أخبارمفوض حقوق الإنسان البولوني يدعو إلى سحب الدعاوي ضد المشاركين في الاحتجاجات الرافضة لعمليات القطع…

أخبار

18 مايو

مفوض حقوق الإنسان البولوني يدعو إلى سحب الدعاوي ضد المشاركين في الاحتجاجات الرافضة لعمليات القطع بغابة بيالوفيجا

وارسو – دعا مفوض حقوق الإنسان البولوني (أمين المظالم)    آدام بودنار   مصالح الأمن وحراس الغابات للنظر في سحب الدعاوي ضد المشاركين في الاحتجاجات الرافضة لعمليات القطع بغابة بيالوفيجا ،المصنفة ضمن قائمة التراث الطبيعي العالمي لليونيسكو .

وطلب أمين المظالم ،في بلاغ له الخميس ، المصالح الأمنية ومديرية الغابات الى النظر في إمكانية سحب الدعاوي المرفوعة الى المحاكم ضد المشاركين في المظاهرات المنظمة ضد قطع الأشجار في غابة بيالوفيجا ،الواقعة شمال شرق البلاد .

وأوضح أن طلبه الموجه للسلطات المعنية يأتي انسجاما مع الحكم الصادر عن محكمة العدل التابعة للاتحاد الأوروبي في منتصف شهر ابريل المنصرم ،والذي يعتبر أن قرارات السلطات البولونية لقطع الأشجار في غابة بيالوفيجا تنتهك قانون الاتحاد الأوروبي بشأن حماية البيئة.

ووفقا لذات المصدر ،فإن  القضايا المرفوعة ضد المحتجين في غابة بيالوفيجا “لا تقوم على أي أساس قانوني ولا تستحق العقاب ، وليست لها ما يبررها قانونيا كذلك ،مع الأخذ بعين الاعتبار حق المحتجين في تنظيم التظاهرات والاحتجاجات في إطار حرية التجمع وحرية التعبير ،التي يكفلها الدستور والتشريعات  الدولية ذات الصلة”.

+++++++++

أطلقت شركة الكهرباء في البوسنة والهرسك مناقصات لأعمال تشييد 15 محطة صغيرة للطاقة الكهرومائية على نهر نيريتفيكا  تبلغ قيمتها 66ر5 مليون أورو.

وقال سيناد سالكيتش المدير التنفيذي في الشركة إن اعمال البناء والتجهيز يجب أن تنتهي تزامنا مع افتتاح مزرعة رياح ،تنجز بالقرب من المنطقة بقيمة 83 مليون أورو ،في الربع الأخير من عام 2019.

وتمول المشاريع  بقرض من البنك الأوروبي للإنشاء والتعمير وستبلغ الطاقة الإجمالية المنتجة 5ر24 ميغاواط.

+++++++++++

روسيا/ تم خلال اجتماع مجموعة العمل المعنية بالتعاون البيئي في بريكس ، في مدينة دوربان جنوب أفريقيا ، عشية اجتماع وزراء البيئة من دول البريكس ، التي تنعقد في الفترة ما بين 17 إلى 18 ماي الجاري ،مناقشة امكانية تمويل بنك بريكس للتنمية الجديد مشاريع إعادة تأهيل نهر فولغا.

ووفقا لإعلان أوفا عاصمة جمهورية باشكيريا الروسية سنة 2015 ، ستواصل دول مجموعة بريكس ،التي تضم البرازيل و روسيا وجنوب اقريقيا والصين والهند، توفير منصة للتكنولوجيات الصديقة للبيئة الغنية ببرامج ملموسة.

وشرع الجانب الروسي في إنشاء منصة، حيث اقترح اسما جديدا لهذه الآلية الفريدة للشراكة الدولية بين القطاعين العام والخاص ،خاصة ما يتعلق بالنظام الأساسي الأفضل لمنصة بريكس للتكنولوجيات السليمة بيئا ، حيث سيقوم بتنسيق وتطوير وتنفيذ برنامج شبكة بريكس ريفر.

وخلال الاجتماع، ناقشت مجموعة العمل المعنية بالبيئة أيضا التعاون في بريكس وقضايا تعزيز وتطوير التعاون البيئي بين البلدان الخمسة.

وأشار ممثلو وكالات حماية البيئة إلى أنه تم إنشاء هيكل تعاون مستقر متعدد الأطراف حتى الآن.

وكجزء من هذا البرنامج ، من المقرر تطوير مشروع وطني لإعادة التأهيل البيئي لنهر فولغا ، أطول أنهار أوروبا وأغزرها ،والذي يقع في الجزء الغربي الأوروبي من روسيا.

+++++++++++

النمسا/ أظهرت عدة دراسات استقصائية في السنوات الأخيرة أن الانشغالات الرئيسية بالبيئة في أوروبا تتعلق بتلوث الغلاف الجوي والمياه، بما في ذلك الغازات الدفيئة وتدمير طبقة الأوزون.

وتأتي القضايا المتعلقة بالغابات، التي يرتبط بعضها بتلوث الهواء والماء ، في المرتبة الثانية ، فيما تتركز الاهتمامات الرئيسية للشعوب حول تدهور الغابات ، وإزالتها في المناطق المدارية وفقدان التنوع البيولوجي.

كما أن غالبية السكان تشعر بالقلق إزاء مصير النفايات ، خاصة منها النفايات النووية.

اقرأ أيضا