أخباروفد روسي يطلع بدبي على تجربة الإمارات في مجال تربية الصقور

أخبار

02 سبتمبر

وفد روسي يطلع بدبي على تجربة الإمارات في مجال تربية الصقور

دبي – قام وفد روسي يقوده وزير الموارد الطبيعية والبيئة ديمتري كوبيكلين مؤخرا بزيارة إلى المركز الوطني للطيور والتدريب في إمارة دبي تم خلالها الاطلاع على تجربة الإمارات في مجال تربية الصقور.

وأفاد مصدر رسمي إماراتي بأن مدير المركز راشد سعيد سلطان الكندي اطلع الوفد على أهم أقسام المركز المختص في تدريب وتأهيل الصقور وإعدادها للتكاثر،مشيرا الى أن المركز يتوزع على عدة أقسام يخصص بعضها للصقور الذكور وللإناث وأخرى للتزاوج.

وأضاف ان المركز يتضمن صقورا من نوع “الجير” و”الحر” و”الشاهين” والتي يتم جلبها وهي بعمر 50-60 يوما من مراكز إكثار في بريطانيا وإسبانيا لتتم تربيتها على مراحل متعددة باستخدام أحدث التقنيات والتكنولوجيا العالمية.

وأوضح أن هذه التقنيات تشمل غرفة عمليات إلكترونية للتحكم بالأقفاص والإضاءة والحرارة حيث يتم إيجاد بيئة مشابهة للبيئة الطبيعية للصقور بما في ذلك أصوات الطيور وتيارات الهواء والأمطار وغيرها من العوامل الجوية والحيوية،مسجلا أن تدريب الصقور على الطيران والصيد يتم في بيئة داخلية مغلقة.

وبعد التعرف على المرافق والإمكانيات المتوفرة لدى المركز ، يضيف المصدر ذاته ، أبدى الوفد الروسي اهتمامه بنقل التجربة الإماراتية في هذا المضمار إلى روسيا وإنشاء مركز مشابه فيها والتعرف على التقنيات المتقدمة في مجال إنجاب الطيور والاطلاع على نوعية الطيور النادرة التي سيتم نقلها لمركز موراس القرغيزي للصقور، بهدف المحافظة على السلالة وزيادة الإنتاج.

اقرأ أيضا