أخبارمناقشة السبل الكفيلة بحماية أنواع الطيور المهاجرة، خاصة التي تتخذ من مملكة البحرين مسار هجرتها

أخبار

Le Soudan
09 أبريل

مناقشة السبل الكفيلة بحماية أنواع الطيور المهاجرة، خاصة التي تتخذ من مملكة البحرين مسار هجرتها

المنامة/ اجتمع الرئيس التنفيذي للمجلس الأعلى للبيئة، محمد مبارك بن دينه، أول أمس الأحد بالمنامة، مع المنسق التنفيذي لاتفاقية الأنواع المهاجرة، لايال جلوكا، لمناقشة السبل الكفيلة بحماية أنواع الطيور المهاجرة، خاصة التي تتخذ من مملكة البحرين مسار هجرتها.

واستعرض بن دينه، في هذا الصدد، جهود المملكة في المحافظة على الأنواع الفطرية المهاجرة كالسلاحف وأبقار البحر وغيرها، مشيدا بالجهود التي تبذلها اتفاقية الأنواع المهاجرة في سبيل الحفاظ على الحياة الفطرية والأنواع البحرية والبرية المهاجرة.

وتناول هذا اللقاء عددا من المواضيع التي تعنى بالبيئة والحياة الفطرية البرية والبحرية، من ضمنها محمية جزر “حوار” التي تزخر بعدد كبير من الأنواع الفطرية النادرة والمهاجرة كطيور غراب البحر السوقطري (اللوهه) وصقر الغروب، وعقاب السمك.

كما تطرق الجانبان إلى الوسائل الناجعة التي تكفل حماية أسماك القرش النادرة والمحمية بموجب القوانين الوطنية والدولية.

وأشاد المنسق التنفيذي لاتفاقية الأنواع المهاجرة، في هذا الصدد، بالجهود التي تبذلها مملكة البحرين في سبيل الحفاظ على الحياة الفطرية، داعيا المملكة إلى الانضمام إلى اتفاقية الأنواع المهاجرة.

اقرأ أيضا