أخبارمنظمة الصحة العالمية تدعو إلى الحد من تلوث الهواء بنسبة الثلثين بحلول سنة 2030

أخبار

02 نوفمبر

منظمة الصحة العالمية تدعو إلى الحد من تلوث الهواء بنسبة الثلثين بحلول سنة 2030

الأمم المتحدة – دعت منظمة الصحة العالمية إلى الحد من تلوث الهواء بنسبة الثلثين بحلول سنة 2030، وهي سنة حاسمة لتحقيق أهداف التنمية المستدامة.
وصرح تيدروس أدانوم غبريسيس، المدير العام لمنظمة الصحة العالمية، بتويتر، أن “حلمنا هو عالم خال من التلوث الهوائي. ولتحقيق ذلك، يتعين أن نضع لأنفسنا هدفا طموحا، وهو تقليل عدد الوفيات الناجمة عن تلوث الهواء بنسبة الثلثين بحلول سنة 2030.

وأضاف “نتطلع الى الاستماع الى وجهات نظر الدول والشركاء بشأن هذا الهدف والعمل معا على أسسه العلمية”.

وتوصي منظمة الصحة العالمية بخمسة مسارات لتحقيق هذا الهدف تتمثل في استخدام طاقة نظيفة في المرافق الصحية، والمزيد من القيادة السياسية، والاستفادة من مهارات العاملين في القطاع الصحي، ووضع برامج لمكافحة التلوث وتعزيز الآليات الدولية في هذا المجال.

==================================

في ما يلي نشرة الاخبار البيئية لأمريكا الشمالية لليوم الجمعة 2 نونبر 2018:

* بنما:

– أكدت وزيرة الخارجية ونائبة الرئيس البنمية، إيسابيل دي سان مالو، خلال مشاركتها مؤخرا في المؤتمر الدولي الخامس للمحيطات بجزيرة بالي الإندونيسية، التزام بلادها بتأمين وحماية المحيطات.

وأعلنت الوزيرة البنمية، في كلمتها خلال هذا اللقاء الدولي، أن بلادها بصدد إعداد استراتيجية وطنية خاصة بالمحيطات، مستعرضة الإجراءات البنمية في مجال إدارة وحماية النظم الإيكولوجية البحرية والساحلية بشكل مستدام.

وأشارت إلى أن الرئيس البنمي وقع، مؤخرا، مرسوما لخلق لجنة لصياغة وتطوير وتفعيل سياسة وطنية بشأن المحيطات، لدعم العمل المشترك بين المؤسسات الحكومية والعلمية ومنظمات المجتمع المدني في هذا المجال.

كما حذرت الوزيرة البنمية من وضعية الهشاشة التي تعيشها منطقة البحر الكاريبي أمام مخاطر التغير المناخي، داعية إلى أن تنصب الدورة القادمة من هذا المؤتمر على تقديم مقترحات ومبادرات بهذا الخصوص.

واقترحت وزيرة الخارجية البنمية، في هذا الصدد، أن تنعقد الدورة المقبلة من المؤتمر سنة 2021 في بنما.

==================================

* كندا:

– أطلقت شركة “بيكوفي” المتخصصة بيع منتجات القهوة والإكسسوارات المرتبطة به في كيبيك، حملة توعية ضد استعمال أكواب البلاستيك وحيدة الاستخدام، وذلك بعد حملة مماثلة ضد أنابيب الشرب البلاستيكية.

وتهدف الحملة إلى زيادة وعي أصحاب المقاهي والمستهلكين بالأثر البيئي السلبي الكبير لكمية كؤوس البلاستيك والورق المقوى التي يرمونها يوميا.

وتشير أرقام المنظمات البيئية إلى أن متوسط استهلاك الفرد في كبيك يصل إلى 250 نوعا من القهوة التي يتم تقديمها في كؤوس ذات استعمال وحيد سنويا، أي ما يعادل 10 كلغ من النفايات لكل فرد وأكثر من 1.5 مليار من الأكواب ذات الاستعمال الوحيد.

==================================

* المكسيك:

– تعمل الحكومة المكسيكية على دفع الشركات الخاصة إلى الانخراط في الجهود الرامية إلى تأكيد إمكانية المزاوجة بين سياسات التنمية الاقتصادية وحماية البيئة، من خلال فتح مناقشات مع القطاعات الاقتصادية الأكثر تلويثا لتشجيعها على تبني استراتيجيات للتنمية منخفضة الكربون.

ولهذا الغرض، تعتزم المكسيك الانخراط في مشروع لتشجيع الشركات من القطاعات الاقتصادية الأكثر تلويثا على وضع أهداف طموحة لتقليل انبعاثاتها من الغازات الدفيئة، واعتماد خطط بيئية خاصة بها.

وتراهن الحكومة على تغيير عميق في طرق إنتاج الكهرباء والإسمنت، على الخصوص، وعلى التصدي للتلوث الناتج عن النقل البري (31 في المائة من انبعاثات الغازات المسببة للاحتباس الحراري في البلاد في سنة 2014).

اقرأ أيضا