أخبارنشرة الأخبار البيئية لقطب أمريكا الشمالية

أخبار

19 يناير

نشرة الأخبار البيئية لقطب أمريكا الشمالية

واشنطن – في ما يلي نشرة الأخبار البيئية لقطب أمريكا الشمالية ليومه 19 يناير.

الولايات المتحدة:

يعتزم الرائد الدولي في مجال الكهرباء المتجددة، (إي دي إق إنيرجيز نوفيل) ضخ نحو 3000 ميغاواط من قدراته الإضافية في الولايات المتحدة بحلول سنة 2020.

وشغل الفرع التابع للشركة في دجنبر ويناير الماضيين أربعة مزارع ريحية بقدرة 708 ميغاواط بولايات تكساس وأوكلاهوما وإلينوي.

وستزود المزرعتان الموجودتان بتكساس مصانع المتخصص في منتوجات الوقاية (براكتر آند غامبل)، فيما ستزود مزرعة أوكلاهوما بالكهرباء مركز بيانات تابع لعملاق الأنترنت “غوغل”. وقد وقعت الشركة عقدا لتزويد الكهرباء مع (مارين كلين) المكلفة بمشروع الطاقة الشمسية (ديزيرت هارفيست) بكاليفورنيا.

وتستغل المجموعة حاليا 10 آلاف ميغاواط في أمريكا الشمالية، لتصبح أول سوق بأكثر من 40 في المئة من رقم معاملاتها.

————————–

دشنت المجموعة الأمريكية لإنتاج وتوزيع الطاقة (إن آر جي إنيرجي)، الشريكة بنسبة 50 في المئة للشركة اليابانية (جي إكس نيبون أول آند غاز إكسبلوريشن كورب)، أول محطة للفحم النظيف.

وأصبح هذا المشروع “بترا نوفا”، الذي يقع بتومسون هيوستن، بولاية تكساس، والذي خضع للتجربة منذ شتنبر الماضي، جاهزا للعمل.

وقد تم اختيار المشروع، الذي خضع للدراسة منذ سنة 2009، من قبل وزارة الطاقة الأمريكية في مارس 2010، والتي قررت استثمار مبالغ كبيرة لتجهيز محطة الفحم بآلية تحد من انبعاثات الكربون.

ووفقا لوكالة حماية البيئة الأمريكية، فقد ظلت محطة باريش، التي بنيت أواخر السبعينيات، تصنف في المرتبة السادسة في قائمة المصانع الأكثر تلويثا للبيئة في الولايات المتحدة، بانبعاثات كربونية تقدر بأكثر من 20 مليون طن سنويا.

——————–

أكدت الإدارة الوطنية للملاحة الجوية والفضاء (ناسا)، والإدارة الوطنية للمحيطات والغلاف الجوي، يوم الأربعاء، أن سنة 2016 تعد الأكثر سخونة منذ سنة 1880.

وأشارت الوكالتان الأمريكيتان إلى أن سنة 2016 تأتي في مقدمة العديد من السنوات التي شهدت حرارة مفرطة (2015، 2014، 2010، 2013، 2005 ، 2009)، مضيفتين أن 10 من 12 شهرا من سنة 2016 كانوا الأكثر سخونة على الإطلاق منذ 136 عاما.

وأبرزت الوكالتان الأمريكيتان، في بيان مشترك، أن معدل حرارة الارض والمحيطات بلغ، طيلة سنة 2016، نحو 0.90 درجة مئوية فوق متوسط القرن ال20.

ولاحظ المصدر ذاته أن الأمر يتعلق برقم يندرج في سياق ظاهرة الاحتباس الحراري الناجم عن تراكم انبعاثات الغازات الدفيئة في الغلاف الجوي، مشيرا إلى أن السنة المنصرمة شهدت أيضا ظاهرة النينيو، التي رفعت معدل درجة حرارة الأرض.

وتم تسجيل درجات حرارة غير مسبوقة في شرق روسيا، وبأقصى غرب كندا، وبجزء شرق الولايات المتحدة، وبمعظم دول أمريكا الوسطى وشمال أمريكا الجنوبية، وكذا بغرب إفريقيا.

وفي دجنبر 2015، اجتمع ممثلو 165 حكومة، تحت رعاية الأمم المتحدة، بفرنسا في اطار مؤتمر المناخ، الذي توج بالمصادقة على اتفاق شامل وتاريخي يروم الحد من ظاهرة الاحتباس الحراري وتقليص سخونة الارض إلى درجتين مئويتين مقارنة مع ما قبل العصر الصناعي.(يتبع)

——————–

كندا:

أكدت وزيرة البيئة في ألبرتا، شانون فيليبس، أن البرامج الثلاثة للنجاعة الطاقية، التي تم الإعلان عنها في أكتوبر الماضي، سيتم تقديمها في أبريل المقبل، مشيرا إلى أن هناك تخفيضات وتحفيزات سيتم تقديمها لسكان ألبرتا في سياق هذه البرامج الرامية إلى تحسين استهلاك الطاقة.

وسيمكن أحد هذه البرامج المستهلكين من تثبيت أجهزة لاستغلال الطاقة بشكل مجاني. بينما سيتيح البرنامجان الآخران تخفيضات على بعض المنتجات، كالمصابيح (دي آي إل)، وتحفيزات للشركات الراغبة في تعزيز إنتاجها من خلال استخدام مصادر أخرى للطاقة غير النفط أو الفحم.

وجددت فيليبس التأكيد على أن حكومة الإقليم ملتزمة بتقليص انبعاثات الغازات في ألبرتا عن طريق اعتماد برامج للنجاعة الطاقية.

——————–

تنتظر بلدية جزيرة أنتيكوستي موافقة حكومة كيبيك لفيليب كويار لتقديم ترشيحها للحكومة الفيدرالية، لإدراجها في قائمة اليونسكو للتراث العالمي.

ووفقا لمصادر مقربة من الملف، فإن مجلس الوزراء حصل كل الوثائق اللازمة لاتخاذ قرار بدعم أو معارضة هذا المشروع الطموح للبلدية.

وأوضح المراقبون أن المشكل يكمن في أن كيبيك تمويل مشروعا للتنقيب عن النفط في الجزيرة، بموجب عقد تم توقيعه في سنة 2014 من قبل الحكومة السابقة لبولين ماروا، لكن مصادر حكومية تشير إلى أنه يجري حاليا دراسة الملف، ويتوقع اتخاذ قرارا بحلول 27 يناير الجاري.

—————————

المكسيك:

عبر المدير العام لنشر العلوم بالجامعة الوطنية المستقلة في المكسيك، خوسي فرانكو، عن أسفه لوجود أشخاص يشككون في مسألة تغيرات المناخ وويلاته على كوكب الأرض، كما عبر عن ذلك الرئيس الأمريكي المنتخب دونالد ترامب .

وقال خوسي فرانكو، خلال افتتاح المعرض الكندي (كليمايت تشينج إيز هير)، إن الرئيس المنتخب يعتقد أن تغير المناخ هو من اختراع الصينيين، معربا عن عدم رضاه على قرار قطب العقار الأمريكي لاختيار المدعي العام السابق في ولاية أوكلاهوما، سكوت برويت، لرئاسة وكالة حماية البيئة.

من جهته، أبرز السفير الكندي في المكسيك، بيير ألاريي، أن آثار التغيرات البيئية على الأرض يشعر بها العالم، خاصة في المناطق الأكثر فقرا وهشاشة.

وأضاف أن “حكومة بلادي تدرك أيضا أن الأدلة العلمية لا جدال فيها (..) وأن الحقائق هي الحقائق وهذا هو موقف الحكومة الكندية”.

اقرأ أيضا