أخبارنشرة الأخبار البيئية لأوروبا الشرقية

أخبار

30 يناير

نشرة الأخبار البيئية لأوروبا الشرقية

وارسو –  في ما يلي نشرة الأخبار البيئية لأوروبا الشرقية ليوم الإثنين 30 يناير 2017:

روسيا/ تم إنشاء محمية (الكباردينو – بلكارسكي) في عام 1986 في شمال الجزء المركزي من القوقاز، وتعتبر أعلى محمية جبلية في روسيا كان الغرض من إنشائها هو حماية طبيعة جبال القوقاز الخلابة وحيواناتها من التيس الجبلي والفهد.

وتقع ضمن حدود هذه المحمية جميع قمم جبال القوقاز التي يزيد ارتفاعها عن 5000 متر عدا جبلي الألبروس والكازبك، وأعلى قمة جبلية في المحمية هي قمة جبل “ديخ – تاو” التي يبلغ ارتفاعها 5204 متر فوق مستوى سطح البحر، أما القمة الجبلية الأقل ارتفاعا بها فلا يتجاوز ارتفاعها 1800 متر فوق مستوى سطح البحر.

ويقع ضمن حدود المحمية 256 نهرا جليديا، أو ما يسمى الجليديات، منها 194 جليدية تبلغ مساحة الواحدة منها حوالي 10 هكتارات، وتغطي المساحة الكلية للجليديات حوالي 7ر60 في المائة من مساحة المحمية.

ومن أبرز الحيوانات التي تستوطن المحمية نجد التيس الجبلي، كما تقطنها ثلاثة أنواع من هذا الحيوان تختلف في ما بينها من حيث لون الفروة وشكل وبرم القرون.

وإضافة إلى التيس الجبلي، تستوطن المحمية أيضا حيوانات أخرى هي الخنازير البرية والدببة البنية وكذلك الفهد، الذي يعتبر واحدا من الحيوانات النادرة في المحمية.

وتنمو في المحمية نباتات مختلفة ويعتمد توزيعها على ارتفاع مكان نموها عن مستوى سطح البحر.

وتجدر الإشارة إلى أن محمية (الكباردينو –بلكارسكي) مفتوحة في وجه السياح، حيث تنظم للراغبين في زيارتها جولات سياحية ومسالك لجولات تعليمية في مجال البيئة.

+++++++++++

تركيا/ بلغ حجم الوقود الصلب القابل للتسويق بتركيا في نونبر الماضي حوالي 139 ألف و154 طن من الفحم، و 4 ملايين و571 ألف طن من الفحم الحجري، و 359 ألف و624 طن من فحم الكوك المشتق من الفحم.

وفي الشهر ذاته، بلغ حجم الشحنات 3 ملايين و377 ألف طن بالنسبة للفحم، و4 ملايين و518 ألف طن بالنسبة للفحم الحجري، و430 ألف و628 طن بالنسبة لفحم الكوك المشتق من الفحم.

وبخصوص أقل معدل بين الإنتاج القابل للتسويق والشحنات فقد بلغ 1ر4 في المائة بالنسبة للفحم، ووصل إلى 5ر83 في المائة بالنسبة لفحم الكوك، و2ر101 في المائة بالنسبة للفحم الحجري.

وقد تم توزيع الفحم بالخصوص على المحطات الحرارية بنسبة 1ر44 في المائة، ومصانع فحم الكوك بنسبة 6ر13 في المائة، و2ر7 في المائة بالنسبة للصناعة (باستثناء الصلب)، في حين تم توجيه حوالي 4ر81 في المائة من الفحم الحجري نحو المحطات الحرارية، و4ر97 في المائة من فحم الكوك المشتق من الفحم نحو الصلب.

+++++++++++

النمسا/ تحقق صناعة الألواح الشمسية بالنمسا أداء جيدا وتتوقع تحقيق نمو كبير، نظرا لتعميم تركيب الألواح الشمسية على مستوى العالم.

وتشمل الأنشطة الصناعية للنمسا إنتاج الخلايا والألواح الشمسية وإلكترونيك القوة وأشباه الموصلات والأفلام الواقية للخلايا والبطاريات والمكونات الإلكترونية.

وحسب تقديرات وكالة الطاقة الدولية، بإمكان القطاع أن يسهم في خلق 20 ألف منصب شغل في النمسا في أفق سنة 2020.

++++++++++++

نظرا لكونها بلدا غير ساحلي فالنمسا غير معنية بمحطات توليد الكهرباء أو بإنتاج الكهرباء انطلاقا من الطاقة التي تنتجها الأمواج أو التيارات البحرية. ويتركز هذا الجزء في السدود الكهروضوئية.

ويحتل القطاع المائي بالنمسا مكانة هامة في إنتاج الكهرباء، فمناطق جبال الألب الواقعة غرب البلاد هي في الحقيقة مناسبة لاستغلال الطاقة المائية.

وهكذا، تستعمل منطقة فوغاغلبيرغ الحدودية مع النمسا نحو 100 في المائة من الماء لإنتاج الكهرباء الخاص بها. وتختلف القدرات والإمكانيات حسب البيئة، وتعتبر المناطق الجبلية والمناطق التي يعبرها نهر كبير هي الأكثر استفادة من هذا المصدر الطاقي.

وتبلغ القدرة التقنية للماء في مجموع التراب النمساوي حوالي 75 ألف و500 جيغاواط في السنة، أي أنه تم بشكل فعلي استغلال أزيد من نصف الإمكانيات المتاحة بقليل.

اقرأ أيضا