أخباروزارة البيئة الأردنية تطلق حملة “يوم النظافة الوطني “في كافة أرجاء المملكة للحد من الإلقاء…

أخبار

08 أبريل

وزارة البيئة الأردنية تطلق حملة “يوم النظافة الوطني “في كافة أرجاء المملكة للحد من الإلقاء العشوائي للنفايات

عمان -تطلق وزارة البيئة الأردنية، اليوم السبت، حملة يوم النظافة الوطني تحت شعار “صرخة وطن…بيئتنا حياتنا”، وذلك في كافة أرجاء المملكة للحد من الإلقاء العشوائي للنفايات.

وذكرت وكالة الأنباء الأردنية أن الحملة تهدف إلى إيصال رسالة تتمثل في “تكريس مفهوم الوطن على أنه بيتك”، والتخلص من حالة اللامبالاة السائدة والدخيلة تجاه نظافة المكان والوصول إلى جعل (المواطن – المواطنة) رقيبا على كل من تسول له نفسه الإساءة إلى المكان العام كالغابات والمتنزهات والحدائق والجامعات والمدارس والأسواق والشوارع .

وأضافت أن حملة التوعوية تستمر لمدة عامين من خلال أنشطة ميدانية مختلفة بهدف إيصال الرسالة البيئية إلى كافة شرائح المجتمع عبر وسائل الإعلام المختلفة ووسائل التواصل الإجتماعي بغية ترسيخ منظومة القيم والسلوك الصحيح المتفق مع الموروث الحضاري في التعامل مع البيئة على أنها مكون أساسي للنهضة والتطور ومؤشرعلى تقدم ورفاه الشعوب.

///////////////////////////////////

:  أخبار بيئية من العالم العربي

القاهرة/ أعلنت وزارة البيئة المصرية، عن نجاح مصر في الحصول على تمويل بقيمة 154 مليون دولار من صندوق المناخ الأخضر لتنفيذ برنامج إطار تمويلي للطاقة المتجددة.

وأكدت الوزارة – فى بيان لها أمس الجمعة أنه تم إعداد المشروع بالتعاون مع البنك الأوروبي لإعادة البناء والتنمية ومن خلال لجنة صندوق المناخ الأخضر التي أنشأتها وزارة البيئة وتضم عددا من الأعضاء رفيعي المستوى من وزارات الكهرباء والزراعة والموارد المائية والري والتجارة والصناعة والمالية والتخطيط والتعاون الدولي والاستثمار والخارجية، ونقطة الاتصال الوطنية لصندوق المناخ الأخضر لمصر.

ويعد هذا ثاني مشروع تمويلي في مجال الطاقة المتجددة لدعم استثمارات القطاع الخاص، حيث حصلت مصر على 202 مليون دولار ضمن برنامج صندوق التمويل المستدام للطاقة والذي ينفذه أيضا البنك الأوروبي لإعادة البناء والتنمية في العديد من دول الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

وأوضحت الوزارة أن مصر تقوم حاليا من خلال اللجنة الوطنية لصندوق المناخ الأخضر بإعداد مشروعين في مجال التكيف مع التغيرات المناخية مع كل من وزارتي الموارد المائية والري والزراعة واستصلاح الأراضي، وذلك لتقديمها لمجلس إدارة صندوق المناخ الأخضر بنهاية هذا العام.

///////////////////////////////////

المنامة/ أكدت وزيرة الصحة البحرينية، فائقة الصالح، أن الوزارة تدقق بشكل دوري بشأن جميع المنشآت التابعة لها، ويتم رفع نتائج التدقيق إلى الجهات المعنية لاتخاذ القرار اللازم.

وأشارت الصالح، ردا على سؤال نيابي عن كيفية رقابة الوزارة على المستشفيات والمراكز الصحية التابعة لها للتأكد من سلامة التخلص من النفايات الخطرة، إلى أن إدارة الخدمات بالوزارة هي الجهة المعنية المكلفة بالإشراف ومتابعة التخلص من جميع أنواع المخلفات الطبية.

واستعرضت الوزيرة أنوع المخلفات الطبية مثل نفايات الرعاية الصحية غير الخطرة (تشكل الجزء الأكبر من إجمالي النفايات وتعامل معاملة النفايات البلدية)، ونفايات الرعاية الصحية الخطرة (تنتج عن مصادر ملوثة أو محتمل تلوثها بالعوامل المعدية أو الكيماوية أو المشعة)، مبرزة الإجراءات المتبعة للتخلص من النفايات بدءا من عملية التصنيف والفرز ثم التخزين المؤقت في موقع تجميع محدد ثم النقل الدوري في مدة لا تجاوز 24 ساعة إلى وحدات المعالجة المختصة المرخصة في البحرين.

//////////////////////////////

الرياض/ أطلقت منظومة الطاقة والصناعة والثروة المعدنية في الرياض أمس الجمعة حملة للتعريف بعدد من المبادرات التي أطلقتها لتحقيق الاستدامة البيئية، وذلك في إطار جهودها الرامية إلى تحقيق الأهداف البيئية المتضمنة في برنامج التحول الوطني 2020، ورؤية المملكة 2030.

وأشارت المنظومة إلى أن مبادرتها الرئيسة تتمثل في “تقليل الانبعاثات الناتجة عمن استخدام الوقود” والتي تدعمها مبادرات مساندة ومن أبرزها مبادرة “إنتاج الوقود النظيف عالي الكفاءة “، ومبادرة “المنظومة الذكية لرصد الغازات المسببة للاحتباس الحراري على مستوى المملكة”، ومبادرة “تطوير وتنمية وحماية البيئة في بالمدن الصناعية”.

وأوضحت منظومة الطاقة والصناعة والثروة المعدنية أن تقليل الانبعاثات الناتجة عن استخدام الوقود سيسهم في الحد من ارتفاع نسبة عوادم احتراق الوقود، وذلك من خلال خفض نسبة الكبريت في البنزين من 100إلى 1000 جزء في المليون وفي الديزل من 500 جزء في المليون، إلى 10 أجزاء في المليون بحلول عام 2021.

وتهدف هذه المبادرة، بحسب المنظومة، إلى تحسين جودة الهواء في مدن المملكة، ما سينعكس إيجابا على المحافظة على الصحة العامة، كما ستسهم في تعزيز الوضع التنافسي للوقود السعودي في الأسواق العالمية من خلال تحسين مواصفات الوقود ليواكب المعايير البيئية الدولية.

/////////////////////////////////

الدوحة/ أعلن مدير مشروع النظافة العامة بوزارة البلدية والبيئة القطرية، سفر مبارك آل شافي، عن التجهيز لحملة مبكرة في أعقاب موسم التخييم الشتوي، المقرر أن ينتهي في 15 أبريل الجاري، لإزالة كافة المخلفات الناتجة عن الأنشطة المرتبطة بالموسم، خاصة مخلفات المخيمات.

ونقلت صحيفة (الراية) عن هذا المسؤول قوله إن الحملة ستبدأ عقب إزالة كافة المخيمات وتستمر لمدة يومين لرفع المخلفات الموجودة في مواقع التخييم.

وأكد أن مشروع النظافة العامة كان شريكا أساسيا في نجاح موسم التخييم هذا العام الذي انطلق من فاتح نونبر 2016، من خلال توفير الحاويات وتوزيعها على شكل نقاط تجميع لمخلفات المخيمات في كافة مواقع التخييم وفي نطاق مسافات قريبة وسهلة الوصول إليها.

وقال إنه كان يتم تفريغ الحاويات بشكل يومي، وكلما دعت الحاجة إلى ذلك، مشيرا الى أن متوسط كمية المخلفات الناتجة يوميا بلغت في حدود 40 طنا، مع كميات متزايدة نسبيا أيام العطل والإجازات الرسمية نظرا للإقبال الكبير من المواطنين على التخييم.

وكانت وزارة البلدية والبيئة القطرية قد اكدت، في مؤتمر صحفي لدى الإعلان عن انطلاق موسم التخييم الحالي، أن الموسم السابق للعام الماضي كان “ناجحا بكل المقاييس حيث انخفضت فيه عدد المخالفات إلى أقل من 10 من بين 2058 مخيما مشاركا في أكثر من 23 منطقة بالدولة، فيما كان قد تم توجيه حوالي 60 إنذارا لبعض أصحاب المخالفات”.

تجدر الإشارة الى أن الوزارة كانت قد اشترطت على كل مخيم خلال هذا العام أن يعمل على زراعة أشجار برية مثل ( السمر والسدر والقاف والقرط) بحد أقصى خمسة أشجار، وذلك ضمن خطة لإشراك العامة في تخضير فضاءات التخييم.

/////////////////////////// أعلنت وزارة التغير المناخي والبيئة الإماراتية، مساء أمس الجمعة، أنها رصدت معاودة ظهور نشاط بيولوجي (صبغات الكلورفيل) الدالة على وجود الهوائم النباتية بالمناطق المتاخمة للمنطقة الاقتصادية للدولة والمطلة على بحر عمان لفترات متقطعة خلال الأيام الماضية، حيث أظهرت صور الأقمار الصناعية حضور نشاط بيولوجي في المنطقة البحرية الممتدة من مدينة كلباء إلى إمارة الفجيرة .

وذكرت الوزارة ، في بيان، أنها تعمل على تنسيق عمليات المراقبة للبيئة البحرية بالدولة بوساطة الأقمار الصناعية بالتعاون مع المنظمة الإقليمية لحماية البيئة البحرية، وذلك في إطار تنفيذ الخطة الوطنية للمد الأحمر لضمان الاستجابة الفورية في حالة حدوث ظاهرة (المد الأحمر) أو ازدهار الهائمات النباتية، وحالات نفوق الأسماك والكائنات البحرية الأخرى.

وأوضح البيان أنه انطلاقا من حرص وزارة التغير المناخي والبيئة على تحقيق أهداف الخطة الوطنية للمد الأحمر، فقد عمل فريق مكون من فنيين ومختصين من الوزارة على رصد وجمع عينات من مختلف المناطق في مياه بحر عمان والخليج العربي التابعة للدولة، لرصد ومراقبة ومعرفة أنواع الهائمات النباتية المسببة لازدهار تلك الظاهرة وكذلك أخذ قراءات لخواص المياه البحرية من مختلف المناطق على امتداد سواحل الدولة .

ودعت الوزارة الصيادين ومرتادي البحر لعدم الاصطياد في مناطق ازدهار الهائمات النباتية أو أماكن حضور(المد الأحمر)، وعدم جمع وأكل الأسماك النافقة من جراء تلك الظاهرة في حال حدوثها، إضافة إلى عدم السباحة في أماكن حضور(المد الأحمر) خاصة للأشخاص الذين يعانون من الحساسية، وكذلك عدم جمع الصدفيات (المحار) خلال فترة حدوث الظاهرة .

ويأتي ازدهار الهوائم النباتية والنشاط البيولوجي نتيجة للتغيرات المناخية والظواهر المصاحبة له من تغير في درجات الحرارة للمياه البحرية وحركة التيارات البحرية، وكذلك بسبب نشاط حركة الرياح المعتادة في هذا الوقت من السنة والذي يعد مرحلة انتقالية ما بين الفصلين.

اقرأ أيضا