قيمة تقنية و تنموية مضافة عالية، فضلا عن أن إنجازها يرتكز على خبرة مغربية محضة. كما تجسد هذه المشاريع الوعي المتنامي لدى المنتخبين المحليين وفعاليات المجتمع المدني بالعالم القروي بضرورة الانخراط الفعلي والجدي لمواكبة السياسات التي تنهجها المملكة في مجال مكافحة التلوث والحفاظ على البيئة والموارد الطبيعية وخاصة المياه الجوفية التي تكتسي أهمية كبيرة بالنسبة لمستقبل البشرية جمعاء. وتعتبر هذه التقنية الجديدة المعتمدة لتجميع

اقرأ أيضا