أخباروزير ألماني يدعو الى وقف تصدير النفايات إلى الدول النامية

أخبار

25 مايو

وزير ألماني يدعو الى وقف تصدير النفايات إلى الدول النامية

برلين – أكد وزير التنمية الألماني غيرد مولر أنه يتعين على بلاده خلال رئاسة مجلس الاتحاد الأوروبي العام المقبل، أن تعمل من أجل وقف تصدير النفايات إلى الدول النامية.

ورحب مولر بقواعد اتفاقية “بازل” الجديدة لتصدير النفايات البلاستيكية، مبرزا أنه يجب اغتنام هذه الفرصة أثناء رئاسة بلاده لمجلس لاتحاد الأوروبي من أجل حظر تصدير القمامة البلاستيكية من الاتحاد الاوروبي إلى إفريقيا وآسيا، وفق ما أفاد بيان لوزارة التنمية الالمانية.

وشدد الوزير على الحاجة إلى دعم البلدان النامية في معالجة النفايات وإعادة تدويرها، مشيرا الى أن وزارة التنمية اتخذت خطوة مهمة لتأسيس التحالف الدولي للنفايات (منع)، والذي انضم اليه بحسب الوزير، أكثر من 35 شريكا من أوساط اقتصادية وبحثية ومن المجتمع المدني من أجل وضع مشاريع جديدة لمعالجة النفايات وإعادة تدويرها.

ولفت الى أنه لن يتم تحقيق تقدم حقيقي إلا إذا تم استخدام كميات أقل من المنتوجات البلاستيكية بشكل ملحوظ، مشيرا الى أن الكثير من هذه المواد تصل إلى البلدان النامية عبر تصدير النفايات.

وقال إن النفايات البلاستيكية في البحار سترتفع عشرة أضعاف بحلول عام 2050. معتبرا أنها أخبارا سيئة بالنسبة لنحو مليار شخص يعيشون على طول السواحل.

وأشار الى أن أكثر من 50 دولة قد حظرت بالفعل الأكياس البلاستيكية، ما يقرب من 30 منها في أفريقيا، مضيفا أن “ما يمكن أن تفعله رواندا وكينيا وأوغندا ، علينا أيضا أن ننجح فيه”.

وكانت وزيرة البيئة الألمانية سفينيا شولتسه أعلنت أن إن بلادها تعتزم تطبيق حظر عالمي على تصدير النفايات البلاستيكية التي لم يتم فرزها والتي يصعب إعادة تدويرها.

وأظهرت الأبحاث التي أجرتها منظمة السلام الأخضر أن النفايات البلاستيكية التي لم يتم فرزها والتي يصعب إعادة تدويرها تسهم في تلوث البيئة في البلدان النامية.

وبلغت كمية ما تنتجه دول الاتحاد الأوربي من النفايات 2.53 مليار طن عام 2016، حسب أرقام لمكتب الإحصاءات الأوروبي “يوروستات”، أوردها موقع “دويتشه فيله”، مضيفا أن قيمة النفايات التي تصدرها دول الاتحاد الأوروبي إلى الخارج بلغت 16.6 مليار يورو عام 2018 بمجموع 41.1 مليون طن.

اقرأ أيضا